يوديد البيريليوم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من يوديد بيريليوم)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
يوديد البيريليوم
{{{Alt}}}
المعرفات
رقم CAS 7787-53-3
بوبكيم (PubChem) 82231
الخصائص
صيغة جزيئية BeI2
الكتلة المولية 262.82 غ/مول
المظهر بلورات إبرية عديمة اللون
الكثافة 4.32 غ/سم3
نقطة الانصهار

510 °س

نقطة الغليان

590 °س

الذوبانية في الماء يتفاعل بعنف مع الماء
الذوبانية ينحل في الإيثانول وثنائي إيثيل الإيثر
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

يوديد البيريليوم مركب كيميائي له الصيغة BeI2، ويكون على شكل بلورات إبرية عديمة اللون.

التحضير[عدل]

يمكن تحضير يوديد البيريليوم من تفاعل فلز البيريليوم مع اليود عند درجات حرارة تتراوح بين 500 إلى 700 °س: [1][2]

\mathrm{Be\ +\  I_2 \longrightarrow\ BeI_2}

كما يتشكل يوديد البيريليوم عندما يتفاعل كربيد البيريليوم مع يوديد الهيدروجين في الطور الغازي فقط عند درجات حرارة تتراوح بين 600-700 °س:[2]

\mathrm{Be_2C\ +\ 4\ HI \longrightarrow\ 2\ BeI_2\ +\ CH_4}

الخصائص[عدل]

إن مركب يوديد البيريليوم ساحب للرطوبة، وهو يتفاعل بعنف مع الماء، حيث يتحرر يوديد الهيدروجين.[1]

\mathrm{BeI_2\ +\ 2\ H_2O\ \longrightarrow\ Be(OH)_2\ +\ 2\ HI}

من السهل استبدال اليود في يوديد البيريليوم بهالوجينات أخرى؛ إذا تفاعل مع الفلور أعطى فلوريد البيريليوم وفلوريدات اليود، ومع الكلور يعطي كلوريد البيريليوم، ومع البروم يعطي بروميد البيريليوم.

يتفاعل يوديد البيريليوم بعنف مع العوامل المؤكسدة مثل فوق منغنات البوتاسيوم أو كلورات البوتاسيوم ليعطي بخاراً بنفسجياً (أرجواني) من اليود.[3]

يوجد يوديد البيريليوم في الحالة الغازية على شكل ثنائي وحدات، وعند درجة حرارة تبلغ 1200 °س يتفكك بخار BeI2 إلى العناصر الأولية البيريليوم واليود.[2] تبلغ

توجد ثلاثة أشكال بلورية من يوديد البيريليوم وذلك حسب مجال درجة الحرارة.[2]

البنى البلورية لمركب يوديد البيريليوم وأبعاد الشبكة البلورية بالأنغستروم Å

مجال درجة الحرارة النظام البلوري  a    b    c    β 
إلى 290 °س نظام بلوري معيني قائم 11.18 5.94 6.04 -
290 °س إلى 370 °س نظام بلوري معيني قائم 18.0 16.69 11.43 -
فوق 370 °س نظام بلوري رباعي 5.84 5.70 - -

احتياطات الأمان[عدل]

إن البيريليوم ومركباته الكيميائية هي مواد سامّة ومسرطنة، حيث يمكن أن تسبب مرض التسمم بالبيريليوم. لذا ينبغي أخذ الحيطة والحذر عند التعامل مع هذه المركبات.

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Perry، Dale؛ Phillips، Sidney (1995)، Handbook of inorganic compounds، CRC Press، صفحة 63، ISBN 978-0-8493-8671-8 
  2. ^ أ ب ت ث Walsh، Kenneth (2009)، Beryllium chemistry and Processing، ASM International، صفحة 118 
  3. ^ Parsons (1909)، The Chemistry and Literature of Beryllium