آسيا سيل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

| نوع_الشركة = شركة مساهمة عراقية | النوع = | تاريخ_التأسيس = 1998 | المؤسس = | المقر_الرئيسي = السليمانية ، العراق | أهم_الشخصيات = | مناطق_الخدمة = العراق | الصناعة = الإتصالات | المنتجات = خدمات الهاتف المحمول | العائدات = | الأرباح = | صافي_الأرباح = | عدد_الموظفين = 7000 | شعار_الشركة = صوتك مسموع | الشركات_التابعة =

| الموقع_الإلكتروني = www.asiacell.com }}

تأسيسها[عدل]

تأسست شركة آسياسيل للاتصالات الخلوية عام 1999 على يد رجل الأعمال العراقي المعروف الأستاذ فاروق مصطفى رسول، لتكون بذلك أول شركة اتصالات عراقية خلوية في العراق.

ومنذ تأسيسها استطاعت شركة آسياسيل أن تحظى بسمعة طيبة ومرموقة كمؤسسة عراقية حديثة تستخدم تقنيات عالية لتوفر خدمات الاتصالات الخلوية وخدمات القيمة المضافة. وهي اليوم تخدم ما يزيد عن 8 ملايين مشترك موزعين على جميع محافظات العراق الثمانية عشرة، مهيئة لذلك بنية تحتية قوية تشمل أكثر من 1500 برج من شمال العراق إلى جنوبه.

وتعتبر آسياسيل أبرز مزودي خدمات الاتصالات الخلوية في العراق، كونها الشركة العراقية التي تغطي كافة محافظات العراق الثمانية عشرة، وتتميز بالتقدم والتنوع والأسعار المنافسة، حيث تقدم آسياسيل العديد من الخدمات الحديثة، بدءاً من خدمات الاتصالات المحلية والتي تشمل مكالمات داخل شبكة آسياسيل ومكالمات إلى شبكات الاتصالات الأخرى التي تعمل في العراق، بالإضافة إلى المكالمات الدولية إلى جميع دول العالم العربية والأجنبية منها.

كما تقدم آسياسيل العديد من الخدمات القيّمة ذات القيمة المضافة لمشتركيها، سواء عبر الفواتير الشهرية أو الخطوط المدفوعة مسبقاً، مثل خدمات البريد الصوتي، وتنبيه المكالمات غير المستلمة أو ما يعرف بالمكالمات المفقودة في لغة الاتصالات، وخدمة الوسائط المتعددة، والرسائل النصية القصيرة، وخدمة تحويل الرصيد الخاصة بالخطوط المدفوعة مسبقاً، وخدمة إظهار رقم المتصل، وخدمات الانتظار وتعليق وتحويل المكالمات، وخدمة المكالمات متعددة الأطراف، بالإضافة إلى خدمات التجوال الدولي، وخدمة التراسل بالحزم العامة (GPRS)، والعديد من الخدمات الترفيهية التي صممت خصيصاً لتتناسب واحتياجات مشتركي شبكة آسياسيل.

ومن خلال كافة الخدمات التي تقدمها، تسعى آسياسيل لأن يكون لدى كل فرد عراقي إمكانية البقاء على اتصال دائم مع أهله وأصدقائه داخل وخارج العراق دون أية حدود ودون أدنى اعتبار للمسافات مهما صغرت أو كبرت.

وتحتل آسياسيل مكانة خاصة ضمن مشغلي الخدمات الخلوية في العراق، حيث يقع على عاتقها العديد من المهام والمسؤوليات كونها الشركة العراقية التي خرجت من قلب المجتمع العراقي ومن بين أبناء الشعب العراقي، لذا فهي الأعلم باحتياجاتهم ومتطلباتهم، الأمر الذي يعني وجوب توفر جهود إضافية مبذولة من كل فرد في فريق العمل لمواكبة التطور السريع لقطاع الاتصالات في العالم وخلق خدمات ومنتجات جديدة تناسب كل فرد عراقي بمختلف الشرائح الاجتماعية.

وتكمن قوة آسياسيل في كونها شركة عراقية أصيلة تضم ما يزيد عن 7000 موظف عراقي موزعين على جميع محافظات العراق، يعملون بآلية متواصلة لتقديم خدمات ذات مستوى عالي ضمن معطيات وإمكانات السوق العراقي. هذا وتقوم الشركة وبشكل متواصل على خلق فرص عمل جديدة للمساعدة في حل البطالة وإمكانية استغلال الموارد البشرية الكفؤة.

تعي شركة آسياسيل أهمية قطاع الاتصالات والدور الأساسي الذي يقوم به في رفد اقتصاد بلاد العالم أجمع، لا سيما وأن دوره قد ازداد في الآونة الأخيرة والتي يمكن وصفها بأنها الفترة الأكثر قوة ونشاطاً للقطاع.

واليوم، تتطلع آسياسيل لتكون الخيار الأول لدى كل فرد عراقي كما تتطلع لنقل قطاع الاتصالات العراقي إلى مراحل متقدمة توازي ما وصل إليه القطاع في الدول المتقدمة، وذلك من خلال استيعابها التام لديناميكيات السوق المحلية العراقية واحتياجات الأفراد.

وتعمل شبكة آسياسيل باستخدام تقنية النظام الموحد للاتصالات المتنقلة (GSM)، والذي حصلت على رخصته الدولية لمدة 15 عاماً اعتباراً من عام 2007، حيث تمتاز هذه التقنية بسعة وقدرة أعلى بعدة مرات من النظام التماثلي، كما أن هذه التقنية تسمح بتقديم خدمات أكثر نوعية وذات جودة عالية وتكاليف منخفضة مقارنةً بالتقنيات الأخرى.