ولاية نوخوشيشو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ولاية نوخوشيشو
مشارك في حرب الشيشان الأولى
علم إمارة القوقاز الإسلامية
سنوات النشاط 31 أكتوبر 2007 – الآن
الأيديولوجيا إسلام
قادة إسلام بيك فادالوف (الجبهة الشرقية-إلى غاية2011)

طرخان غازييف (الجبهة الجنوبية الغربية-قتل سنة 2011) حسين غاكاييف (الجانب الشرقي)

أصلان بيتكاييف (الجانب الغربي)
منطقة 
العمليات
شمال القوقاز(الشيشان)
جزء من Flag of Caucasian Emirate.svg إمارة القوقاز الإسلامية
حلفاء ولاية داغستان

ولاية كالكايتشو
كابردا المتحدة
بلغاريا وكاراشاي

الدولة الإسلامية في العراق والشام
خصوم  روسيا

 الولايات المتحدة الأمريكية

 جورجيا

ولاية نوخوشيشو، بالروسية (Вилаят Нохчийчоь)، هي ولاية ضمن إمارة القوقاز الإسلامية. تم تشكيلها في عام 2007 والتي كانت جمهورية الشيشان إشكيريا سابقاً.

خلفية تاريخية[عدل]

كانت بداية نوايا اتفصال جمهورية الشيشان اشكيريا غير معروفة لدى الحكومة الروسية في أواخر عام 1991 بقيادة جوهر دوداييف. بعد فوز الشيشان بالاستقلال الفعلي في عام 1996 عن روسيا الاتحادية في أعقاب حرب الشيشان الأولى، غزت روسيا الشيشان مجدداً في الحرب الشيشانية الثانية،  بدأ الروس الحكم المباشر للشيشان منذ مايو 2000. بدأ الروس بفقدان السيطرة على بعض الأقاليم، كانت جمهورية الشيشان اشكيريا لازالت موجودة في شكل مجموعة مناهضة للحكم الروسي تخوض حرب عصابات ضد قواتهم، في حين أن بعض الشيشانين نفّذوا هجمات ضد المدنيين في روسيا. لكن رغم ذلك فإن جمهورية الشيشان اشكيريا بدأت تضعف من جراء الصراع مع الروس في السنوات التالية، مخلفة العديد من الضحايا والانشقاقات بما في ذلك مقتل الرؤساء المتعاقبون، أصلان مسخادوف وعبد الحليم سعدلاييف. بعد وفاة سعدلاييف في يونيو 2006، تولى دوكو عمروف رئاسة الجمهورية خلفاً له.[1]

إعلان قيام إمارة القوقاز الإسلامية[عدل]

في 7 أكتوبر 2007 أعلن عمروف رئيس الشيشان عن إنشاء إمارة القوقاز الإسلامية، والتي سعى من خلالها لتشكيل دولة إسلامية في شمال القوقاز. لاغيًا في نفس الوقت جمهورية الشيشان اشكيريا ومعوضًا عنها بإمارة القوقاز الإسلامية[2]

مشاكل قيادية[عدل]

في أغسطس 2010 نُشر شريط فيديو على موقع مركز كافكاز تظهر دوكو عمروف معلنا استقالته عن منصب زعيم إمارة القوقاز وإعلان الشيشاني إسلام بيك فادالوف خلفا له. وأعقب هذا فيديو آخر في نفس الشهر يعرض عمروف وهو يتراجع عن القرار.[3]

في أعقاب هذه الأحداث، تراجع العديد من قادة الشيشان من إمارة القوقاز الإسلامية مثل: طرخان غازييف وأبو أنس مهند وإسلام بيك فادالوف وحسين غاكاييف عن بيعتهم لعمروف. كما أُعلن أيضا في الفيديو انتخاب غاكاييف أمير للشيشان. وفق الشريعة الإسلامية[4]

وفاة عمروف والولاء لتنظيم الدولة الإسلامية[عدل]

بعد وفاة زعيم إمارة القوقاز دوكو عمروف في عام 2013، أصبح علي أصلان بيتكاييف الرئيس الجديد لولاية نوخوشيشو.[5]. وفي 15 مايو 2014 تم إصدار شريط فيديو على الإنترنت يظهر فيه بيتكاييف وقادة أخرون يؤدون البيعة للرئيس الجديد لإمارة القوقاز علي أبو محمد الداغستاني. وكان هذا أكبر اجتماع لمقاتلي الشيشان منذ عام 2011. وعلى الرغم من ذلك، ففي أواخر عام 2014 فإن العديد من قادة الشيشان بايعوا زعيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) أبو بكر البغدادي.[6] وفي يونيو 2015 أعلن أصلان بيتيكاييف مبايعة للبغدادي أيضًا.[7]

مراجع[عدل]

  1. ^ Nick Paton Walsh (19 June 2006).
  2. ^ "Two years of Imarat Kavkaz: jihad spreads over Russia's south",Caucasian Knot, 7 October 2009.
  3. ^ "Umarov's U-Turn".
  4. ^ Grozny Attack Underscores Chechen Insurgents' Military Capabilities,RFE/RL, 25 October 2010
  5. ^ "Rebels in Chechnya Regroup in Rare Meeting of Field Commanders".
  6. ^ Liz Fuller (2015-01-02).
  7. ^ "What Caused the Demise of the Caucasus Emirate?"