ولاية بروان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ولاية بروان
Snow covered mountains outside of Salang tunnel in Afghanistan.jpg

Parwan in Afghanistan.svg
 
خريطة الموقع

تقسيم إداري
البلد Flag of the Taliban.svg أفغانستان  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات[1][2]
العاصمة شاريكار  تعديل قيمة خاصية (P36) في ويكي بيانات
التقسيم الأعلى أفغانستان  تعديل قيمة خاصية (P131) في ويكي بيانات
خصائص جغرافية
إحداثيات 35°N 69°E / 35°N 69°E / 35; 69  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
المساحة 5974.0 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية (P2046) في ويكي بيانات
الارتفاع 1906 متر  تعديل قيمة خاصية (P2044) في ويكي بيانات
السكان
التعداد السكاني 664502 (2013)  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
الكثافة السكانية 111.2 نسمة/كم2
معلومات أخرى
التوقيت ت ع م+04:30  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات
اللغة الرسمية الفارسية الدرية
أيزو 3166-2 AF-PAR  تعديل قيمة خاصية (P300) في ويكي بيانات
الرمز الجغرافي 1131054  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات
ولاية بارفان

ولاية بارفان (پروان: بالباشتو والفارسية) من إحدی المحافظات الـ 34 بأفغانستان تقع شمال العاصمة کابول. عاصمتها مدينة شاريکار وتبلغ مساحتها زهاء 3999 کيلو متر مربع وسکانها أکثر من 528000 نسمة.

تشتهر بروان بکثرة أشجار التوت وحدائق العنب وتعد من الأقاليم الهادئة في البلاد. يشکل الطاجيک والهزارة معظم سکانها الأصليين مع أقلية بشتونية. تتواجد ببروان وتحديداً في بلدة بغرام أکبر قاعدة عسکرية أمريکية بعد الاحتلال الأمريکي لأفغانستان. شَهِدت بروان حروباً کثيرة في العقود الأخيرة وخاض المجاهدون الأفغان معارک طاحنة مع الجيش السوفياتي هناك.

خلفيّة[عدل]

باروان وتكتب أيضًا بارفان، هي واحدة من 34 مقاطعة في أفغانستان. يبلغ عدد سكانها حوالي 751000 نسمة.[3] المقاطعة متعددة الأعراق ومعظمها مجتمع ريفي. المقاطعة مقسمة إلى عشر مناطق. مدينة شاريكار بمثابة عاصمة المقاطعة. تقع المقاطعة شمال مقاطعة كابول وجنوب مقاطعة بغلان، غرب مقاطعة بنجشير ومقاطعة كابيسا، وشرق مقاطعة وارداك ومقاطعة باميان. يُنسب اسم باروان أيضًا إلى بلدة، لم يُعرف موقعها الدقيق الآن، والتي يُفترض أنها كانت موجودة خلال عصور ما قبل التاريخ، في جبال هندو كوش القريبة. [4] على الرغم من حالة الحرب التي استمرت أربعة عقود في أفغانستان، كانت باروان خالية نسبيًا من الصراع بحلول منتصف عام 2010. بينما وردت أنباء عن وقوع هجمات عرضية على القوات الحكومية أو الدولية، إلا أنها كانت في العادة طفيفة. مثل هذه الحوادث في باروان تضمنت في الغالب هجمات بالقنابل اليدوية على مساكن مسؤولين حكوميين أو عبوات ناسفة على جوانب الطرق.[5] تقع قاعدة باغرام الجوية، التي كانت إحدى أكبر القواعد العسكرية الأمريكية في أفغانستان، في باروان.

التاريخ[عدل]

في عام 329 قبل الميلاد، أسس الإسكندر الأكبر مستوطنة باروان باسم الإسكندرية في القوقاز. احتلها العرب المسلمون عام 792 م.[4] في عام 1221، كانت المقاطعة موقعًا للمعركة بين الغزاة المغول بقيادة جنكيز خان، والإمبراطورية الخوارزمية بقيادة جلال الدين مينغبورنو، حيث هُزم المغول.[4] كتب الرحالة والباحث المغربي الشهير ابن بطوطة الذي زار المنطقة عام 1333:

«توقفنا بعد ذلك في مكان يسمى بانج هير (بنجشير)، والذي يعني "الجبال الخمسة"، حيث كانت توجد ذات يوم مدينة رائعة ومكتظة بالسكان مبنية على نهر كبير بمياه زرقاء مثل البحر. دمر هذا البلد تينكيز، ملك التتار، ولم يسكنه منذ ذلك الحين. وصلنا إلى جبل يسمى باشاي، حيث يوجد دير للشيخ عطا أولياء، الذي يعني "أبو القديسين". يُدعى أيضًا سيسد صلاح، وهو فارسي لـ "ثلاثمائة عام"، لأنهم يقولون إنه يبلغ من العمر ثلاثمائة وخمسين عامًا. لديهم رأي كبير به ويأتون لزيارته من المدن والقرى، ويزوره السلاطين والأميرات أيضًا. استقبلنا بشرف وجعلنا ضيوفه. نزلنا عند نهر بالقرب من ديره وذهبنا لرؤيته، وعندما أحيته احتضنني. بشرته منتعشة وأنعم من أي جلد رأيته ؛ أي شخص يراه سيأخذه إلى أن يبلغ من العمر خمسين عامًا. أخبرني أنه ينمو شعر وأسنان جديدة كل مائة عام. ومع ذلك، كانت لدي بعض الشكوك بشأنه، والله يعلم مقدار الحقيقة في ما يقوله. سافرنا من هناك إلى باروان، حيث التقيت الأمير برنتيه. لقد عاملني معاملة حسنة وكتب إلى ممثليه في غزنة يأمرهم بإظهار الشرف لي. ذهبنا إلى قرية شارخ، الصيف الآن، ومن هناك إلى بلدة غزنة. هذه هي بلدة المحارب الشهير السلطان محمود بن سبكتجن، أحد أعظم الحكام، الذين شنوا غارات متكررة على الهند واستولوا على المدن والحصون هناك.[6]ابن بطوطة » –  1304–1369.

حكم التيموريون والمغول المنطقة فيما بعد حتى جعلها أحمد شاه دوراني جزءًا من الإمبراطورية الدورانية في عام 1747. في عام 1840، كانت باروان موقعًا لمعركة كبرى في الحرب الأنغلو-أفغانية الأولى حيث هُزم البريطانيون الغزاة. [4] بدأ تاريخ باروان الحديث ببناء مصنع نسيج جديد في مدينة جبل السراج عام 1937.[4] شارك باروان في الحرب السوفيتية الأفغانية حيث دارت أعنف المعارك في المنطقة. في التسعينيات كانت موقع مقاومة شديدة ضد طالبان.

التاريخ الحديث[عدل]

درس كمبيوتر في المركز الثقافي والتعليم الكوري في باروان.

منذ الإطاحة بطالبان في أواخر عام 2001، سيطرت القوات المسلحة الأمريكية على قاعدة باجرام الجوية وبدأت في استخدامها كإحدى قواعدها الرئيسية في أفغانستان. ساعد فريق إعادة الإعمار الإقليمي (PRT) بقيادة كوريا الجنوبية السكان المحليين في أنشطة التنمية في المقاطعة حتى عام 2014.[7] في منتصف فبراير 2011، أصابت خمس قذائف آر بي جي القاعدة العسكرية الكورية الجنوبية المبنية حديثًا والتي تضم فريق إعادة الإعمار الإقليمي وعمال الإغاثة المدنيين. ولم يصب أحد في الهجوم، لكنه جاء بعد ساعات من زيارة وزير الدفاع الكوري الجنوبي كيم كوان جين، مما أثار الشكوك حول تورط طالبان. تم تأجيل حفل افتتاح القاعدة إلى أجل غير مسمى.[8]

ويجري النظر في خطة لبناء محطة كهرباء في المحافظة. يعتمد جزء كبير من اقتصاد باروان على التحويلات المالية من المغتربين الأفغان الذين يعيشون في الخارج. في يوليو 2012، أعدمت طالبان امرأة متزوجة أمام حشد كبير بعد إدانتها بالزنا.[9] أفادت الأنباء أن المرأة كانت على علاقة سرية مع قائد عسكري متزوج في الجيش الوطني الأفغاني.

الرعاية الصحية[عدل]

انخفضت نسبة الأسر المعيشية التي لديها مياه شرب نظيفة من 32٪ في عام 2005 إلى 11٪ في عام 2011.[10] ارتفعت النسبة المئوية للولادات التي تمت تحت إشراف قابلة ماهرة من 4٪ في عام 2005 إلى 7٪ في عام 2011.[10]

التعليم[عدل]

انخفض معدل الإلمام بالقراءة والكتابة الإجمالي (6 سنوات فأكثر) من 37٪ في عام 2005 إلى 28٪ في عام 2011.[10] ارتفع معدل الالتحاق الصافي الإجمالي (من 6 إلى 13 عامًا) من 42٪ في عام 2005 إلى 54٪ في عام 2011.[10]

التركيبة السكانية والجغرافيا[عدل]

مناطق محافظة باروان

اعتبارًا من عام 2020، بلغ إجمالي عدد سكان المقاطعة حوالي 751000 نسمة،[3] وهو مجتمع متعدد الأعراق ومعظمه مجتمع ريفي. يعيش 8 في المائة من السكان تحت خط الفقر الوطني، وهو ثاني أدنى رقم في أفغانستان بعد مقاطعة لوغار فقط.[11]

وفقًا لمدرسة الدراسات العليا البحرية، فإن المجموعات العرقية في المقاطعة هي كما يلي: الطاجيك، الهزارة، الأوزبك، البشتون، الكوتشيون ومجموعات الأقليات الأخرى.[12] وبحسب وزارة التأهيل والتنمية الريفية الأفغانية:

«يعيش حوالي ثلاثة أرباع (73٪) سكان باروان في مناطق ريفية، بينما يعيش ربعهم (27٪) في المناطق الحضرية، وحوالي 50٪ من السكان من الذكور و 50٪ من الإناث. الداري والباشتو هما اللغتان الرئيسيتان اللتان يتم التحدث بهما في المقاطعة ؛ ومع ذلك، يفوق عدد المتحدثين باللغة الدارية عدد المتحدثين بالباشتو بنسبة 5 إلى 2.[13] تضم مقاطعة باروان أيضًا عددًا من سكان الكوتشي أو البدو الذين تختلف أعدادهم باختلاف المواسم. في الشتاء يعيش 30،290 من الكوتشي في مقاطعة باروان، 66٪ منهم مهاجرون قصير المدى و 34٪ مهاجرون بعيدون المدى. خلال فصل الصيف، يهاجر الكوتشيون إلى مقاطعة باروان من لاغمان وكابيسا وباغلان وبدرجة أقل من كابول وننكرهار وكونار. يبلغ عدد سكان الكوتشي في الصيف 121517 فردًا.[14]»

المناطق[عدل]

مناطق مقاطعة باروان
المقاطعة العاصمة تعداد السكان (2021)[3] منطقة [15]
باغرام 119228 طاجيك
شاريكار (العاصمة) 206.180 طاجيك، بشتون
غورباند 111253 طاجك البشتون
جبل السراج 73،624 طاجيك
كوهي صافي 35688 البشتون
سالانج 29875 طاجيك
سيد خيل 52449 طاجيك
الشيخ علي 28388 الهزاره
شينواري 47313 البشتون
سورخي بارسا 47،042 الهزارة

معرض الصور[عدل]

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات"صفحة ولاية بروان في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 24 يناير 2022. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^   تعديل قيمة خاصية (P982) في ويكي بيانات "صفحة ولاية بروان في ميوزك برينز". MusicBrainz area ID. اطلع عليه بتاريخ 24 يناير 2022. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب ت "Estimated Population of Afghanistan 2021-22" (PDF). National Statistic and Information Authority (NSIA). April 2021. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يونيو 2021. اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "nsia" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "nsia" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  4. أ ب ت ث ج ريتشارد فراي (1999). "Farwan (also Parwan)". دائرة المعارف الإسلامية CD-ROM Edition v. 1.0. Leiden, The Netherlands: Koninklijke Brill NV. Retrieved on December 18, 2007.
  5. ^ "Regional Command East: Parwan Province". Institute for the Study of War. مؤرشف من الأصل في 8 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Ibn Battuta (2004). Travels in Asia and Africa, 1325-1354 (الطبعة reprint, illustrated). Routledge. صفحة 179. ISBN 0-415-34473-5. مؤرشف من الأصل في 2 يوليو 2021. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Ha-won, Jung (July 2, 2010). "Rocket attack on Korean compound in Parwan". Joongang Daily. مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Moon, Gwang-lip (December 2, 2011). "Taliban strike on Koreans confirmed". Joongang Daily. مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2021. اطلع عليه بتاريخ November 2, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Video: Afghan Taliban publicly execute woman - World news - South and Central Asia - Afghanistan - msnbc.com". July 8, 2012. مؤرشف من الأصل في July 8, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب ت ث "Parwan Province". CimicWeb. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2014. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "cimicweb.org" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  11. ^ Giustozzi, Antonio (August 29, 2012). Decoding the New Taliban: Insights from the Afghan Field. C. Hurst (Publishers) Limited. ISBN 9781849042260. مؤرشف من الأصل في 21 أكتوبر 2021 – عبر Google Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Parwan Province". Program for Culture & Conflict Studies. الكلية البحرية للدراسات العليا. مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2013. The population of approximately 560,000 is composed of Pashtun, Tajik, Uzbek, Qizilbash, Kuchi, Hazara, Turkmen and other minority groups. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع demography
  14. ^ "Parwan Province: B. Demography and Population" (PDF). بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان and Afghanistan Statistical Yearbook 2006, Central Statistics Office. Afghanistans Ministry of Rural Rehabilitation and Development. مؤرشف من الأصل (PDF) في 21 نوفمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ December 6, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "FAO in Afghanistan | Food and Agriculture Organization of the United Nations". www.fao.org. مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)