وودرو ويلسون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
توماس وودرو ويلسون
Woodrow Wilson
(بالإنجليزية: Woodrow Wilsonتعديل قيمة خاصية الاسم في اللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
وودرو ويلسون

رئيس الولايات المتحدة الثامن والعشرين
في المنصب 4 مارس 1913 - 4 مارس 1921
Fleche-defaut-droite-gris-32.png وليام هوارد تافت
وارين هاردنج Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة (بالإنجليزية: Thomas Woodrow Wilsonتعديل قيمة خاصية الاسم عند الولادة (P1477) في ويكي بيانات
اللغة الأم الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
الميلاد 28 ديسمبر 1856
ستونتون، فرجينيا، ولايات المتحدة Flag of the United States.svg
الوفاة 3 فبراير 1924 (67 سنة)
واشنطن العاصمة
سبب الوفاة سكتة دماغية  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن كاتدرائية واشنطن الوطنية  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة الأمريكية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة مشيخية  تعديل قيمة خاصية الديانة (P140) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي الأمريكي  تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الأمريكية للفلسفة،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم،  وأكاديمية لينسيان  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الزوجة إلين ويلسون
إديث ويلسون (–3 فبراير 1924)  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء مارغريت ويلسون،  وجيسي وودرو ويلسون ساير  تعديل قيمة خاصية أبناء (P40) في ويكي بيانات
عدد الأطفال +3   تعديل قيمة خاصية عدد الأطفال (P1971) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة برنستون (1875–1879)
جامعة جونز هوبكينز (–1886)  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
تخصص أكاديمي علوم سياسية و تاريخ  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية بكالوريوس في الفنون، ودكتوراه في الفلسفة  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي[1]،  وأستاذ جامعي،  ومحامي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
لغة المؤلفات الإنجليزية[2]،  والألمانية  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
إدارة جامعة برنستون،  وجامعة وزليان،  وجامعة فرجينيا  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب الحرب العالمية الأولى  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة نوبل للسلام  (1919)
POL Order Orła Białego BAR.svg نيشان فرسان العقاب الأبيض  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
Woodrow Wilson Signature 2.svg 

توماس وودرو ويلسون (28 ديسمبر 1856 - 3 فبراير 1924) هو سياسي وأكاديمي أميركي شغل منصب الرئيس الثامن والعشرين للولايات المتحدة من عام 1913 إلى 1921. ولد ويلسون في مدينة ستونتون في فرجينيا، وقضى سنواته الأولى في أوغستا، جورجيا وكولومبيا، ساوث كارولينا. حصل ويلسون على درجة الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة جونز هوبكنز، وشغل منصب أستاذ وباحث في مختلف المؤسسات قبل اختياره رئيسا لجامعة برنستون، وهو المنصب الذي شغله في الفترة من عام 1902 إلى 1910. وفي عام 1910، ترشح عن الحزب الديمقراطي في انتخابات حكومة ولاية نيو جيرسي وانتخب ليكون الحاكم الرابع والثلاثين للولاية من عام 1911 إلى 1913. ترشح ويلسون في انتخابات الرئاسة عام 1912 واستفاد من انقسام الحزب الجمهوري ليفوز بالمنصب، وحصل على أغلبية كبيرة في المجمع الانتخابي و42٪ من عدد الأصوات الشعبية في السباق الذي جمع أربعة مرشحين. وكان أول جنوبي ينتخب رئيسا منذ انتخاب زاكاري تايلور في عام 1848، [3] وكان ويلسون قوة رائدة في الحركة التقدمية، وذلك بفضل سيطرة الحزب الديمقراطي الذي ينتمي إليه على البيت الأبيض والكونغرس في عام 1912.

أعاد الرئيس ويلسون خطاب حالة الاتحاد، والذي لم يستخدم منذ عام 1801. وقاد الكونجرس الذي أصبح الآن في قبضة الديمقراطيين، وأشرف على إقرار السياسات التشريعية التقدمية التي لم تشهد البلاد مثلها حتى إقرار الصفقة الجديدة في عام 1933. [4] ومن بين سياساته الجديدة أيضا قانون الاحتياطي الفدرالي، وقانون لجنة التجارة الاتحادية، وقانون كلايتون لمكافحة الاحتكار، قانون قروض المزارع الاتحادي. تولى ويلسون السلطة بعد شهر واحد من التصديق على التعديل الدستوري السادس عشر، ودعا لدورة استثنائية للكونغرس، وأقرّ منها قانون الإيرادات لسنة 1913، والذي أوجد ضريبة الدخل وخفض الرسوم الجمركية. كما أقر قانون آدامسون الذي فرض ثمان ساعات عمل لعمال سكة الحديد، فحلّ بهذا إضراب سكة الحديد والأزمة الاقتصادية التي تلت ذلك. [5] حافظ ويلسون على سياسة الحياد عندما اندلعت الحرب العالمية الأولى في عام 1914، في حين اتبع سياسة أكثر عدوانية في التعامل مع الحرب الأهلية في المكسيك.

واجه ويلسون حاكم نيويورك السابق تشارلز إيفانز هيوز في انتخابات الرئاسة عام 1916 وانتصر بهامش ضيق، ليصبح أول ديمقراطي يفوز بولايتين متتاليتين منذ عهد أندرو جاكسون. شهدت فترته الثانية دخول الولايات المتحدة للحرب العالمية الأولى في مايو 1917، عندما استأنفت ألمانيا حربها المفتوحة بالغواصات وعندما اعترضت أمريكا برقية زيمرمان، فطلب ويلسون من الكونغرس إعلان الحرب من أجل "جعل العالم مكانا آمنا للديمقراطية". أجرت الولايات المتحدة عدة عمليات عسكرية إلى جانب الحلفاء، رغم أنها لم تتحالف معهم بشكل رسمي. ركز ويلسون خلال الحرب على النواحي الدبلوماسية والمالية، وترك أمور الإستراتيجية العسكرية للجنرالات، وبالأخص الجنرال جون بيرشنغ. أقرضت الولايات المتحدة المليارات من الدولارات لبريطانيا وفرنسا وغيرهم من الحلفاء لتمويل الجهود الحربية. قام ويلسون بإقرار قانون الخدمة الانتقائي، فتم تجنيد عشرة آلاف فرد يوميا وترحيلهم إلى فرنسا بحلول صيف العام 1918، وفي نفس الوقت لم يمنح اللجوء السياسي لنيقولا الثاني إمبراطور روسيا وعائلته عندما أطيح به في عام 1917. وعلى الجبهة الداخلية، قام ويلسون برفع الضرائب على الدخل، واقترض مليارات الدولارات من الشعب بشرائهم سندات الحرية. كما أسس مجلس الصناعات الحربية، وعزز تعاون النقابات العمالية، ونظم الإنتاج الزراعي والغذائي من خلال قانون ليفر، ومنح وزير الخزانة، وليام ماكادو، السيطرة المباشرة على نظام سكك الحديد في البلاد.

في خطاب دولة الاتحاد الذي ألقاه في عام 1915، طلب ويلسون من الكونغرس أن يضعوا أسس ما أصبح فقرة التجسس لعام 1917 وقانون التحريض لعام 1918، وذلك لقمع معارضي التجنيد. كما كثف عملية القمع بالحملة التي شنها النائب العام أليكس ميتشل بالمر لطرد المتطرفين الأجانب خلال فترة الخوف الأحمر الأولى بين عامي 1919-1920. أيد ويلسون التعديل التاسع عشر الذي أعطى حق التصويت للنساء في كل الولايات المتحدة، وتم التصديق عليه في عام 1920 رغم معارضة الجنوبيين. جمع ويلسون في حكومته الديمقراطيين الجنوبيين الذين طبقوا الفصل العنصري في وزارة المالية والبحرية والمكاتب الاتحادية الأخرى. [6][7] ومنح رؤساء الإدارات مزيدا من الحكم الذاتي في إداراتهم. [8] أصدر ويلسون مبادئه من أجل السلام في عام 1918، والتي عرفت بالنقاط الأربع عشرة، وسافر إلى باريس في عام 1919 بعد إقرار الهدنة، وشجع على تشكيل عصبة الأمم وإبرام معاهدة فرساي. قام ويلسون بجولة وطنية في عام 1919 بعد عودته من أوروبا، وذلك ليقوم بالترويج للمعاهدة، وأصيب بجلطة دماغية حادة. استقبل الجمهوريون في مجلس الشيوخ هذه المعاهدة بقلق بالغ، ورفض ويلسون جهود التسوية التي قدمها هنري كابوت لودج، فرفض مجلس الشيوخ هذه المعاهدة. عزل ويلسون نفسه في البيت الأبيض بسبب الجلطة وتضاءلت سلطته ونفوذه. وضع ويلسون خطة لإعادة انتخابه لولاية جديدة، فأوقف المؤتمر الوطني الديمقراطي عام 1920، ولكن الحزب تغاضى عن سعي الرئيس للترشح لولاية ثالثة.

كان ويلسون مشيخيا وجورجيا (أنصار الاقتصادي هنري جورج) مخلصا،[9] وجمع آرائه الأخلاقية مع سياساته المحلية والدولية. وعين العديد من التقدميين الجورجيين الراديكاليين إلى مناصب بارزة في إدارته. [10] والآن يشار إلى أيديولوجيته الأممية باسم "الويلسونية"، أو السياسة الخارجية التي تدعو الأمة لتعزيز الديمقراطية العالمية. [11][12][13] ، منح ويلسون جائزة نوبل للسلام عام 1919 لرعايته عصبة الأمم، وليكون ثاني ثلاثة رؤساء أمريكيين يتلقون الجائزة[14] بعد ثيودور روزفلت وقبل باراك أوباما (تلقى جيمي كارتر الجائزة بعد انتهاء رئاسته).

بداية حياته السياسية[عدل]

رئاسته[عدل]

أصيب بالشلل بعد ظهور عصبة الأمم للوجود وأصبح كتلة من الحطام وأصيبت سياسته وسياسة حزبه الديمقراطي بالخسارة في معركة الرئاسة 1920 أمام الجمهوريين الذي فاز مرشحه وارن هاردن.

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ مذكور في : ملف استنادي متكامل — وصلة : معرف ملف استنادي متكامل — تاريخ الاطلاع: 24 يونيو 2015
  2. ^ مذكور في : منصة البيانات المفتوحة من المكتبة الوطنية الفرنسية — http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb119292736 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  3. ^ William Keylor, "The long-forgotten racial attitudes and policies of Woodrow Wilson", March 4, 2013, Professor Voices, Boston University, accessed March 10, 2016
  4. ^ John Milton Cooper, Woodrow Wilson: A Biography p. 201
  5. ^ Kerr، K. Austin (1967). "Decision For Federal Control: Wilson, McAdoo, and the Railroads, 1917". Journal of American History. 54 (3): 550–560. doi:10.2307/2937406. JSTOR 2937406. 
  6. ^ Yellin، Eric (2013). Racism in the Nation's Service: Government Workers and the Color Line in Woodrow Wilson's America. Chapel Hill: The University of North Carolina Press. صفحات 161–162. ISBN 978-1469607207. 
  7. ^ http://www.pbs.org/wgbh/amex/wilson/portrait/wp_african.html
  8. ^ Cook، Brian (2007). Democracy and Administration: Woodrow Wilson's Ideas and the Challenges of Public Management. Baltimore: JHU Press. صفحة 142. ISBN 9780801885228. 
  9. ^ Woolf, S.J. (April 27, 1941). "Morgenthau at 85 Recalls a Full Life; Morgenthau at 85". New York Times. NY Times Magazine.
  10. ^ Johnston, Robert D. The Radical Middle Class: Populist Democracy and the Question of Capitalism in Progressive Era Portland, Oregon. Princeton, N.J: Princeton University Press, 2003
  11. ^ Blum، John Morton (1956). Woodrow Wilson and the Politics of Morality. Boston: Little, Brown. 
  12. ^ Gamble، Richard M. (2001). "Savior Nation: Woodrow Wilson and the Gospel of Service" (PDF). Humanitas. 14 (1): 4–22. 
  13. ^ Cooper, Woodrow Wilson (2009) p. 560.
  14. ^ "Woodrow Wilson bio sketch". Nobel Media AB 2014. 
Alfred Nobel.png
هذه بذرة مقالة عن جائزة نوبل، أو من حصل عليها وحول جميع أنواعها بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.