ويكيبيديا:ملعب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

' أريد أن' اتعلم الاختراق، حلمي أن أصبح من الأننيموس أحبكم ❤❤

    وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 

وبعد

=== غيما === اج توخا أج إفستن أج غوشغوش أج أتوجي أج خميكن أج أبتيتي أج أوغمر أج آلاد حكيم وسيد من سادات إموشاغ ومن الطبقة الاولى، ورئيس قبيلة كل تموليت وحلفاءهم

والده هو توخا أج إفستن شيف دي تربي في عهد الاستعمار الفرنسي وكان الفرنسيون يحبونه ويحترمونه ويجلونه قلدوه اثنين من الأوسمة،

وجده أوغمر زعيم سلطنة أبناء آلاد  وكانت الإمارة وتوليت الطبل لاتكن إلا لأبناء أوغمر 

وكان حاكما على مدينة تمبكتو وياخذ من حكامها الضرائب اي مايسمى عند الطوارق (تيوسي) أتفق المؤرخون على ان بناء آلاد سبعةوهم إلباك وكان جدا لارجناتن وآخمد جد تنجريجيف وأمظمظ جد تلميديس وأقزام جد ارجناتن ايضا وكل تموليت يقسمون إلى قسمين أبناء أوغمر وأبناء ألهنيتي


  • وكان أوغمر أصغر هم سنا ومع ذلك اتفق عليه إخوته وعينوه سلطانا على سلطنة أبناء آلاد.

رفض والد غيما، توخا أج افستن حكم موديبو كيتا الشيوعي وهاجر بمن معه إلى بلادالحرمين ولكن قدرالله له الموت في دولة السودان وأكمل من بقي من اولاده وأبناء أعمامه ومن معه من قبيلته وبعض القبائل الاخرى طريقهم إلى بلادالحرمين ووصلوها في منتصف السبعينات القرن الماضي مكثوا فيهاماشاءالله أن يمكثوا ثم اتفق الجميع على العودة إلى أرض الأجداد وفعلا غادر غيما أج توخا بلادالحرمين طواعية واختيارا ووصل إلى أرض اجداده التي أستولى عليها وتحكم فيها جيرانه فخاض محاكمات ودخل في نزاعات سانده فيها قلة قليلة ممن رجع معه من السعودية من قبيلته وأشهر من ساندوه وهم كالتالي إبا أج موسى وغيسى اج مخمدين وإبراهيم أج سوليمان وداوود أج غلي محمداج بولاهي حدادهم محمداج المصطفى المعروف بانتل

ومحمد عيسى أج محمود كل تكسيت


  • واستعادو كل الأراضي التي احتلت بعدهم من قبل جيرانهم تعينه:عين غيما أج توخا زعيما ورئيسا لكل تموليت وكل تبوريت وحلفائهم وهم كل الحرمة كل تكسيت وكل تريويت وأكلوتن وكل تيرو وإفولان إلوربيتن وإمغاد أكوتف وإمتشا وإنهضن وعين محمد مصطفى (إنتل)شيخ وقاضي ومفتي على ذلك كله وكان رحمه الله عالما بالفقه والنحو والتفسير. شارك غيما اج توخا في اخماد نران حروب الاهلية التي اشتعلت مابين عام1990و1993 بين كل تماشق ذوي البشرة البيضاء واخوانهم السود وشارك في اجتماع موبتي الذي يرأسه رئيس الحكومة الانتقالية أمدو تومني توري ATT


  • وحضر فيه زيدان أج سيدي لمين والذهبي






  • توفي غيما اج توخا 31 -12-2012م في بيته بقرية أغلال وصلى عليه محمد إنتل ودفن في مقبرة اغلال الغربية وتوفي محمد مصطفى إنتل 3 ذوالحجة 1435هـ الوافق 16 سبتمبر 2015 في نفس القرية التي توفي فيها صديقه وحبيبه غيما ومافقد الماضون مثل محمد ولا مثله حتى القيامة يفقد ودفن في نفس المقبرة وكانا قبريهما متقاربان جدا تركا رحمهما الله بصمة واسم محفور في ذاكرة الاجيال انجزاتهما ستبقى خالدة في تاريخ اغلال وتمبكتو واربندى