علم تصنيف الأهداف التعليمية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Tsneef blooms.png

علم تصنيف الأهداف التعليمية (بالإنجليزية: Taxonomy of Educational Objectives) والذي يعرف باسم "تصنيف بلوم" (بالإنجليزية: Bloom's Taxonomy) هو تصنيف لمستويات الأهداف الدراسية التي يضعها المدرسون لمساقاتهم. وأول من صنف هذه الأهداف كان عالم علم النفس التربوي في جامعة شيكاغو بنجامين بلوم عام 1956. وبتصنيفه، قسم الأهداف إلى ثلاثة نطاقات: السلوكيات (Affective)، الحركي النفسي (Psychomotor) والإدراكي (Cognitive).

وهذا التصنيف هو هيكلي بمعنى أن تعلم معرفة أعلى تعتمد على اكتساب المعرفة والمهارة الأدنى منها. وكان هدف بلوم من طرح هذا التصنيف تشجيع المدرسين على التركيز على النطاقات الثلاث من أجل خلق نظام تعليمي شمولي.

نطاق السلوكيات[عدل]

تشمل مهارات نطاق السلوكيات طريقة تعامل الأفراد من الناحية العاطفية ومدى قدرتهم على إحساس سعادة وحزن الآخرين. والأهداف التعليمية السلوكية تهدف إلى تنمية وإدراك مهارات في مجالات السلوك، العاطفة والإحساس.

وبحسب بلوم، هناك خمس مستويات متراكمة من الأدنى إلى الأعلى وهي:

الاستقبال (Receiving)
أدنى مستوى؛ الطالب ينتبه بدون تجاوب. وبدون هذه المهارة، لا يمكن حصول أي تعلم.
التجاوب (Responding)
مشاركة الطالب بتفاعل في عملية تعلمه.
تقييم (Valuing)
يربط الطالب قيمة للمعلومة أو الظاهرة أو الشيء تحت الدراسة.
تنظيم (Organizing)
يجد الطالب ترابط بين قيم أو معلومات أو أفكار مختلفة ويجعلهم متماثلين في معتقداته. وبالتالي، يستطيع أن يفسر عن هذا الترابط بإتقان.
شخصنة (Characterizing)
يعلق الطالب قيمة معينه أو معتقد شخصي الذي يؤثر على تصرفاته وسلوكياته لتصبح جزء من شخصيته.

نطاق الحركي النفسي[عدل]

المهارات الحركي النفسية هي مهارات تتعلق بالقدرة علي التحكم البدني على الأدوات والأجهزة مثل اليد أو المطرقة. أهداف الحركي النفسية التعليمية إلى تغيير أو تطوير مهارات أو سلوكيات الطالب في هذا المجال...

لم يصنف بلوم وربعه هذا النطاق إلى تصنيفات أكثر تحديدا، إلا أن بعض المربين بعده عمدوا إلى تحديد تفصيلات أعمق [1]

النطاق الإدراكي[عدل]

تصنيفات بلوم في النطاق الإدراكي، (أندرسون وكراثويل 2001)

النطاق الإدراكي تتعلق بالمعرفة والفهم والتفكير والتفكر بتعمق بموضوع ما. ويتجه النظام التربوي التقليدي التركيز على هذه المهارات في العمليات التعليمية، وبخاصة المستويات الدنيا منها. و يشمل هذا النطاق ستة مستويات وهي بالترتيب من المستوى الأدنى إلى الأعلى:

امعرفة (Knowledge)
إظهار المقدرة على تذكر وإعادة سرد معلومات درست من قبل. وهذا يشمل استرجاع حقائق، مفردات ومفاهيم وإجابات بسيطة.
معرفة التفاصيل(Knowledge)
معرفة تفاصيل المعلومات مثل المصطلحات.
معرفة التعامل بالتفاصيل (Knowledge of ways and means of dealing with specifics)
إدراك لمفاهيم مثل المتعارف عليه، الاتجاهات، والتتابعات والتصنيف والتبويب والمعايير والمنهجيات.
معرفة الشموليات والتجريد في مجال محدد (Knowledge of the universals and abstractions in a field)
معرفة مفاهيم مثل النظريات والعموميات والمبادئ والتراكيب.
الفهم (Comprehension)
أظهار فهم للحقائق والأفكار والقدرة على التنظيم والمقارنة والترجمة والتفسير والتوصيف والسرد والاستخلاص.
التطبيق (Application)
استعمال معلومات جديدة، استعمال معرفة جديدة. حل مشاكل ومسائل جديدة بتطبيق معرفة وحقائق وتقنيات مكتسبة بطريق مختلفة تلائم الوضع الجديد.
التحليل (Analysis)
تمحيص المعلومات وتفكيكها إلى أجزائها وتحديد الأسباب والدوافع. القيام باستنتاجات ودمغها بحقائق لدعم عمومياتها. وتحديدا تحليل العناصر والعلاقات والمبادئ التنظيمية.
التركيب (Synthesis)
تجميع معلومات بتركيب عناصرها بطرق وترتيب مختلفة وطرح حلول بديلة. طرح طرق تواصل فريدة، طرح خطط وعمليات مختلفة، استخلاص علاقات تجريدية.
تقييم(Evaluation)
طرح أفكار والدفاع عنها، اجتهاد بناء على أدلة داخلية ومعايير خارجية.

المراجع[عدل]

  • بلوم، علم تصنيف الأهداف التعليمية: تصنيف الأهداف التربوية، دار نشر سوزان فاوي، 1956.
  • لون أندرسون وآخرون، تصنيف هيكلي للتعليم والتعلم والتقييم - مراجعة لتصنيفات بلوم، نشر أديسون ويسلي، 2001.
  • [1] (عربية)
Nuvola apps bookcase.svg هذه بذرة مقالة عن التعليم بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.