هلام السيليكا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هلام السيليكا
هلام السيليكا

المعرفات
رقم CAS 112926-00-8 N
كيم سبايدر (ChemSpider)
كيوتو D06521  تعديل قيمة خاصية معرف موسوعة كيوتو للجينات والمجينات (P665) في ويكي بيانات
ECHA InfoCard ID 100.128.559  تعديل قيمة خاصية ECHA InfoCard ID (P2566) في ويكي بيانات
رقم RTECS VV7310000  تعديل قيمة خاصية رقم RTECS (P657) في ويكي بيانات
الخواص
صيغة جزيئية SiO2
الكتلة المولية 60.08 g/mol
المظهر Transparent beads
الرائحة Odorless
الكثافة 2.20 غرام لكل سنتيمتر مكعب[3]  تعديل قيمة خاصية الكثافة (P2054) في ويكي بيانات
نقطة الانصهار 3110 درجة فرنهايت[3]  تعديل قيمة خاصية نقطة الانصهار (P2101) في ويكي بيانات
نقطة الغليان 4046 درجة فرنهايت[3]  تعديل قيمة خاصية نقطة الغليان (P2102) في ويكي بيانات
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

هلام السيليكا هي مادة حبيبية، لها بريق زجاجي، مسامية وهي شكل من أشكال ثاني أكسيد السيليكون تخلق اصطناعيا من سيليكات الصوديوم. هلام السيليكا صعب وقاسي. وهو أكثر صلبة من هلام السيليكا المنزلية الشائعة ومن صورها الجيلاتين أو الأجار. وهو معدن طبيعي حيث يتم تنقيته ومعالجته وتحويله إلى أي شكل سوى كان حبيبات أو خرز. ونتيجة لجفافه، فإنه لديه متوسط حجم المسام من 2.4 نانومتر، ولها صلة قوية بجزيئات الماء. و هلام السيليكا أكثر شيوعا في الحياة اليومية نحو الخرز الصغير

السيليكا جل يتكون من مادة السيليكا و هي مادة شديدة الإمتصاص للرطوبة ، و ذات درجة حموضة عالية ، الأمر الذي يبين لنا الغرض من وضعها في الأحذية ،حقائب اليد، و كذا داخل علب الأجهزة الإلكترونية و ذلك للحفاظ على هذا النوع من السلع لمدة أطول لكونها معرضة للتلف من الرطوبة خاصة السلع الجلدية الالكترونية و الغذائية ايضا، إذ يتم اضافته بنسب مدروسة إلى بعض المواد الغذائية بحيث لا يسبب اي أمراض أو تسمم ،كما ان بعض حبوب الأدوية تحوي على كمية من جل السيليكا ليحميها من الرطوبه التي تؤثر عليها بشكل ضار، إلا أن هذه المادة تبقى سامة نوعا ما لذا وجب إبعادها عن متناول الأطفال .

التاريخ[عدل]

ظهر هلام السيليكا إلى حيز الوجود في وقت مبكر من عام 1640م بواسطة الفضول العلمي.[4] تم استخدامها في الحرب العالمية الأولى من أجل امتزاز الأبخرة والغازات في اقنعة الغازات و للدموع. كان ذلك بعد براءة اختراع التوجيه الاصطناعي لإنتاج هلام السيليكا التي كتبها أستاذ الكيمياء والتر A. باتريك (Walter A. Patrick) في جامعة جونز هوبكنز في عام 1918. في الحرب العالمية الثانية، كان هلام السيليكا لا غنى عنه في المجهود الحربي للحفاظ على البنسلين والمعدات العسكرية الجافة حماية من التلف بالرطوبة. في الحرب العالمية الثانية، كان هلام السيليكا لا غنى عنه في المجهود الحربي للحفاظ على البنسلين والمعدات العسكرية الجافة حماية من التلف بالرطوبة  [بحاجة لمصدر]، كسائل تكسير كيميائي حفاز لإنتاج اوكتان عالي الجازولين، وكدعم حافزا لتصنيع بوتادين من الايثانول، في البرامج المغذية المستخدمة في إنتاج المطاط الصناعي .

الانواع[عدل]

النوع A - فيه الكريات واضحة، قطر المسام التقريبي: 2.5 على & nbsp؛ نانومتر، وخصائص يستخدم في التجفيف وواقي من الرطوبة ، ويمكن أن تستخدم كناقلات للمواد الحافزة، وماصة، وفواصل مكثف الضغط المتغير .

النوع B - فيه الكريات بيضاء شفافة، قطر المسام: 4.5 - 7.0 &؛nm nbsp نانومتر، وهي ممتزات سائلة وحاملات العطور الأكثر جفافا و، ويمكن أيضا أن تستخدم كناقلات محفزة، وفي حاويات القمامة.

النوع C - شفافة، بنية مسامية دقيقة، المواد الخام اللازمة لإعداد هلام سيليكا حاويات القمامة. بالإضافة إلى ذلك تجفف، وتفحص، وأنها تشكل هلام السيليكا المسامي الصغير الذي يستخدم كمجفف، ممتز وناقل للمواد الحافزة.

الخصائص[عدل]

السيليكا جل لها مساحة محددة عالية (حوالي 800 m2/g)عادة ما يكون لونها شفافا. إن من أهم مميزات السيلكا جل أنها تعتبر مادة مجففة وتمتص الغازات . ولهذا السبب توجد في معظم المُنتجات .

التجديد واعادة الإستعمال[عدل]

وبمجرد ما تصبح مشبعة بالماء، الهلام يمكن تجديده بتسخينه إلى 120 على & nbsp؛ °C (250 على & nbsp؛ °F) لمدة 1-2 ساعة. وبعض انواع من هلام السيليكا "البوب" عندما تتعرض لكمية كافية من الماء. ويتسبب ذلك من خلال تكسر من كرات السيليكا عند الاتصال الماء. نقوم بتجفيف السيلكا جل وذلك بتسخينها عند درجة حرارة أعلى من 300 م [5]

التحضير[عدل]

عن طريق تحمض محلول مائي من سيليكات الصوديوم لإنتاج راسب هلامي ثم يتم غسله، ثم تجفيفه لإنتاج السيليكا جل عديمة اللون. عندما باتباع الدلالة الواضحة لمحتوى الرطوبة من هلام السيليكا، رباعي كلورو كوبالت الأمونيوم (II) (NH4)2CoCl4

التطبيقات[عدل]

المجففات[عدل]

هلام السليكا عبارة عن حبيبات مجففة تستخدم عادة كحبات معبأة في كيس شفاف

وتوجد هلام السليكا في المنتجات الآتية :

  1. المُنتجات الجلدية وكذلك بعض الأطعمة وذلك لأنها تقلل من الرطوبة فبالتالي تقلل من مستوى النمو للفطريات وتقلل أيضاً من التلف والتعفن
  2. بعض الأدوات الإلكترونية ذلك لأنها تمنع عملية التكثف . والذي من الممكن أن يتلف هذه الأدوات .
  3. قوارير الادوية والفيتامينات وسبب وجودها . نعلم بأن قوارير الادوية وخاصة الفيتامينات يتطلب عادةً حفظها في مكان بارد . فلو كان هناك نسبة معينة من الرطوبة ومن ثم وضعت هذه القوارير في مكان بارد فقد يتكثف بخار الماء . وبالتالي تُتلف الحبوب لذلك دائماً ما نجد السيلكا جل موجودة في أي مُنتج يتأثر بالرطوبة أو التكثف. وتعتبر السيلكا جل غير ضارة . فنحن نجدها أحياناً في الأطعمة. وهي عبارة عن ثاني أكسيد السيلكون الموجود في الكوارتز .وتحتوي السيلكا جل على العديد من الحبيبات المسامية التي تمتص الرطوبة ..ويمكن أن تمتص 40 % من وزنها من الرطوبة ...ولكن ماذا يحدث لو تشبعت السيلكا جل بالرطوبة .

الكيمياء[عدل]

عمود كروماتوغرافيا

كرموتوغرافيا الفصل بالطبقة الرقيقة (TLC) هي تقنية تستخدم ل فصل مخاليط من المكونات. تستخدم في الطور الثابت: ويكون ذلك على لوح مغلف بطبقة رقيقة من المواد الممتزة على لوح من البلاستيك ، اوالزجاج، أو رقائق الألومنيوم، وهي وعادة السيليكا جل وهي نفسها المادة المدمصة في كروماتوغرافيا الاعمدة[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ Silica gel, site www.jtbaker.com
  2. ^ Silica gel, site www.chemcas.org
  3. ^ أ ب ت http://www.cdc.gov/niosh/npg/npgd0552.html
  4. ^ Maryann Feldman and Pierre Desrochers (March 2003). "Research Universities and Local Economic Development: Lessons from the History of the Johns Hopkins University" (PDF). Industry and Innovation. 10 (1): 5–24. 
  5. ^ Spence Konde, "Preparation of High-Silica Zeolite Beads From Silica Gel," retrieved 2011-09-26
  6. ^ Environmental Health and Safety (2007-09-10). "Silica Gel". اطلع عليه بتاريخ 2008-01-12. 

وصلات خارجية[عدل]