يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

هايف بن شقير الدويش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (نوفمبر 2013)
هايف بن شقير الدويش
معلومات شخصية
مكان الميلاد الصمان
الوفاة 1923
معركة القصير، مملكة العراق
سبب الوفاة قتل في المعركة
منصب
سبقه لا يوجد
خلفه تراحيب بن شقير الدويش
الحياة العملية
المهنة أمير قرية العليا (1920 - 1923)

هايف بن هزاع بن بدر بن شقير الدويش (- 1923)، هو أمير ذائع الصيت ومن أبرز شيوخ قبيلة مطير. وكان قائداً فذاً مشهور من أهم قادات الإخوان، أسس هجرة قرية العليا إحدى هجر الإخوان عام 1920.

تأسيس قرية العليا[عدل]

تأسست هجرة قرية العليا على يد مؤسسها هايف بن شقير عام 1920 التي أصبحت فيما بعد محافظة عمرانية تتبع المنطقة الشرقية إدارياً، وتقع قرية في أقصى شرق الصمان وقد كانت في السابق مورد ماء للبادية وهي من الممتلكات القديمة لقبيلة مطير.[1]

وبعد نزول الإخوان من مطير برئاسة ابن شقير على قرية وبالتحديد في عام 1926 أصبح عدد الذين يلبون الجهاد منها تقريباً 1500 مقاتل.[2]

وفي أهل قرية بعد معركة الجهراء يقول محمد بن عثيمين أحد شعراء نجد :[3][4]

وإذكر مآثر قوم جل قصدهم جهاد أهل الردى لله لا السلبُ
هم أهل قرية إخوان لهم قدم في الصالحات التي ترجى بها قربُ

مسألة الحدود النجدية الكويتية[عدل]

ثار خلاف حدودي شديد بين عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود وسالم المبارك الصباح وخصوصاً من بعد تشييد ابن شقير هجرة له في قرية العليا التي كانت ضمن حدود إمارة الكويت سابقاً حسب المعاهدة الأنجلو-عثمانية لعام 1913.[5]

معركة حمض[عدل]

في أثناء تشييد قرية العليا في أبريل 1920 احتج سالم المبارك الصباح وبشدة على هذا العمل فأرسل فرقة صغيرة من الكويت بقيادة دعيج بن سليمان الفاضل قوامها 200 مقاتل و100 خيال لمنع الإخوان من بناء هجرة داخل حدود الكويت[6]، فذهب وهاجم الكويتيين في حمض وأنزل بهم هزيمة شنعاء واستولى على مخيمهم وعلى عدد كبير من الجمال.[7]

معركة الجهراء[عدل]

أكمل فيصل الدويش سيره إلى الكويت يرافقه إبن عمه هايف بن شقير فقاد الإخوان في هجومهم على الجهراء في 10 أكتوبر عام 1920 واستولى على الجهراء وحاصر باقي قوات سالم المبارك الصباح في القصر الأحمر مدة يومين وانتهى الحصار بالصلح بين الطرفين على أن تنسحب قوات الإخوان عن الجهراء.[8]

مقتله[عدل]

هاجم هايف بن شقير قبيلة الظفير عام 1923، في القصير بالقرب من سوق الشيوخ في العراق، وكان الهجوم بقيادته شخصياً ويتبعه ابن منديل شيخ العمور من قبيلة بني خالد وانتهت المعركة بإنتصار حاسم للظفير ومصرع 72 رجل من مطير وهو على رأسهم.[9]

المصادر[عدل]

  1. ^ محافظة قرية العليا أطوار تاريخية وتطور حضاري متسارع، صحيفة الجزيرة السعودية، دخل في 12 نوفمبر 2013.
  2. ^ تاريخ نجد الحديث، أمين الريحاني، ص:454.
  3. ^ تاريخ الكويت، عبدالعزيز الرشيد، ص:263.
  4. ^ العقد الثمين من شعر محمد بن عثيمين، سعد بن عبدالعزيز الرويشد، ص:125-133.
  5. ^ الكويت وجاراتها، هارولد ديكسون، ص:260.
  6. ^ تاريخ نجد الحديث، أمين الريحاني، ص:271.
  7. ^ الكويت وجاراتها، هارولد ديكسون، ص:261.
  8. ^ تاريخ نجد الحديث، أمين الريحاني، ص:273-274.
  9. ^ تحفة المشتاق في أخبار نجد والحجاز والعراق، عبدالله بن محمد البسام، تحقيق إبراهيم الخالدي، حوادث سنة 1342 هـ، ص:324.