المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

هلا فووليوكي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
هلا فووليوكي
صورة معبرة عن هلا فووليوكي

معلومات شخصية
الميلاد 22 يوليو 1886
إستونيا
الوفاة فبراير 2, 1954 (عن عمر ناهز 67 عاماً)
هلسنكي
الجنسية فنلندا فنلندي
مواطنة فنلنديون
العرق إستونيون
الحياة العملية
لغة المؤلفات الفنلندية
المدرسة الأم جامعة هلسنكي تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسية، وكاتبة مسرحية، وكاتبة، وصحفية تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الجوائز
Order of the Lion of Finland – Pro FinlandiaMedal تعديل قيمة خاصية جوائز (P166) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

هـِلاّ فووليوكي (Hella Wuolijoki؛ هلمي إستونيا، 22 يونيو 1886 - هلسنكي، 2 فبراير 1954) كاتبة فنلندية من أصل إستوني، اشتهرت بسلسلتها "Niskavuori".

في عام 1908، تزوجت من سولو فووليوكي الذي كان صديقاً شخصياً للينين، وتطلقا في عام 1923.

في العشرينات والثلاثينات، كانت هـِلاّ فووليوكي صاحبة "صالون سياسي" لمناقشة المسائل الإنسانية وتشجيع الأفكار اليسارية. إلا أنها آنذاك لم تكن شيوعية بشكل صريح، رغم اتصالاتها السرية بالتشيكا (الشرطة السرية التي أسسها لينين). اشتبهت الشرطة الفنلندية في كونها جاسوسة مقيمة بشكل غير شرعي، بيد أنها لم تمتلك دليلاً دامغاً حتى عام 1943، حين ألقي القبض عليها لإخفاءها مظلي جاسوس سوفياتي فحكم عليها بالسجن مدى الحياة. وأطلق سراحها في عام 1944 بعد وقف إطلاق النار الذي أنهى حرب الاستمرار.

كانت فووليوكي عضوة في البرلمان الفنلندي ورئيس كتلة رابطة الشعب الفنلندي الديمقراطية 1946-1947. كما شغلت فووليوكي منصب مدير إذاعة أوليسراديو 1945-1949.

كتبت هـِلاّ فووليوكي كتباً باسم يوهاني ترفابا، المتسمة بشخصية أنثوية قوية. كما كتبت بضعة كتب مع المؤلف الألماني برتولت بريشت منها "السيد بونتيلا وتابعه ماتي".

و هـِلاّ فووليوكي هي جدة السياسي الفنلندي إركي تووميويا. وشقيقة سالمي دوت الشخصية المؤثرة في الحركة الشيوعية البريطانية.

Crystal personal.svg
هذه بذرة مقالة عن شخصية سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.