مستخدم:Alwaledbenamer

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


أسرة ال دعبش[عدل]

تعتبر أسرة ال دعبش من الأسر العريقة في قبائل جنوب السعودية وفيهم مشيخة قبائل ال وليد بني شهر ويسكنون قرية خميس العرق بمركز وادي زيد بمحافظة النماص بمنطقة عسير وقد برز منهم

1/ الشيخ عبدالرحمن بن دعبش رحمه الله شيخ شمل ال وليد

بني شهر وقائد بني التيم في المعارك ورد في كتب التاريخ انه في عام 28 13هـ دعا الإدريسي مشائخ القبائل إلى بيعته ومناصرته في طرد الأتراك من البلاد باعتبارهم كفارا فكانت النتيجة ان وصل وفود القبائل مكونة من 1- وفد رجال المع 2- وفد عسير السراة 3- وفد قبائل قنا والبحر 4- وفد ال موسى والريش وال دريب وبارق 5- وفد قحطان 6- وفد شهران 7- وفد بيشة 8- وفد نجران 9- وفد رجال االحجر وهم : الشيخ شبيلي بن العريف الشيخ سعيد بن فايز العسبلي الشيخ عبدالرحمن بن دعبش الشيخ بن جاري الشيخ عبالله بن جرمان الاسمري الشيخ بن محيا الاحمري 10- وفد غامد وزهران 11- وفد حلي ابن يعقوب 12- وفد مخلاف صبيا 13- وفد قبائل ضمد 14- وفد بني شعبة 15- وفد قبائل رزاح وكان الإدريسي يستقبل كل وفد بمايليق به ويتقبل بيعتهم بحزم وفطنه ثم يجيزهم بالجوائز الضخمه واقر كل شيخ مسئولا عن قبيلته . ومن المعارك المهمه لاحد كبار قادة بني شهر ضد الاتراك الشيخ الفارس عبدالرحمن بن دعبش والتي ذكرها البركاتي في الرحلة اليمانية ص92 وص 93 حيث ذكر ان المعركة كانت بين الشريف محمد راغب الباشا القائد العام للقوات التركية وقوات الإدريسي حيث قال البركاتي :: سار الشريف وجيشة من عقبة بيحان بعد ان وفد عليه قبائل بللحمر إلى عقبة صبح فالتقاهم جيش سيادة الادريسي بها فالتحم القتال وتقهقر الجيش إلى عقبة الدرجة تحت اعلام اربعة مع كل علم (2500 )الفان وخمسمائة مقاتل تحت قيادة اربعة مقادمه والقادة الاربعة هم : الشيخ عبدالرحمن بن دعبش الوليدي الشهري(قائد قبائل رجال الحجر) الشيخ محمد بن دليم القحطاني( قائد قبيلة قحطان ) الشيخ الفوية الشهراني( قائد قبيلة شهران ) من مشائخ رجال المع عسير (التهمه) ( قائد قبيلة عسير ) ((حصار ابها المعروف بمحاصرة مصطفى)) نشطت حركة الادريسي في عسير بعد انتصاره على القوات التركيه بجيزان , وعملا بتنسيق الخطة الحربية المشتركة بينه وبين حليفته إيطاليا , فقد اصدر اوامره إلى قائد قواته في تهامة عسير السيد مصطفى النعمي بالهجوم على الحامية التركيه بابها فزحف مصطفى النعمي على مدينة ابها واحاطها بالحصار من جهاتها الاربع بينما ارسل بعض قواته لمساعدة رجال الحجر الذين كانوا يحاصرون حامية شعار التركية بقيادة (الاشهل) وقد اقتحم رجال القبائل على الحامية التركية في قلعة شعار واحتلوها وقضوا على الحامية قضاء مبرما واستلموا مابيدها من مدافع والات حربية وقد استبسل الفارس المشهور عبدالرحمن بن دعبش الشهري في حرب شعار ثم تقدم رجال الحجر إلى مدينة ابها لمحاصرتها وكان هجوم ابها في تنسيق محكم ))

٢/ الشيخ سعد بن عبدالرحمن بن دعبش

الذي خلف والده الشيخ عبد الرحمن في مشيخة ال وليد بني شهر وكان من اوائل مشائخ القبائل الذين ناصروا دعوة الملك عبد العزيز رحمه الله في تأسيس هذا الكيان العظيم وقد استشهد رحمه الله في احدى معارك التأسيس وهو في مقدمة قبيلتهوقد ورد انه في عام 1341 هـ ارسل الملك عبدالعزيز عدد من رجاله ومنهم الشريف خالد بن لؤي وخالد بن جامع العتيبي لإخماد ثورة بعض العشائر الشهرية في تنومة وقد قدموا الحوار على السلاح وكان اللقاء التحاوري يجمعهم بعدد من مشائخ بني شهر وهم : 1- الشيخ بن شبيلي بن العريف 2- الشيخ سعد بن عبدالرحمن بن دعبش حيث مكثوا في تنومة قرابة العشرة ايام وقد تم التفاهم على ان تدين تلك القبائل بالولاء والطاعة لله ثم لولي الامر الملك عبدالعزيز .

في عام 1349 هـ ذهب الشيخ سعد بن دعبش وعدد من اعيان ومشايخ بني التيم والتقوا الملك عبدالعزيز يرحمه الله واعجب الملك عبدالعزيز بهم وبشجاعتهم وسمعتهم وقال لـ سعد بن دعبش ((الذي قوي في الماضي هو ان شاءالله قوي معنا وعون لنا في المستقبل )) واقر كل شيخ على قبائله بعد البيعة .وهناك بعض الوثائق والمراسلات عن هذه الرحلة في كتاب الوجيز للعميري

في عام 1351 هـ رفع الحسن الإدريسي علم الثورة ضد الملك عبدالعزيز وكان ذلك بتحريض من بعض صنايع الشريف عبدالله بن الحسين على العصيان واحداث ثورة في تهامة عسير بعد ان دبروا ثورة ابن رفادة على حدود الحجاز الشمالية والتي قضى عليها الملك عبدالعزيز عام 1350 هـ وفي 1351 هـ اعتقل الإدريسي فهد بن زعير امير جيزان فلما وصل الخبر الملك عبدالعزيز جهز قوة وامرها بالزحف واخماد ثورة الإدريسي وكانت بقيادة الملك فيصل بن عبدالعزيز رحمه الله حيث اجتمعت القوات في ابها وتم توزيع القادة وقواتهم وكما ذكر سابقا كانت تربط الشريف خالد بن لؤي علاقة وثيقة مع سعد بن دعبش وابن العريف فطلب خالد بن لؤي من بن دعبش تجهيز القبائل للمشاركة في حرب الريث وجبال القهر فتم الاستعداد لهذه الحرب وحمل الشيخ سعد بن دعبش بيرق بني التيم للمشاركة في واحدة من أهم معارك توحيد هذه البلاد . ثم اتجهت قوة من القنفذة بقيادة الشيخ حمد السليمان وخالد الكرقني ووصلت إلى جيزان والتقت بالقوة القادمة من ابها بقيادة الشريف خالد بن لؤي وتم القضاء على قوة الإدريسي وهروب الادريسي من جيزان وصبيا وقد استشهد في هذه المعركة عدد كبير من قوات الملك عبدالعزيز ومنهم الشيخ سعد بن دعبش قائد بني التيم . والشريف خالد بن لؤي امير الخرمة الذي توفي بعد الانتهاء من المعركة اثر مرض اصابة ودفن في وادي بيض .