جيش الإسلام

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جيش الإسلام
شعار جيش الإسلام
التأسيس
تأسس سنة 2006
المؤسس ممتاز دغمش
الشخصيات
عدد الأعضاء 2000
المقرات
مركز القيادة غزة
الأفكار
الإيديولوجيا سلفية جهادية

جيش الإسلام، تنظيم فلسطيني سلفي يوالي تنظيم القاعدة، أسسه ممتاز دغمش الذي عمل سابقًا في جهاز الأمن الوقائي، التابع للسلطة الفلسطينية[1] سنة 2006، يصل عدد أفراده إلى 2000 شخص معظمهم من عائلة دغمش[1]. برز التنظيم بشكل أساسي خلال مشاركته حركة حماس والمقاومة الشعبية في عملية "الوهم المتبدّد"، وأسر الجندي "جلعاد شاليط" في حزيران 2006[1].

ويعرف التنظيم نفسه على أنه مجموعة من المجاهدين الذين تربّوا على الإسلام، وجهادهم مقتصر على الداخل الفلسطيني، من أجل تطهير البلاد من "بعض تجار الدم والأخلاق والرذيلة". وأوضح التنظيم في بيان تعريفي سابق له أن قادته "هم من أبناء أرض الرباط في الداخل، ولا علاقة لهم بالخارج، أو أي قرار لا يصبّ في مصلحة الإسلام، وأن أفرادها المجاهدين لا يتبعون أي تنظيم على الساحة الفلسطينية".[بحاجة لمصدر] ويرى مراقبون أن جماعة جيش الإسلام ليس لها بناء تنظيمي متكامل؛ إذ أنها تعد بعشرات الأفراد، وغالبيتهم من الشباب الذين لم تتجاوز أعمارهم الثلاثين عاماً.[بحاجة لمصدر]

جيش الإسلام وحماس[عدل]

تأزمت علاقة جيش الإسلام بحماس، خلال حوادث الاقتتال بين حماس وفتح خلال الأشهر الأولى من عام 2007، إذ خرج دغمش على إحدى الإذاعات المحلية، بخطاب متشدد اعتبر فيه أن حكومة حماس "ابتعدت عن الإسلام ولا تمثله، وأنها شاركت في نظام كفري". وزادت العلاقة تأزما بين الجانبين، لاسيما بعد اشتباكات حي الصبرة، معقلهم الأساسي، التي أوقعت 11 قتيلا من عائلة دغمش، والتي وصفها البعض أنها كانت شرطية وجنائية بحتة[1].

جيش الإسلام وتفجير الإسكندرية 2011[عدل]

اتهم وزير الداخلية المصري حبيب العادلي تنظيم جيش الإسلام بأنه وراء التفجير الذي تعرضت له كنيسة القديسين في الإسكندرية صباح السبت 1 يناير 2011 والذي خلف 23 قتيلاً، ولكن التنظيم نفى مسؤوليته عن ذلك الانفجار[2].

مصادر[عدل]

Flag of Palestine.svg هذه بذرة مقالة عن فلسطين تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.