كالديرا يلوستون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من يلوستون كالديرا)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كالديرا يلوستون
الجزء الشمالي الشرقي من كالديرا يلوستون، مع نهر يلوستون الذى يتدفق من خلال وادي هايدن وحافة كالديرا في المسافة
الجزء الشمالي الشرقي من كالديرا يلوستون، مع نهر يلوستون الذى يتدفق من خلال وادي هايدن وحافة كالديرا في المسافة

الموقع حديقة يلوستون الوطنية، وايومنغ، الولايات المتحدة الأمريكية
إحداثيات 44°24′N 110°42′W / 44.4°N 110.7°W / 44.4; -110.7  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
الارتفاع 9,203 قدم  تعديل قيمة خاصية الارتفاع عن مستوى البحر (P2044) في ويكي بيانات
النوع كالديرا[1]
مدى البركان جبال روكي
عمر الحجر 2.1 مليون سنة[1]
آخر ثوران منذ 70،000 سنة

( الصخور المنصهرة ) / 1350 قبل الميلاد ± 200 سنة ( الإنفجارات الحرارية المائية ) / الجاري ( الحرارية المائية غير متفجرة)[1]

الطريق تنزه / السيارات / حافلة
موقع كالديرا يلوستون على خريطة الولايات المتحدة
كالديرا يلوستون
كالديرا يلوستون
كيفية تشكل الكالديرا
كالديرا في جبل أنياكشاك في ألاسكا

كالديرا يلوستون (بالإنجليزية:Yellowstone Caldera) هى كالديرا بركانية و بركان هائل تقع في حديقة يلوستون الوطنية في الولايات المتحدة، يشار إليها أحيانا بإسم بركان يلوستون الهائل (Yellowstone Supervolcano). يقع البركان في الركن الشمالي الغربي من وايومنغ، الذي يكون الغالبية العظمى من الحديقة. مساحة منطقة كالديرا يلوستون هى نحو 55 كيلومتر في 70 كيلومتر .[3]

منطقة يلوستون وتقع فوق ثلاثة كالديرات متصلة ببعضها البعض (USGS)

التطور البركاني[عدل المصدر]

يعتبر نشاط يلوستون البركاني نشاطا حديثا مقد تكونت من كالديرا بركان هائل على مراحل قبل 1و2 مليون سنة و 3و1 مليون سنة وقبل 640.000 سنة . تقع منطقة يلوستون تقع فوق نقطة ساخنة من الصخور الساخنة المنصهرة وتكون عباءة صخرة ترتفع نحو السطح . في حين أن نقطة يلوستون الساخنة هى الآن تحت هضبة يلوستون ، فإنها ساعدت في السابق في خلق نهر الأفعى الشرقى (إلى الغرب من يلوستون) من خلال سلسلة من الثورات البركانية الضخمة . البقعة الساخنة يبدو أنها تتحرك تحت الأرض في اتجاه الشرق والشمال الشرقي ، ولكن في الواقع فإن البقعة الساخنة أعمق بكثير من التضاريس وهي تعتبر ساكنة بالنسبة إلى صفيحة أمريكا الشمالية التى تتحرك فوقها إلى الغرب -الجنوب الغربي .[4]

على مدى السنوات ال 18 مليون عام ماضية أو نحو ذلك، وقد ولدت هذه البقع الساخنة والانفجارات العنيفة وتسببت في فيضانات من الحمم البازلتية. وقد ساعدت هذه الانفجارات والنشاط البركاني في تكون الجزء الشرقي من نهر الأفعى عادي من منطقة جبلية مرة واحدة. عشرة من تلك الثورات على الأقل كانت ضخمة بحيث يتم تصنيفها على أنها حمم بركانية .حيث الانفجارات البركانية أحيانا تفرغ إفرازاتها من الحمم المنصهرة بسرعة بحيث تتسبب في غمر الأراضي المعرضة للانهيار في منخفضات الصخور المنصهرة ، وتشكيل أراض هابطة تسمى جغرافيا كالديرا. يمكن أن تتشكل "الكالديرا" (بركان هائل) من حمم بركانية متفجرة تكون واسعة وعميقة ، كما من الممكن أن تكون متوسطة وكبيرة الحجم ، ويمكن أن تكون مسؤولة عن تدمير مساحات واسعة من السلاسل الجبلية.

أقدم كالديرا معروفة في أمريكا الشمالية هي في منطقة ماكديرميت ، نيفادا-أوريغون. وعلى الرغم من وجود صخور شبه منصهرة متراكمة وتصدعات التي تميز مجموعة كالديرات تغطي دائرة قطرها نحو 60 كيلومتر ، فمنها "مجموعة كارماكس " جنوب غرب يوكون ، كندا. وقد فسرت تلك بأنها تكونت قبل 70 مليون سنة عن طريق البقعة الساخنة ليليوستون.[5][6]

ومع تكاثر بقايا النشاطات البركانية في تلك المنطقة فإننا نجدها في هيئة حقول بركانية تغطي بعضها البعض ، وهي تمتد من نيفادا إلى أوريغون عبر سهل نهر الأفعى شرقا ومنتهيا عند هضبة يلوستون .

أحد تلك الكالديرات وهي كالديرا برونو-جاربيدغ التي تقع في جنوب إيداهو قد تكونت قبل 10 - 12 مليون سنة حيث تراكم رمادها بارتفاع 30 سمتيمتر وغطي منطقة تبلغ نحو 1000 كيلومتر إلى شمال شرق نبراسكا وعمل عل فناء قطعان من الخرتيت و الجمال وحيوانات أخرى. تكونت بذلك ما نجده الآن من أحواض كبيرة مليئة بالرماد وتحتها أحفورات تلك الحيوانات ، وهي الأن تشكل محمية وطنية تاريخية.

تقدر مصلحة الجيولوجيا بالولايات المتحدة أن نشاطا أو نشاطين كبيري من درجة الكالديرا بالغضافة إلى نحو 100 نشاطا باعثا للابة تحدث كل مليون سنة ، بالإضافة إلى عدد كبير من النشاط الباعث للبخار كل مئة عام.[7]

مخاطر الإنفجار البركانى[عدل المصدر]

آخر واسع النطاق اندلاع بركان يلوستون، و الحمم كريك الذي وقع الانفجار قرابة 640،000 سنة مضت,[8] تطرد ما يقرب من240 ميل مكعب (1,000 كـم3) من الصخور والغبار و الرماد البركاني في السماء.[9]

الجيولوجيين تراقب عن كثب صعود وسقوط هضبة يلوستون، والذي يقيس في المتوسط 0.6 بوصة[convert: %s]%s سنويا، كمؤشر على التغييرات في ضغط الماجما المنصهرة.[10][11]

الحركة الصعودية لأرضية كالديرا اليلوستون بين عامي 2004 و 2008 - تقريبا 3 يوصة[convert: %s]%s كل عام - وأكثر من ثلاثة أضعاف القياسات التى لوحظت منذ ذلك الحين حيث بدأت هذه القياسات في عام 1923.[12] من منتصف الصيف 2004 من خلال منتصف صيف 2008، انتقل سطح الأرض داخل كالديرا التصاعدي بقدر ما 8 بوصة[convert: %s]%s في محطة الأبيض بحيرة GPS.[13][14] بحلول نهاية عام 2009، فإن الرفع قد تباطأ بشكل كبير وعلى ما يبدو توقفت.[15] في يناير 2010، ذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية ان "رفع كالديرا يلوستون من تباطأ بشكل ملحوظ"[16] ولكن لايزال الرفع مستمرا ولكن بوتيرة أبطأ[17] هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، جامعة ولاية يوتا والعلماء الخدمة الوطنية بارك مع مرصد بركان يلوستون الحفاظ على أنهم "لا أرى أي دليل على أن مثل هذه آخر ثورة ستحدث زلزالا عنيفا في يلوستون في المستقبل المنظور. فترات تكرار هذه الأحداث ليست منتظمة ولا يمكن التنبؤ بها. "[9]

وفقا للدراسة ناشيونال جيوغرافيك (مجلة) على الأرجح تكون الإندلاعات الرئيسية التالية في يلوستون سوف تقع في واحدة من المناطق الثلاث التي تعمل بالتوازي خطأ الشمال / الشمال الغربي عبر الحديقة.[18] بعيدا في ألاسكا أن تغيير النشاط من السخانات والعديد من هوتسبرينجس لعدة أشهر بعد ذلك......ref name=NG/>

انظر أيضا[عدل المصدر]

مراجع[عدل المصدر]

  1. ^ أ ب ت "Yellowstone". Global Volcanism Program. Smithsonian Institution. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-31. 
  2. ^ "Mount Sheridan,vbe 3 Wyoming". Peakbagger.com. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-31. 
  3. ^ على النحو الذي يحدده الجيولوجية العمل الميداني الذي أجراه بوب كريستيانسن من [المسح الجيولوجي [الولايات المتحدة]] في 1960s و 1970s.
  4. ^ "Yellowstone Caldera, Wyoming—USGS". Cascade Volcano Observatory. الماسح الجيولوجي الأمريكي. 2003-01-22. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-30. 
  5. ^ Johnston, Stephen T.; Wynne, P. Jane; Francis, Don; Hart, Craig J. R.; Enkin, Randolph J.; Engebretson, David C. (1996). "Yellowstone in Yukon: The Late Cretaceous Carmacks Group". Geology. 24 (11): 997, 998. Bibcode:1996Geo....24..997J. doi:10.1130/0091-7613(1996)024<0997:YIYTLC>2.3.CO;2. 
  6. ^ "Yellowstone hotspot track". Lamont-Doherty Earth Observatory. اطلع عليه بتاريخ June 10, 2010. 
  7. ^ Yellowstone Volcanic Hazards, USGS. Volcanoes.usgs.gov (March 1, 2012). Retrieved on December 31, 2013.
  8. ^ "Undine Falls, Lava Creek, Yellowstone National Park". United States Geological Survey. اطلع عليه بتاريخ 2009-01-02. 
  9. ^ أ ب اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع USGSFS3024
  10. ^ John Timmer (2007-11-08). "Yellowstone recharges". arstechnica.com. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-08. 
  11. ^ Smith, Robert B.; Wu-Lung Chang, Lee Siegel (2007-11-08). "Yellowstone rising: Volcano inflating with molten rock at record rate". Press release, University of Utah Public Relations. EurekAlert! (American Association for the Advancement of Science). اطلع عليه بتاريخ 2007-11-09.  Cite uses deprecated parameter |coauthors= (مساعدة)
  12. ^ Molten Rock Fills Yellowstone Volcano at Record Rate Newswise, Retrieved on September 2, 2008.
  13. ^ "Recent ups and downs of the Yellowstone Caldera". Yellowstone Volcano Observatory. United States Geological Survey. 2008-09-28. اطلع عليه بتاريخ 2008-12-31. 
  14. ^ Smith, Robert B.; Jordan, Michael; Steinberger, Bernhard; Puskas, Christine M.; Farrell, Jamie; Waite, Gregory P.; Husen, Stephan; Chang, Wu-Lung; O'Connell, Richard (20 November 2009). "Geodynamics of the Yellowstone hotspot and mantle plume: Seismic and GPS imaging, kinematics and mantle flow" (PDF). Journal of Volcanology and Geothermal Research. 188 (1-3): 26–56. doi:10.1016/j.jvolgeores.2009.08.020.  Cite uses deprecated parameter |coauthors= (مساعدة)
  15. ^ Alert Archive Search
  16. ^ http://volcano.wr.usgs.gov/yvostatus.php
  17. ^ UNAVCO: Plate Boundary Observatory (PBO)
  18. ^ Richard A. Lovett (20 September 2012). "Yellowstone Supervolcano Discovery—Where Will It Erupt?". National Geographic. 

وصلات خارجية[عدل المصدر]