يوغسلافيوية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
علم جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية. و بعد انهيار يوغسلافيا في التسعينات، بقي هذا العلم رمزاً يوغسلافياتياً شعبياً.

اليوغسلافيوية أو اليوغوسلافيوية (بالصربو-كرواتية: Jugoslavizam/Југославизамأو Jugoslovenstvo/Југословенство، بالسلوفينية: Jugoslavizem أو Jugoslovanstvo) مصلحٌ يشير إلى القومية و الوطنية المرتبطة بالسلاف الجنوبيين و يوغسلافيا. تاريخياً، كانت اليوغسلافيوية تدعو إلى اتحاد كل السلاف الجنوبيين المنتشرين الآن في أقطار: البوسنة و الهرسك، و بلغاريا، و كرواتيا، و الجبل الأسود، و صربيا (و منطقة كوسوفو المتنازع عليها، و التي لديها الآن أقلية سلافية)، و سلوفينيا، و مقدونيا.[1] أصبحت قوةً سياسية فعالة خلال الحرب العالمية الأولى باغتيال الأرشيدوق النمساوي فرانز فرديناند على يد مناضل يوغسلافيوي/يوغسلافياتي يُدعى غافريلو برينسيب و باجتياح صربيا الذي تلاها من قبل النمسا-هنغاريا. خلال الحرب تألفت اللجنة اليوغسلافية من مهاجرين سلافيين جنوبيين من النمسا-هنغاريا (تشمل 12 كروايتاً، و 3 صربيين، و سلوفيني واحد)، دعمت صربيا و أكدت على تشكيل دولة يوفسلافيّة. أثار اغتيال فرانز فرديناند استياء الكروات و السلوفينيين النمسو-هنغاريين الذي فضلوا البقاء ضمن النسما-هنغاريا.[2]

لمحة عامة[عدل]

كان هنالك قوميون عرقيون سلافيون جنوبيون أيدوا اليوغسلافيوية كوسيلة لتحقيق اتحادهم العرقي. بعد 1878، دمج القوميون الصرب أهدافهم مع أهداف اليوغسلافيويين، مضاهين الدور لمملكة سردينيا و بيدمونت في توحيد إيطاليا بالادعاء بأن صربيا لم تسعى فقط لتوحيد جميع الصرب في دولة واحدة؛ و لكنها اعتزمت أن تكون نظيراً سلافياً جنوبياً لبيمونت، لتوحيد جميع السلاف الجنوبيين في دولة واحدة تعرف باسم يوغسلافيا.[3] أصبح القوميون الكروات مهتمين باليوغسلافيوية كوسيلة لتقيق توحيد الأراضي الكرواتية، بدلاً من اقسامهم تحت النمسا-هنغاريا، لا سيما مع الزعيم اليوغسلافيوي ستروسماير الذي أيد هذا باعتباره قابلاً للتحقيق في إطار ملكية يوغسلافيّة فدرالية (اتحادية).[4] أيضاً، أيد القوميون السلوفينيون كأنتون كورُشِك الوحدة اليوغسلافيّة خلال الحرب العالمية الأولى، فقد رؤوها كوسيلة لتحرير الأراضي السلوفينية من الحكم النمسو-هنغاري.[5]

اقرأ أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Cohen 1995, pp. 4.
  2. ^ Dragnich 1983, pp. 3–11.
  3. ^ Motyl 2001, pp. 470.
  4. ^ Motyl 2001, p. 105.
  5. ^ Motyl 2001, p. 276.

المصادر[عدل]

  • Cohen، Lenard J. (1995). Broken bonds: Yugoslavia's disintegration and Balkan politics in transition. Cambridge, England, UK; Malden, Massachusetts, USA: Westview Press. ISBN 0-8133-2477-7. 
  • Djokić، Dejan (2003). Yugoslavism: Histories of a Failed Idea, 1918-1992. C. Hurst & Co. Publishers. ISBN 978-1-85065-663-0. 
  • Dragnich، Alex N. (1983). The First Yugoslavia: Search for a Viable Political System. Hoover Press. ISBN 978-0-8179-7843-3.  (بالإنجليزية)
  • Jović، Dejan (2009). Yugoslavia: A State that Withered Away. Purdue University Press. ISBN 978-1-55753-495-8. 
  • Motyl، Alexander J. (2001). Encyclopedia of Nationalism, Volume II. Academic Press. ISBN 0-12-227230-7. 
  • Nielsen، Christian Axboe (2014). Making Yugoslavs: Identity in King Aleksandar's Yugoslavia. University of Toronto Press. ISBN 978-1-4426-2750-5. 
  • Ramet، Sabrina P. (2006). The Three Yugoslavias: State-building and Legitimation, 1918-2005. Indiana University Press. ISBN 0-253-34656-8. 
  • Wachtel، Andrew (1998). Making a Nation, Breaking a Nation: Literature and Cultural Politics in Yugoslavia. Stanford University Press. ISBN 978-0-8047-3181-2.