يوم الشجرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

يوم الشجرة هو عيد يحتفل فيه بالأشجار ويشجع الناس على زرعها والاعتناء بها. ويعتبر هذا اليوم يوم الشجرة العالمي يحتفل فيه بزراعة وحماية الغطاء النباتي في أغلب دول العالم، ويهدف هذا اليوم إلى زيادة رقعة المساحات الخضراء، وترميم الغابات الطبيعية بزرع غابات اصطناعية، مع إعطاء المزيد من الاهتمام بالأشجار المزروعة وحمايتها وترميم المساحات المزروعة وزرع مساحات خضراء جديدة، بالإضافة إلى حماية الغابات الطبيعية من التعديات. بدأت الفكرة في العادات الدينية القديمة ويحتفل بالعيد في الوطن العربي ودول كثيرة اليوم. وبين هذه الدول هي: الولايات المتحدة الأمريكية، وأستراليا، وكندا، ونيوزيلندا، كوريا الجنوبية، وإسبانيا.

الأصول والتاريخ[عدل]

أول يوم شجرة في العالم[عدل]

أقامت قرية موندونيدو الإسبانية أول مهرجان موثق لزراعة الأشجار في العالم الذي نظمه عمدة المدينة عام 1594. يدعى المكان الآن ألاميدا دي لوس ريميديوس وما يزال يزرع بأشجار الليمون وكستناء الحصان. يُذكّر مَعلَم  غرانيتي متواضع ولوحة برونزية بالحدث. بالإضافة إلى ذلك، أقامت قرية فيلانويفا دي لا سييرا الإسبانية الصغيرة أول يوم شجرة حديث، في مبادرة أطلقها كاهن محلي عام 1805 بدعم حماسي من جميع السكان.

بينما كان نابليون يدمّر أوروبا بطموحه، عاش الكاهن دون خوان أبرن سامتريس في قرية في سييرا دي غاتا، الذي كان وفقًا للسجلات «مقتنعًا بأهمية الأشجار للصحة، والنظافة، والتزيين، والطبيعة، والبيئة والعادات. لذا قرّر زرع الأشجار في جو احتفالي. بدأ المهرجان يوم الثلاثاء في كرنفال مع قرع أجراس الكنيسة، الوسطى والكبيرة. وحتى المطلية بزخارف الكنيسة بعد القداس، زرع دون خوان، برفقة رجال الدين والمدرسين وعدد كبير من الجيران، الشجرة الأولى، وكانت شجرة حور، في المكان المعروف باسم وادي إل إيخيدو. استمر زرع الأشجار في أرويادا وفوينتي دي لا مورا. بعد ذلك، أقاموا وليمة ولم يفوتوا الرقص. استمر الاحتفال والزرع ثلاثة أيام. صاغ دون خوان بيانًا دفاعيًا عن الأشجار المرسلة إلى المدن المحيطة لنشر حب واحترام الطبيعة، ونصحهم بزرع الأشجار في مناطقهم. –ميغيل هيريرو أوسيدا، يوم الشجرة

أول يوم شجرة أمريكي[عدل]

أسس جيه. ستيرلينغ مورتون أول يوم شجرة أمريكي في مدينة نبراسكا بولاية نبراسكا في 10 أبريل 1872، زرع ما يقدر بنحو مليون شجرة في نبراسكا.[1][2]

كان بيردسي نورثروب من كونيتيكت مسؤولاً عن عولمة الفكرة عندما زار اليابان عام 1883 وسلم رسالته التي حملت عنوان «يوم الشجرة وتحسين القرية». في نفس العام، نصّبته جمعية الغابات الأمريكية رئيسًا للجنة حملة يوم الشجرة في جميع أنحاء البلاد. ونقل حماسه ليوم الشجرة إلى أستراليا وكندا وأوروبا.[2][1]

ماكرييت وثيودور روزفلت[عدل]

ابتداءً من عام 1906، زعم إسرائيل ماكرييت من دوبوا، بنسلفانيا، وهو أحد أكبر أنصار حماية البيئة في بنسلفانيا، أن خطاب الرئيس ثيودور روزفلت للحفاظ على البيئة اقتصر على رجال أعمال صناعة الأخشاب، وأوصى بحملة لتعليم الشباب وبسياسة وطنية لتعليم الحفاظ على البيئة. وحث ماكرييت روزفلت على الإدلاء ببيان عام لتعليم طلاب المدارس حول الأشجار وتدمير الغابات الأميركية. تبنى رئيس دائرة الغابات في الولايات المتحدة غيفورد بنكوت توصيات ماكرييت وطلب من الرئيس أن يتحدث إلى طلاب المدارس العامة في الولايات المتحدة عن الحفاظ على البيئة. في 15 أبريل 1907، أصدر روزفلت «إعلان يوم الشجرة لطلاب المدارس في الولايات المتحدة» حول أهمية الأشجار وأن علم الحراج يستحق أن يدرس في المدارس الأمريكية. كتب بينشوت لمكراييت، «يجب علينا جميعًا أن نكون مدينون لك لأنك قدمت هذا الاقتراح.»[3][4][5]

تاريخ المناسبة[عدل]

أسس جولياس ستيرلينج مورتون يوم الشجرة في أمريكا في ولاية نبراسكا سنة 1872. وانشاه لان مورتون انتقل من ولاية ميشيغان إلى ولاية نابراسكا ورغب في النظر إلى الأشجار. مورتون هو الصحافي الذي انشا الصحيفة الأولى في ولاية نابراسكا. اقترح يوم لزراعة الأشجار في اجتماع مجلس زراعة نابراسكا في 4 شهر يناير1872 واحتفل بيوم الأشجار في 10 أبريل في تلك السنة.

اليوم في أمريكا يحتفل الأمريكيون بيوم الشجر بزراعة الأشجار لكن يحتفلون بطرق أخرى أيضا. المدارس أحيانا تعلم الأطفال عن البئية وموضوعات مثل صيانة البيئة.

في أغلب البلاد العربية أن لم يكن جميعها يحتفل بيوم الشجرة وتجرى احتفالات رسمية كثيرة لغرس أعداد كبيرة من شتلات الأشجار.

وتبرز أهمية الشجرة في الإسلام، فقد ورد ذكرها في القران عدة مرات وفي عدة مناسبات يهمنا منها وما ورد في سورة الصافات الأية (146) {وأنبتنا عليه شجرة من يقطين} وفي سورة الفتح الأية (18) {لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحا قريبا}.

الفروقات بين الدول[عدل]

سورية[عدل]

يصادف الخميس الأخير من كل عام عيد الشجرة.[6]

تونس[عدل]

يقع في تونس الاحتفال بعيد الشجرة ويصادف الأحد الثاني من شهر نوفمبر. وتنظم فيه حملة وطنية للتشجير بمشاركة عديد المؤسسات والجمعيات بمختلف مناطق البلاد.

الجزائر[عدل]

عيد الشجرة في الجزائر

في الجزائر، اليوم الوطني للشجرة هو 21 مارس.

يوجد أيضا في الجزائر اليوم الوطني للشجرة 25 أكتوبر يوم الشجرة هو عيد يحتفل فيه الأشجار و يشجع الناس على الاعتناء بها وزرعها حيث توزع الأشجار على المواطنين من طرف الدولة و هم يقومون بغراستها كما يشارك اطفال المدارس في هاته المناسبة و يم تسرحهم للقيام بغرس الأشجار

أستراليا[عدل]

28 يوليو هو اليوم الوطني لغرس الأشجار في المدارس بجميع أنحاء أستراليا و30 يوليو هو اليوم الوطني لغرس الأشجار لبقية الأمة.

الصين[عدل]

في جمهورية الصين (تايوان) : ظل يوم الأشجار تقليديا عطلة تقليديا في جمهورية الصين منذ عام 1927.ويحتفل به يوم 12 مارس.

في جمهورية الصين الشعبية : في عام 1981، اتخذ المجلس الوطني لنواب الشعب لجمهورية الصين الشعبية قرارا بخصوص تطوير الحملة التطوعية لغرس الأشجار. أنشأ هذا القرار يوم الأشجار ونص على أن كل مواطن يتراوح عمره بين 11 و 60 وينبغي أن يغرس ما بين ثلاث إلى خمس أشجار في السنة أو ما يعادل ذلك من العمل في الشتلات، وزراعة الأشجار أو غيرها من الخدمات. ولذلك، فإن حملة غرس الأشجار في الواقع إلزامية.

كما تحتفل جمهورية الصين الشعبية بيوم الشجرة في 12 مارس.

كمبوديا[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو 1 يونيو.

جمهورية أفريقيا الوسطى[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو 22 يوليو.

الأردن[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار أو يوم الشجرة، هو 15 يناير.

ألمانيا[عدل]

يوم الشجرة هو 25 أبريل وبدأ الاحتفال به منذ عام 1952.

إيران[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو يوم 5 مارس.

اليابان[عدل]

اليابان تحتفل بيوم مماثل تحت شعار يوم الخضراوات يوم 29 أبريل.

كينيا[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو يوم 21 أبريل. في كثير من الأحيان يقوم الناس بزراعة اشجار النخيل والجوز الهندي على طول ساحل المحيط الهادئ على الساحل الشرقي لكينيا.

ليسوتو[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو يوم 21 مارس.

جمهورية مقدونيا[عدل]

احتفلت مقدونيا بيوم الشجرة 12 مارس 2008. واعلن رسميا يوم عطلة، غرست فيه أكثر من 2 مليون شجرة. العطلة أعلنت لإعادة تشجير المناطق التي دمرتها حرائق الغابات من صيف عام 2007.

ملاوي[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو ثاني يوم اثنين من شهر ديسمبر.

المكسيك[عدل]

اليوم الوطني لغرس الأشجار هو ثاني يوم خميس من شهر يوليو.

فنزويلا[عدل]

يعرف في فنزويلا بـ "Día del Arbol" وهو يوافق 12/مايو.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب "The History of Arbor Day" at the Arbor Day Foundation. Accessed on April 26, 2013. نسخة محفوظة 10 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب Morton, Sterling J. "Arbor Day". Academic Search Complete – عبر EBSCO. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ M.I. McCreight, Theodore Roosevelt and Conservation Why: A Thirty-Four Year Moratorium on Unpublished Records (1940), Historical Society of Western Pennsylvania, at p.12, Hereinafter cited "Theodore Roosevelt and Conservation Why".
  4. ^ Arbor Day Proclamation to the School Children of the United States نسخة محفوظة 24 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Theodore Roosevelt and Conservation Why"
  6. ^ موقع دي برس. عيد الشجرة في سورية.. أساطير قديمة وقوانين رادعة. تاريخ الولوج 29 كانون الأول 2011. نسخة محفوظة 04 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.