هذه المقالة أو بعض مقاطعها بحاجة لزيادة وتحسين المصادر.

هشام البسطويسي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة أو المقطع إلى مصادر ومراجع إضافية لتحسين وثوقيتها. قد ترد فيها أفكار ومعلومات من مصادر معتمدة دون ذكرها. رجاء، ساعد في تطوير هذه المقالة بإدراج المصادر المناسبة.
هشام البسطويسي
Hisham Bastawisy.JPG
هشام البسطويسي

معلومات شخصية
الاسم عند الولادة هشام محمد عثمان البسطويسي
الميلاد 23 مايو 1951 (العمر 67 سنة)
القاهرة  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الجنسية مصري
الحزب حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي  تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
الزوجة ألفت صلاح الدين السهلي
أبناء محمد، أحمد، مصطفى
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة القاهرة  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة نائب رئيس محكمة النقض سابقا.

هشام محمد عثمان البسطويسي، قاضي مصري ونائب رئيس محكمة النقض وانتخب عضوا ب international commission of jurists تقديرا لدوره في الدفاع عن استقلال القضاء، [بحاجة لمصدر] حصل على ليسانس الحقوق عام 1976 من جامعة القاهرة متزوج من السيدة ألفت صلاح السهلي وله ثلاثة أبناء المهندس محمد، والحقوقيان أحمد ومصطفى ترشح لانتخابات الرئاسة المصرية 2012.[1][2]

حياته العملية[عدل]

في 23 مايو عام 1951 ولد هشام محمد عثمان البسطويسي، على عكس الأطفال لم يكن يحلم بأن يصبح ضابطاً؛ وإنما أن يعمل بالقانون مثل أبيه المحامي، [بحاجة لمصدر] وهو ما تحقق عام 1976 بتخرجه من كلية الحقوق جامعة القاهرة. أثناء تدربه بمكتب أستاذه المحامي صلاح السهلي تعرف على ألفت صلاح السهلي، وتزوجها وسافرا إلى الإسكندرية حيث بدأ حياته العملية كوكيل نيابة بالجمرك.

ثمان سنوات قضياها تنقل فيها من نيابة الجمرك لنيابة الأحداث ثم قاضي بالمحكمة الجزئية، وخلالها رزقا بثلاثة أبناء محمد، وأحمد، ومصطفى، في عام 1988 رجعت الأسرة إلى القاهرة ليعمل البسطويسي في نيابة النقض ويقضي بها عشرة سنوات حتى عام 1998 عندما اختارته الجمعية العمومية لمحكمة النقض – عدا واحد – مستشاراً لمحكمة النقض، وفي عام 2000 تم ترقيته بفضل تقاريره القضائية الممتازة [بحاجة لمصدر] إلى نائب رئيس محكمة النقض.

ثلاثون عاماً من العمل القضائي لم يوجه فيها للبسطويسي أي إنذار أو لفت نظر حتى تم إحالته للتحقيق الجنائي بقرار من وزير العدل مطعون عليه، وإجراءات قانونية انتهت بتوجيه اللوم إليه في 18 مايو الماضي.

في عام 1992 أعير البسطويسي للعمل في الإمارات، وهناك قاد أول إضراب للقضاة المصريين احتجاجاً على وقف قاضيين مصريين عن العمل، وشاركه في الإضراب الذي استمر 25 يوماً صديقه المستشار محمود مكي، والمستشارين ناجي دربالة، وسيد عمر، وأحمد سليمان، وكانوا وقتها وكلاء نيابة خضر العود، لكنهم رغم كل الضغوط رفضوا فض الإضراب إلا بعد إعادة القاضيين المصريين إلى العمل، والالتزام بكل شروط القضاة المصريين. [بحاجة لمصدر]

ومضت سنوات الإعارة الأربع ليعود بعدها إلى القاهرة دون التجديد لعامين كما هو معمول به في الوسط القضائي. يعمل حاليا في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بالكويت.

قاضي المنصة[عدل]

ثلاثون عاماً من العمل القضائي لم يشرف فيها البسطويسي على الانتخابات، في دائرة مينا البصل، كان وكيلاً للنيابة وقتها، مشرفاً في اللجنة العامة بصحبة القاضي محمد بيومي درويش.

في عام 2003 تقضي محكمة النقض برئاسة المستشار حسام الغرياني وعضوية المستشار هشام البسطويسي ببطلان نتائج انتخابات دائرة الزيتون – دائرة د.زكريا عزمي – بموجب الطعنين 959، 949 لسنة 2000، ويؤشر المستشار فتحي خليفة رئيس النقض على النسخة الأصلية للقرار بتعييب إجراءات التحقيق والقرار الصادر فيهما طالباً إعادة عرض الطعنين، فترد المحكمة بذات التشكيل في فبراير 2004 تعقيب رئيس محكمة النقض على الحكم في الطعن الانتخابي لأنه لا صفة له فيما يطلبه، " فلا صفة لرئيس المحكمة في التعقيب عليها أو إملاء طريق معين للتحقيق، أو توجيه الدائرة أو أحد أعضائها في شأنها".

ترشحه للرئاسة[عدل]

رشحه حزب التجمع لانتخابات الرئاسة المصرية 2012.[3]

مصادر[عدل]

  1. ^ "Judge aims to restore Egypt's dignity". المصري اليوم. 25 March 2011. اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2011. 
  2. ^ "المتقدمون للترشح لرئاسة جمهورية مصر العربية 2012". Election comity. تمت أرشفته من الأصل في 2012-05-05. 
  3. ^ قائمـة بأسماء المتقدمين بطلب ترشحهم لرئاسة جمهورية مصر العربية عام 2012- موقع انتخابات.مصر - الولوج 8 أبريل 2012[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2012 على موقع واي باك مشين.