الأمين العام لحلف الناتو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
الأمين العام
الأمين العام لحلف الناتو
الأمين العام لحلف الناتو


شاغل المنصب
ينس ستولتنبرغ
منذ 1 أكتوبر 2014
عن المنصب
مدة الولاية 4 سنوات (قد تزيد)
تأسيس المنصب 1952  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي Office of the Secretary General

الأمين العام لحلف الناتو دبلوماسي يشغل منصب المسؤول العام في الناتو. وهو المسؤول عن تنسيق عمل التحالف، الأمين العام الحالي هو ينس ستولتنبرغ، رئيس وزراء النرويج السابق، تولى منصبه في 1 أكتوبر 2014.[1]

خلفية تاريخية[عدل]

تتطلب المادة 9 من معاهدة شمال الأطلسي من أعضاء الناتو «إنشاء مجلس يمثل فيه كل منهم».[2] وبناءً عليه، تم تشكيل مجلس شمال الأطلسي. في البداية، كان المجلس يتألف من وزراء خارجية أعضاء الناتو ويجتمع سنويًا.[3] في مايو 1950، أدت الرغبة في تنسيق أوثق على أساس يومي إلى تعيين نواب في المجلس، مقرهم بشكل دائم في لندن والإشراف على أعمال المنظمة. مُنح النواب سلطة اتخاذ القرار الكاملة داخل مجلس شمال الأطلسي، لكن عملهم استكمل باجتماعات عرضية لوزراء خارجية الناتو.[4] وكلف رئيس النواب «بإدارة التنظيم وعمله» بما في ذلك جميع أجهزته المدنية.[5]

اجتمع نواب المجلس لأول مرة في 25 يوليو 1950، واختاروا تشارلز سبوفورد، نائب الولايات المتحدة، كرئيس لهم.[6] العديد من التغييرات التنظيمية المهمة أعقبت بسرعة إنشاء نواب المجلس، وأبرزها إنشاء قيادة عسكرية موحدة تحت قيادة واحدة أعلى لقائد الحلفاء.[7] أدى هذا التوحيد والتحديات المتزايدة التي تواجه الناتو إلى نمو سريع في مؤسسات المنظمة وفي عام 1951، تمت إعادة تنظيم الناتو لتبسيط بيروقراطية الناتو وجعلها مركزية. وكجزء من المنظمة، تم تفويض نواب المجلس بسلطة تمثيل حكوماتهم في جميع الأمور، بما في ذلك تلك المتعلقة بالدفاع والتمويل، وليس الشؤون الخارجية فقط، مما زاد من سلطتهم وأهميتهم بشكل كبير.[8]

مع زيادة سلطة المندوبين، وتزايد حجم المنظمة، أنشأ الناتو لجنة المجلس المؤقتة، برئاسة أفيريل هاريمان. أنشأت هذه المجموعة سكرتارية رسمية في باريس لقيادة بيروقراطية الناتو.[9] كما أوصت اللجنة بأن «وكالات الناتو بحاجة إلى التعزيز والتنسيق»، وشددت على الحاجة إلى شخص آخر غير رئيس مجلس شمال الأطلسي ليصبح القائد الأعلى للحلف.[10] في فبراير 1952، أنشأ مجلس شمال الأطلسي وفقًا لذلك منصب الأمين العام لإدارة جميع الوكالات المدنية للمنظمة، والسيطرة على موظفيها المدنيين، وخدمة مجلس شمال الأطلسي.[11]

بعد مؤتمر لشبونة، بدأت دول الناتو في البحث عن شخص يمكنه شغل منصب الأمين العام. عُرض المنصب لأول مرة على أوليفر فرانكس، السفير البريطاني لدى الولايات المتحدة، لكنه رفض. في 12 مارس 1952، اختار مجلس شمال الأطلسي هاستينغز إسماي، وهو جنرال من الحرب العالمية الثانية، ووزير الدولة لعلاقات الكومنولث في مجلس الوزراء البريطاني أمينًا عامًا.[12] على عكس الأمناء العامين اللاحقين الذين عملوا كرئيس لمجلس شمال الأطلسي، تم تعيين هاستينغز إسماي نائب رئيس المجلس، مع استمرار تشارلز سبوفورد في العمل كرئيس. تم اختيار هاستينغز إسمايبسبب رتبته العالية في الحرب ودوره «إلى جانب تشرشل... في أعلى مجالس الحلفاء.» بصفته جنديًا ودبلوماسيًا، كان يُعتبر مؤهلاً بشكل فريد لهذا المنصب، ويتمتع بالدعم الكامل من جميع دول الناتو.[13]

بعد عدة أشهر، بعد تقاعد سبوفورد من الناتو، تم تغيير هيكل مجلس شمال الأطلسي قليلاً. تم اختيار أحد أعضاء المجلس سنويًا كرئيس لمجلس شمال الأطلسي (دور احتفالي إلى حد كبير)، وأصبح الأمين العام رسميًا نائب رئيس المجلس، بالإضافة إلى رئاسة اجتماعاته.[14] شغل إسماي منصب الأمين العام حتى تقاعده في مايو 1957.[15]

بعد تقاعد إسماي، تم اختيار بول هنري سباك، الدبلوماسي الدولي ورئيس الوزراء السابق لبلجيكا، كأمين عام ثان. على عكس إسماي، لم يكن سباك يتمتع بخبرة عسكرية، لذا فإن تعيينه يمثل «إلغاء التأكيد على الجانب العسكري البحت للحلف.» [16] عند تأكيد تعيين سباك في ديسمبر 1956 خلال جلسة لوزراء خارجية الناتو، مجلس شمال الأطلسي كما وسع دور الأمين العام في المنظمة. نتيجة لأزمة السويس إلى حد كبير، والتي أدت إلى توتر العلاقات بين أعضاء التحالف، أصدر المجلس قرارًا بالسماح للأمين العام «بعرض ضباطه الجيدين بشكل غير رسمي في أي وقت على الحكومات الأعضاء المتورطة في نزاع وبموافقتهم على بدء أو تسهيل إجراءات التحقيق أو الوساطة أو التوفيق أو التحكيم».[17]

قائمة حاملي المنصب[عدل]

اختارت دول الناتو أول أمين عام لها في 4 أبريل 1952. ومنذ ذلك الوقت، عمل اثنا عشر دبلوماسيًا مختلفًا رسميًا كأمين عام. وقد مثلت ثماني دول، ثلاثة أمناء عامين من المملكة المتحدة، وثلاثة من هولندا، واثنان من بلجيكا، وواحد من إيطاليا، وواحد من ألمانيا، وواحد من إسبانيا، وواحد من الدنمارك وواحد من النرويج. كما تم شغل المنصب مؤقتًا في ثلاث مناسبات من قبل القائم بأعمال الأمين العام بين التعيينات.

القائد الأعلى للحلفاء في أوروبا برنارد وليام روجرز and Secretary General Joseph Luns on 13 January 1983.
وزير الدفاع الأمريكي كاسبار واينبرغر and Secretary General Joseph Luns on 25 May 1983.
Secretary General Jaap de Hoop Scheffer and President of the United States جورج بوش الابن on 27 October 2006.[18]
No. الصورة الاسم Took office Left office Time in office Previous office الدولة
1
Hastings Ismay
Ismay, HastingsGeneral
Hastings Ismay
(1887–1965)
24 March 195216 May 19575 سنوات و53 أيامSecretary of State for
Commonwealth Relations
 United Kingdom
2
بول هنري سباك
Spaak, Paul-Henriبول هنري سباك
(1899–1972)
16 May 195721 April 19613 سنوات و340 أيامرئيس وزراء بلجيكا Belgium
3
Dirk Stikker
Stikker, DirkDirk Stikker
(1897–1979)
[أ]
21 April 19611 August 19643 سنوات و102 أيامMinister of Foreign Affairs Netherlands
4
Manlio Brosio
Brosio, ManlioManlio Brosio
(1897–1980)
1 August 19641 October 19717 سنوات و61 أيامAmbassador to
the United Kingdom
 Italy
5
Joseph Luns
Luns, Josephمساعد (رتبة عسكرية)
Joseph Luns
(1911–2002)
1 October 197125 June 198412 سنوات و268 أيامMinister of Foreign Affairs Netherlands
6
Peter Carington
Carington, PeterMajor
Peter Carington
(1919–2018)
25 June 19841 July 19884 سنوات و6 أياموزير الدولة للشؤون الخارجية وشؤون الكومنولث  [لغات أخرى] United Kingdom
7
مانفريد فورنر
Wörner, Manfredمانفريد فورنر
(1934–1994)
[ب]
1 July 198813 August 1994 †6 سنوات و43 أياموزير الدفاع Germany
Sergio Balanzino
Balanzino, SergioSergio Balanzino
(1934–2018)
Acting
13 August 199417 October 199465 أيامDeputy Secretary
General of NATO
 Italy
8
ويلي كلايس
Claes, Willyويلي كلايس
(ولد 1938)
[ج]
17 October 199420 October 19951 سنة و3 أيامMinister of Foreign Affairs Belgium
Sergio Balanzino
Balanzino, SergioSergio Balanzino
(1934–2018)
Acting
20 October 19955 December 199546 أيامDeputy Secretary
General of NATO
 Italy
9
خافيير سولانا
Solana, Javierخافيير سولانا
(ولد 1942)
5 December 199514 October 19993 سنوات و313 أيامMinister of Foreign Affairs Spain
10
George Robertson
Robertson, GeorgeGeorge Robertson
(ولد 1946)
[د]
14 October 199917 December 20034 سنوات و64 أياموزير الدولة لشؤون الدفاع [الإنجليزية] United Kingdom
Alessandro Minuto-Rizzo
Minuto-Rizzo, AlessandroAlessandro
Minuto-Rizzo

(ولد 1940)
Acting
17 December 20031 January 200415 أيامDeputy Secretary
General of NATO
 Italy
11
Jaap de Hoop Scheffer
Scheffer, Jaap de HoopSecond lieutenant
Jaap de Hoop
Scheffer

(ولد 1948)
[ه]
1 January 20041 August 20095 سنوات و212 أيامMinister of Foreign Affairs Netherlands
12
Anders Fogh Rasmussen
Rasmussen, Anders FoghAnders Fogh
Rasmussen

(ولد 1953)
1 August 20091 October 20145 سنوات و61 أيامرئيس وزراء الدنمارك [الإنجليزية] Denmark
13
ينس ستولتنبرغ
Stoltenberg, Jensينس ستولتنبرغ
(ولد 1959)
1 October 2014Incumbent9 سنوات و204 أيامرئيس وزراء النرويج Norway

الملاحظات[عدل]

  1. ^ Stikker resigned from his position a year early due to poor health.[19]
  2. ^ Wörner died in office on August 13, 1994, of cancer. The Deputy Secretary General, Sergio Balanzino, took over his daily responsibilities for the last several months on his life and then became acting Secretary General upon his death until the appointment of Willy Claes.[20]
  3. ^ Claes resigned as Secretary General after a رشوة scandal, centering on his actions in the Belgian cabinet in the 1980s. After his resignation, Deputy Secretary General Sergio Balanzino served as acting Secretary General until the appointment of Javier Solana.[21]
  4. ^ George Robertson announced in January 2003 that he would be stepping down in December.[22] Jaap de Hoop Scheffer was selected as his successor, but could not assume the office until January 2004 because of his commitment in the Dutch Parliament.[23] Robertson was asked to extend his term until Scheffer was ready, but declined, so Minuto-Rizzo, the Deputy Secretary General, took over in the interim.
  5. ^ Scheffer was named Secretary General of NATO effective January 1, 2004,[24] but he did not take office until January 5, 2004.[25][26]
  1. ^ "Nato names Stoltenberg next chief". بي بي سي. 28 مارس 2014. مؤرشف من الأصل في 2018-06-30. اطلع عليه بتاريخ 2014-03-28.
  2. ^ "The North Atlantic Treaty". مؤرشف من الأصل في 2022-06-05.
  3. ^ Ismay، Lord. "NATO-The first 5 years 1949-1954". ص. 24. مؤرشف من الأصل في 2022-03-12.
  4. ^ Ismay, p. 28
  5. ^ "15th - 18th May: London". NATO Final Communiques 1949-1974. NATO Information Service. 1949. ص. 56.
  6. ^ Ismay, p. 31
  7. ^ Ismay, p. 37
  8. ^ Ismay, p. 41
  9. ^ Ismay, p.44
  10. ^ Ismay, p.46
  11. ^ Ismay, p. 48
  12. ^ "RESOLUTION ON THE APPOINTEMENT OF LORD ISMAY". مؤرشف من الأصل في 2020-08-07.
  13. ^ Daniel، Clifton (13 مارس 1952). "Ismay Named Civilian Chief of Atlantic Pact Organization". نيويورك تايمز.
  14. ^ Fedder, p. 10
  15. ^ Brosio, p. 39
  16. ^ "Spaak for Ismay". واشنطن بوست. 16 ديسمبر 1956.
  17. ^ "11th-14th December: Paris". NATO Final Communiques 1949-1974. NATO Information Service. 1949. ص. 104.
  18. ^ "President Welcomes NATO Secretary General to the White House". The White House. 20 مارس 2006. مؤرشف من الأصل في 2021-05-08. اطلع عليه بتاريخ 2008-04-13.
  19. ^ Cook، Don (3 أبريل 1964). "Resignation announced by Stikker". واشنطن بوست.
  20. ^ Marshall، Andrew (15 أغسطس 1994). "Hunt is on to find new Nato chief". ذي إندبندنت. London. مؤرشف من الأصل في 2022-05-10. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.
  21. ^ Whitney، Craig (21 أكتوبر 1995). "Facing Charges, NATO Head Steps Down". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 2022-06-07. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.
  22. ^ Smith، Craig (23 يناير 2003). "NATO Secretary General to Leave His Post in December After 4 Years". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 2020-11-17. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.
  23. ^ "Jaap de Hoop Scheffer". Newsmakers. Thomson Gale. ع. 1. 1 يناير 2005.
  24. ^ Crouch، Gregory (23 سبتمبر 2003). "NATO Names a Dutchman To Be Its Secretary General". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 2020-11-18. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.
  25. ^ "NATO Chief Steps Down". The New York Times. 18 ديسمبر 2003. مؤرشف من الأصل في 2020-11-18. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.
  26. ^ Crouch، Gregory (6 يناير 2004). "New NATO Chief Takes Over". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 2022-06-07. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-29.

المصادر[عدل]