ياوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

يَاؤُيْ (باليابانية: やおい بالروماجي: yaoi) هو تصنيف ياباني للقصص والأعمال الفنية، التي تحتوي على علاقات جنسية أو رومنسية بين الشخصيات الذكورية (المثلية الجنسية).[1][2][3] المانغا التي تسوق على وجه التحديد للمثليين الذكور (بارا) تعد صنفًا منفصلاً.

الشخصيات الرئيسية في الياوي عادة ما تكون سيمي أي موجب أو الشخصية المهيمنة أو الساعية لليوكي أي سالب. المواد المصنفة كياوي عادة ما تصور علاقات مثلية شخصيات ذكورية أو تظهر محتوى ذي اشتهاء مثلي. فيما يمكن للشخصيات أن تكون بأي سن ما بعد البلوغ. الأعمال التي فتيان في سن ما قبل المراهقة تسمى شوتاكون وتعد صنفًا منفصلاً.

الياوي نتج من مصدرين إثنين، ففي مطلع السبعينات نشرت مجلة مانغا شوجو قصص تانبي (الجماليات). التأثير الآخر بدأ اثر تسويق دوجينشي في اليابان بنهاية السبعينات والذي حاكى بشكل ساخر جنسيًا شخصيات قصص مانغا شونن وأنمي. وبعد فترة وجيزة بدأت مجلات شوجو مكرسة لهذا النوع بالظهور. بحلول التسعينات ظهر المصطلح شبه الدخيل (Boys' Love) بويز لاف. ومن أشهر أنميات الياوي سيكاي-إيتشي هاتسوكوي وجونجو رومانتيكا.

مانجا الياوي

العناصر البنيوية[عدل]

الشخصيات النسائية[عدل]

ليس للشخصيات النسائية في غالب الأمر أي أدوار بارزة في أعمال الياوي بل ينحصر ظهورها على أدوار صغيرة جداً أو قد لا يكون للشخصيات النسائية أي وجود في عمل الياوي. تشير عالمة الاجتماع اليابانيَّة من جامعة برنستون كازوكو سوزوكي إلى تصوّير الأمهات تحديداً على نحوٍ سلبيّ في أعمال الياوي كما في مانغا "زتساي 1989" (باليابانية: 絶愛-1989-) التي يشهد فيها الشخصية الرئيسية للمانغا خلال طفولته قيام أمه بقتل أبيه. تقترح سوزوكي السبب الكامن وراء هذا في أن كلاً من الشخصية والقارئ على حدٍ سواء يسعيان للاستعاضة عن غياب حب الأم غير المشروط بالحب الاستحوذاي "المحرَّم" على حد وصف سوزوكي والذي تدور حوله أعمال الياوي.[4] ذكرت مؤلفة الياوي ناريكو إنوموتو بأنه حين تُصوَّر شخصيات نسائية في أعمال الياوي فلا يسعها سوى أن "تصبح حقيقية على نحوٍ غريب". كثيرًا ما يُحجَّم أو يُقصى دور الشخصية الأنثى في الحالات التي يبادر فيها المعجبين إلى إنتاج نسخ ياوي مستقاة من سلاسل أنمي تحوي على شخصيات نسائية[5] على غرار أجنحة كاندام. قال يوكاري فوجيموتو حيال مسألة استخدام سلاسل مانغا الشونن كمصدر إلهام في أعمال الياوي بأن "قراءات الياوي وشخصيات الإناث المحبَّبة تبدو منوطة ببعضها البعض".[6]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ McLelland, Mark؛ Yoo, Seunghyun (2007)، "The International Yaoi Boys' Love Fandom and the Regulation of Virtual Child Pornography: The Implications of Current Legislation"، Sexuality Research and Social Policy: Journal of NSRC، 4 (1): 93–104، doi:10.1525/srsp.2007.4.1.93، مؤرشف من الأصل في 27 أغسطس 2018.
  2. ^ Welker, James (2006)، "Beautiful, Borrowed, and Bent: "Boys' Love" as Girls' Love in Shôjo Manga"، Signs: Journal of Women in Culture and Society، 31: 3، doi:10.1086/498987.
  3. ^ What Shôjo Manga Are and Are Not – A Quick Guide for the Confusedنسخة محفوظة 18 January 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Suzuki, Kazuko. 1999. "Pornography or Therapy? Japanese Girls Creating the Yaoi Phenomenon". In Sherrie Inness, ed., Millennium Girls: Today's Girls Around the World. London: Rowman & Littlefield, pp. 259–260 (ردمك 0-8476-9136-5), (ردمك 0-8476-9137-3).
  5. ^ Drazen, Patrick (October 2002). '"A Very Pure Thing": Gay and Pseudo-Gay Themes' in Anime Explosion! The What, Why & Wow of Japanese Animation Berkeley, California: Stone Bridge Press p. 95 (ردمك 1-880656-72-8). "The five pilots of Gundam Wing (1995) have female counterparts, yet a lot of Fansite are produced as if these girls never existed."
  6. ^ Fujimoto, Yukari (2013)، Berndt, Jaqueline؛ Kümmerling-Meibauer, Bettina (المحررون)، Manga's cultural crossroads، Hoboken: Taylor and Francis، ص. 184، ISBN 978-1134102839.