1685 تورو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
1685 تورو
الاكتشاف
المكتشف كارل ألفار ويرتانن
موقع الاكتشاف مرصد ليك[1]  تعديل قيمة خاصية موقع الاكتشاف الفلكي (P65) في ويكي بيانات
تاريخ الاكتشاف 17 يوليو 1948[1]  تعديل قيمة خاصية وقت الاكتشاف (P575) في ويكي بيانات
الأسماء البديلة 1948 OA[1]  تعديل قيمة خاصية التعيين المؤقت (P490) في ويكي بيانات
فئة
الكوكب الصغير
كويكبات أبولو[1]  تعديل قيمة خاصية فئة الكوكب الصغير (P196) في ويكي بيانات
خصائص المدار[2]
الحقبة 6 يناير 2008
الأوج 1.367129511106032 و.ف
الحضيض 0.7712330734911489 و.ف
نصف المحور الرئيسي 1.3671 و.ف
الشذوذ المداري 0.4359
فترة الدوران 1.60 سنة (584 يوم)
فترة التناوب 10.185±0.003 h[3]
10.1862±0.0006 h[4]
10.191±0.005 h[5]
10.195 h[6]
10.19540 h[7]
10.196 h[8]
10.199±0.003 h[9]
10.1995±0.0004 h[10]
10.203±0.003 h[11]
زاوية وسط الشذوذ 18.420°
الميل المداري 9.3815°
زاوية نقطة الاعتدال 274.34°
زاوية الحضيض 127.07°
الخصائص الفيزيائية
الأبعاد 3.810±0.049 كم[12]
4.1 كم[13]
بياض 0.247±0.049[12]
0.29[13]
0.38±0.33[14]
النمط الطيفي إس [2][15]
القدر المطلق(H) 13.90[13][16] · 14.02±1.11[17] · 14.23[2][12]


1685 تورو، التعين المؤقت 1948 OA، هو كويكب صخري لامتراكز وجرم قريب من الأرض من مجموعة كويكبات أبولو، قطرة يقارب 4 كيلومترات.وهو كويكب أبولو الثالث الذي يتم اكتشافها في 17 يوليو 1948، من قبل عالم الفلك الأمريكي كارل ألفار ويرتانن في مرصد ليك في جبل هاميلتون بولاية كاليفورنيا.[18][19] اطلق علية اسم تورو نسبة لبيتوليا تورو هيريك، زوجة الفلكي صمويل هيريك.[20][21][22] ونشرت التسمية الرسمية من قبل مركز الكواكب الصغيرة قبل نوفمبر 1977 .[23]

خصائص[عدل]

تورو كويكب أبولو، وهي مجموعة فرعية من الكويكبات القريبة من الأرض التي تعبر مدار الأرض. يدور حول الشمس على مسافة 0.8–2.0  وحدة فلكية مرة واحدة كل 1 سنة و 7 أشهر (584 يوما). في مداره ينحرف 0.44 درجة ويميل 9 درجة عن مسار الشمس.[2] وفترة دورانة حول نفسة تستغرق 10.2 ساعة.[3][4][6][7][8][9][10]

يظهر مدار هذا الكويكب أيضا رنين 5: 8 مع الأرض[24] وفي القريب رنين 5:13 مع الزهرة.والرنين الحالي مع الأرض يستمر فقط لبضعة آلاف من السنين.. وتظهر الحسابات أن تورو سوف يترك رنينة المداري مع الأرض في 2960 م، وأنه سوف يدخل منطقة 5:13 رنينية مع الزهرة في 3470 م. وذلك لأن المسافة من مدار الأرض ستصبح أكبر من مدار الزهرة . وتبين دراسة الاستقرار على المدى الطويل أن الرنين المتبادل ربما ينتهي خلال ما يقرب من 3 ملايين سنة من الآن بسبب الممرات القريبة بين تورو والمريخ.[25]

استنادا إلى المسارات المدارية، تورو هو أفضل مرشح لمصدر نيزك سيلاكاوغا، أول نيزك موثق ضرب إنسان، السيدة آن هودجز من سيلاكاوغا، ألاباما في 30 نوفمبر 1954[26]

في تصنيف ثولن وتصنيف مسح سماس يصنف تورو بأنه كويكب من النوع إس صخري .[2] ولقد ذكر أنة نيزك كوندريت عادي من النوع L[27] مع بياض عالي في نطاق 0.24-0.34.

المخاطر[عدل]

لتورو مسافة تقاطع مدار أرضي دنيا قدرها 0.0506 AU (7,570,000 كـم),[2] مع معيار شك مداري U = 0 ، وهى فقط فوق المسافة 0.05 وحدة فلكية المطلوبة ليكون مدرج من ضمن الكويكبات الكامنة الخطر. ومدارة ومقاربته في المستقبل محددة جيدا .[2]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث وصلة : معرف قاعدة بيانات مختبر الدفع النفاث لأجرام النظام الشمسي الصغيرة 
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "JPL Small-Body Database Browser: 1685 Toro (1948 OA)" (2017-04-17 last obs.). Jet Propulsion Laboratory. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2017. 
  3. ^ أ ب Warner, Brian D. (January 2013). "Asteroid Lightcurve Analysis at the Palmer Divide Observatory: 2012 June - September". The Minor Planet Bulletin. 40 (1): 26–29. Bibcode:2013MPBu...40...26W. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  4. ^ أ ب Higgins، David؛ Pravec، Petr؛ Kusnirak، Peter؛ Hornoch، Kamil؛ Brinsfield، James W.؛ Allen، Bill؛ وآخرون. (September 2008). "Asteroid Lightcurve Analysis at Hunters Hill Observatory and Collaborating Stations: November 2007 - March 2008". The Minor Planet Bulletin. 35 (3): 123–126. Bibcode:2008MPBu...35..123H. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  5. ^ Warner, Brian D. (July 2016). "Near-Earth Asteorid Lightcurve Analysis at CS3-Palmer Divide Station: 2016 January-April". The Minor Planet Bulletin. 43 (3): 240–250. Bibcode:2016MPBu...43..240W. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  6. ^ أ ب Torppa، J.؛ Aksnes، K.؛ Dai، Z.؛ Grav، T.؛ Hahn، G.؛ Laakso، T.؛ وآخرون. (August 2005). "Spins and Shapes of Potentially Hazardous Asteroids". American Astronomical Society. 37: 643. Bibcode:2005DPS....37.1526T. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  7. ^ أ ب De Angelis, G. (May 1995). "Asteroid spin, pole and shape determinations". Planetary and Space Science. 43 (5): 649–682. Bibcode:1995P&SS...43..649D. doi:10.1016/0032-0633(94)00151-G. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  8. ^ أ ب Dunlap، J. L.؛ Gehrels، T.؛ Howes، M. L. (August 1973). "Minor planets and related objects. IX. Photometry and polarimetry of (1685) Toro". Astronomical Journal. 78: 491. Bibcode:1973AJ.....78..491D. doi:10.1086/111447. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  9. ^ أ ب Higgins, David (January 2011). "Period Determination of Asteroid Targets Observed at Hunters Hill Observatory: May 2009 - September 2010". The Minor Planet Bulletin. 38 (1): 41–46. Bibcode:2011MPBu...38...41H. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  10. ^ أ ب Higgins, David (March 2008). "Asteroid Lightcurve Analysis at Hunters Hill Observatory and Collaborating Stations: April 2007 - June 2007". The Minor Planet Bulletin. 35 (1): 30–32. Bibcode:2008MPBu...35...30H. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  11. ^ Oey, Julian (October 2011). "Lightcurve Analysis of Asteroids from Leura and Kingsgrove Observatory for the Second Half of 2009 and 2010". The Minor Planet Bulletin. 38 (4): 221–223. Bibcode:2011MPBu...38..221O. ISSN 1052-8091. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  12. ^ أ ب ت Mainzer، A.؛ Grav، T.؛ Masiero، J.؛ Hand، E.؛ Bauer، J.؛ Tholen، D.؛ وآخرون. (November 2011). "NEOWISE Studies of Spectrophotometrically Classified Asteroids: Preliminary Results" (PDF). The Astrophysical Journal. 741 (2): 25. Bibcode:2011ApJ...741...90M. arXiv:1109.6407Freely accessible. doi:10.1088/0004-637X/741/2/90. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  13. ^ أ ب ت Harris, Alan W. (February 1998). "A Thermal Model for Near-Earth Asteroids". Icarus. 131 (2): 291–301. Bibcode:1998Icar..131..291H. doi:10.1006/icar.1997.5865. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  14. ^ Thomas، C. A.؛ Trilling، D. E.؛ Emery، J. P.؛ Mueller، M.؛ Hora، J. L.؛ Benner، L. A. M.؛ وآخرون. (September 2011). "ExploreNEOs. V. Average Albedo by Taxonomic Complex in the Near-Earth Asteroid Population". The Astronomical Journal. 142 (3): 12. Bibcode:2011AJ....142...85T. doi:10.1088/0004-6256/142/3/85. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  15. ^ Thomas، Cristina A.؛ Emery، Joshua P.؛ Trilling، David E.؛ Delbó، Marco؛ Hora، Joseph L.؛ Mueller، Michael (January 2014). "Physical characterization of Warm Spitzer-observed near-Earth objects". Icarus. 228: 217–246. Bibcode:2014Icar..228..217T. arXiv:1310.2000Freely accessible. doi:10.1016/j.icarus.2013.10.004. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  16. ^ "LCDB Data for (1685) Toro". Asteroid Lightcurve Database (LCDB). اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  17. ^ Veres، Peter؛ Jedicke، Robert؛ Fitzsimmons، Alan؛ Denneau، Larry؛ Granvik، Mikael؛ Bolin، Bryce؛ وآخرون. (November 2015). "Absolute magnitudes and slope parameters for 250,000 asteroids observed by Pan-STARRS PS1 - Preliminary results". Icarus. 261: 34–47. Bibcode:2015Icar..261...34V. arXiv:1506.00762Freely accessible. doi:10.1016/j.icarus.2015.08.007. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  18. ^ "1685 Toro (1948 OA)". Minor Planet Center. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  19. ^ Waldemar Kaempffert (26 December 1948). "Science in Review: Research Work in Astronomy and Cancer Lead Year's List of Scientific Developments". The New York Times. صفحة 87. ISSN 0362-4331. تمت أرشفته من الأصل في 10 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 04 أغسطس 2011. 
  20. ^ Schmadel، Lutz D. (2007). Dictionary of Minor Planet Names – (1685) Toro. Springer Berlin Heidelberg. صفحة 134. ISBN 978-3-540-00238-3. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  21. ^ Schmadel، Lutz D. (2007). Dictionary of Minor Planet Names – (1580) Betulia. Springer Berlin Heidelberg. صفحة 125. ISBN 978-3-540-00238-3. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  22. ^ "Samuel Herrick, Engineering; Astronomy: Los Angeles". Calisphere – University of California. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  23. ^ "MPC/MPO/MPS Archive". Minor Planet Center. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  24. ^ Danielsson، L.؛ Ip، W.-H. (May 1972). "Capture Resonance of the Asteroid 1685 Toro by the Earth". Science. 176 (4037): 906–907. Bibcode:1972Sci...176..906D. PMID 17829299. doi:10.1126/science.176.4037.906. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  25. ^ Williams، J. G.؛ Wertherill، G. W. (August 1973). "Minor planets and related objects. XIII. Long-term orbital evolution of (1685) Toro". Astronomical Journal. 78: 510. Bibcode:1973AJ.....78..510W. doi:10.1086/111451. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  26. ^ Povenmire, H. (March 1995). "The Sylacauga, Alabama Meteorite: The Impact Locations, Atmosphere Trajectory, Strewn Field and Radiant". Abstracts of the Lunar and Planetary Science Conference. Bibcode:1995LPI....26.1133P. اطلع عليه بتاريخ 22 ديسمبر 2016. 
  27. ^ Hartmann, W. K. (2005). Moons & Planets (5th ed.). Belmont, Calif.: Brooks/Cole. https://www.amazon.com/Moons-Planets-William-K-Hartmann/dp/0534493939

روابط خارجية[عدل]