يحيى بن محمد المناوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

هذه نسخة قديمة من هذه الصفحة، وقام بتعديلها JarBot (نقاش | مساهمات) في 23:07، 10 ديسمبر 2020 (بوت:صيانة V4.2، أزال وسم يتيمة). العنوان الحالي (URL) هو وصلة دائمة لهذه النسخة، وقد تختلف اختلافًا كبيرًا عن النسخة الحالية.

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
يحيى بن محمد المناوي
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 798هـ
الوفاة 871هـ
القاهرة، مصر
المذهب الفقهي الشافعي
الحياة العملية
مؤلفاته شرح مختصر المزني
تأثر بـ ولي الدين العراقي
أثر في زكريا الأنصاريجلال الدين السيوطي

شرف الدين أبو زكريا يحيى بن محمد بن محمد بن محمد بن أحمد بن مخلوف بن عبد السلام المناوي المصري الشافعي (798-871هـ / 1396-1467م) فقيه شافعي، وقاضي القضاة، وهو جدّ الشيخ عبد الرؤوف المناوي شارح «الجامع الصغير» وذكره في «طبقاته» وأثنى عليه بما لا مزيد عليه.

نشأته

كان يحيى المناوي من أهل القاهرة، فمنشأه ووفاته بها، لكن أصله من منية بني خصيب (في الصعيد) ونسبته إليها. ولي قضاء الديار المصرية، وحُمدت سيرته ومدحه بعض كبار الشعراء، كالنواجي. وصنف كتباً، منها "شرح مختصر المزني" في فروع الشافعية، و "أربعون حديثا"، وله نظم ونثر. وامتحن مرات. ولما مات رثاه كثيرون.[1]

وقال السيوطي في «حسن المحاضرة»: هو شيخنا، شيخ الإسلام، ولد سنة ثمان وتسعين وسبعمائة، ولازم الشيخ ولي الدّين العراقي، وتخرّج به في الفقه والأصول، وسمع الحديث عليه، وعلى الشّرف بن الكويك، وتصدّر للإقراء والإفتاء، وتخرّج به الأعيان، وولي تدريس الشافعي، وقضاء الدّيار المصرية.

وفاته

قال السيوطي: وتوفي ليلة الاثنين ثاني جمادى الآخرة (871هـ)، وهو آخر علماء الشافعية ومحقّقيهم، وقد رثيته بقولي:[2]

قلت لمّا مات شيخ العصر حقّا باتّفاق
حين صار الأمر ما بين جهول وفسّاق
أيّها الدّنيا لك الويل إلى يوم التّلاق

مراجع

Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن فقيه بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.