وادي عمد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

بأعالي وادي حضرموت بين جبلين أحدهم في الجهة الشرقية والآخر في الجهة الغربية يحده من الغرب وادي رخية والمرتفعات الجبلية التي تفصل بين الواديين ومن الشرق ريدة الدّين وسوط القثم والمعوس والحامديينومن الجنوب سوط باحفص وبعض مناطق باتيس وقارة الفرس وأجزاء من ريدة الدين ومن الشمال أرض نهد وملتقى وادي دوعن ووادي العين ووادي حضرموت الكبير وتتناثر القرى والمدن على جانبيه الغربي والشرقي ويبلغ طول الوادي من 70 الي 80 كم تقريباً والعرض عند بدايته أكثر من 2 كم الا انه يضيق كل ما تجهنا إلى الأعلى تدريجياً ويتسع أحياناً أخرى وفي حالات استثنائية إلا أن الضيق يشاهد بوضوح عند الاقتراب من نهاية الوادي حاله حال بقية الاودية الأخرى.

التسمية[عدل]

سمي الوادي باسم وادي عمد نسبة لمدينة عمد التي تقع في وسط الوادي تقريباً وهي المركز التجاري والإداري للوادي وهي المدينة الأكبر بالنسبة لقرى ومدن وادي عمد وهناك بعض القرى المحيطة بها سنقوم بسردها تدريجيا في سياق سرد قرى ومدن الوادي أبتدأ من اسفل الوادي ألي أعلاه مع ذكر اسما قاطني تلك المناطق0


الاقتصاد[عدل]

يعتمد سكان الوادي في كسب لقمة عيشهم على الزراعة وتربية النحل والمواشي منذ قديم الزمان وفي الوقت الحاضر اعتمدوا الغالبية العظمى من سكان الوادي على الاغتراب في دول الخليج العربي وقبل ذلك في جنوب شرق آسيا كالهند وإندونيسيا والى حد ما على تربية المواشي وتربية النحل أما بالنسبة إلى الزراعة فقل الاعتماد عليها. أسوة بكل وديان ومناطق حضرموت الداخل الأخرى. علماً بان الزراعة تعتمد على مياه الأمطار الموسمية أما المزروعات الأساسية هي الذرة والسمسم بنسبة قليلة جداً وكذلك واللوبيا (الدجر). الروافد المائية : تتفرع من وادي عمد العديد من الأودية والشعاب والتي تغذي الوادي بالسيول عند هطول الأمطار ومن أهمها: صبله وبجود بالرضحين وبدح بشراقي باسليمان والشعبات ومرفد ويثول بحنكة الباصليب وسدة وحبرة والشجن وعنق والخضيراء وتبرعة (الأودية والشعاب تنازلية من الأعلى إلى الأسفل).