هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

حاسوب البرنامج المخزون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إن حاسب البرنامج المخزون هو أحد الحواسيب التي تقوم بتخزين تعليمات البرامج في الذاكرة الإلكترونية.[1] كما يمكن أن يكون هذا التعريف ممتدًا بشرط أن تكون معالجة البرامج والبيانات في الذاكرة قابلة للتبادل أو التوحيد.[2][3][4]

ويقوم الحاسب الذي يملك هيكلة فون نيومان بتخزين بيانات البرامج وبيانات التعليمات في نفس الذاكرة، بينما يحتوى الحاسب الذي يملك هيكلة هارفرد على ذاكرات متفرقة لتخزين البرامج والبيانات.[5][6]

ويستخدم حاسب البرنامج المخزون في بعض الأوقات كمرادف لهيكلة فون نيومان،[7][8] على الرغم من أن البروفيسور جاك كوبلاند يرى أنه من غير اللائق الإشارة إلى الحواسيب الرقمية الإلكترونية للبرنامج المخزون بآلات فون نيومان'".[9] ويوضح كل من هينيسي وباترسون بأن أنصار حواسيب البرنامج المخزن كانوا ينظرون إلى آلات هارفرد الأولى على أنها رجعية".[10]

وتعود فكرة حاسب البرنامج المخزون إلى عام 1936م وفقًا للمفهوم النظري لآلة تورينج العالمية.[11] وكان فون نيومان على علم بهذا المقال، مما جعله يلقنه لمعاونيه أيضًا.[12]

وكان العديد من النماذج الأولى للحواسيب مثل حاسب أتاناسوف بيري غير قابلة لإعادة البرمجة مرة ثانية. ولا تنفذ سوى برنامج واحد مثبت على الجهاز. كما أنها لا تحتوي على تعليمات للبرامج، بجانب أنها لا تحتاج إلى تخزين البرامج. وكانت بعض الحواسيب الأخرى تقوم بتخزين برامجها على الشريط المثقب والذي يقوم بمساعدة الآلات عند الحاجة، رغم أن هذه الحواسيب قابلة لإعادة البرمجة.

وفي عام 1936م قام كونراد زوس أيضًا بالتسابق في الحصول على براءة الاختراع فيما يتعلق بتخزين تعليمات الآلة في نفس مكان تخزين البيانات.[13]

وتعد الآلة التجريبية الصغيرة (SSEM) الخاصة بجامعة مانشستر أول حاسب إلكتروني في العالم يستخدم برنامجًا مخزنًا—an وذلك في 21 من يونيو 1948م.[14][15] وعلى الرغم من أن هذه الآلة لم تكن حاسبًا متكاملًا، إلا أنه تم الاعتماد على إثبات المفهوم لإنتاج حاسب مانشستر مارك1. وفي 6 من مايو 1949م، قام أول حاسب إلكتروني (EDSAC) في كامبريدج بتشغيل أول برنامج، وبسبب هذا الحدث، فإنه يعتبر" أول حاسب برنامج مخزون كامل رقمي إلكتروني منتظم جاهز".[16] وهناك ادعاء أيضا حول حاسب لأي بي ام الإلكتروني (IBM SSEC) الذي ظهر في يناير عام 1948م، بأنه أول حاسب للبرنامج المخزون؛[17] وهذا الادعاء يعد مثيرًا للجدل ليس فقط بسبب نظام الذاكرة الهرمي الخاص بالحاسب الإلكتروني ولكن بسبب أيضا واجهات التشغيل الخاصة به مثل الوصول إلى الناقلات الكهربية أو محركات أقراص التشغيل الذي كان يتحدد بواسطة التوصيل.[18]

المراجع[عدل]

  1. ^ Allison، Joanne (1997)، Stored-program Computers، اطلع عليه بتاريخ 24 August 2011 
  2. ^ William F. Gilreath؛ Phillip A. Laplante (2003). Computer Architecture: A Minimalist Perspective. Springer. صفحة 24. ISBN 978-1-4020-7416-5. 
  3. ^ Edwin D. Reilly (2003). Milestones in computer science and information technology. Greenwood Publishing Group. صفحة 245. ISBN 978-1-57356-521-9. 
  4. ^ Murdocca، Miles J.؛ Vincent P. Heuring (2000). Principles of Computer Architecture. Prentice-Hall. صفحة 5. 
  5. ^ Daniel Page (2009). A Practical Introduction to Computer Architecture. Springer. صفحة 148. ISBN 978-1-84882-255-9. 
  6. ^ Mark Balch (2003). Complete digital design: a comprehensive guide to digital electronics and computer system architecture. McGraw-Hill Professional. صفحة 149. ISBN 978-0-07-140927-8. اطلع عليه بتاريخ 18 May 2011. 
  7. ^ Daniel Page (2009). A Practical Introduction to Computer Architecture. Springer. صفحة 153. ISBN 978-1-84882-255-9. 
  8. ^ Ivor Grattan-Guinness (2003). Companion encyclopedia of the history and philosophy of the mathematical sciences. JHU Press. صفحة 705. ISBN 978-0-8018-7396-6. 
  9. ^ Copeland، Jack (2000)، A Brief History of Computing: ENIAC and EDVAC، اطلع عليه بتاريخ 27 January 2010 
  10. ^ John L. Hennessy؛ David A. Patterson؛ David Goldberg (2003). Computer architecture: a quantitative approach. Morgan Kaufmann. صفحة 68. ISBN 978-1-55860-724-8. 
  11. ^ B. Jack Copeland (2006). Colossus: the secrets of Bletchley Park's codebreaking computers. Oxford University Press. صفحة 104. ISBN 978-0-19-284055-4. 
  12. ^ Christof Teuscher (2004). Alan Turing: life and legacy of a great thinker. Springer. صفحة 321–322. ISBN 978-3-540-20020-8. 
  13. ^ "Electronic Digital Computers"، Nature 162، 25 September 1948: 487، doi:10.1038/162487a0، اطلع عليه بتاريخ 2009-04-10 
  14. ^ Rául Rojas؛ Ulf Hashagen (2002). The first computers: history and architectures. MIT Press. صفحة 379. ISBN 978-0-262-68137-7. 
  15. ^ Daniel Page (2009). A Practical Introduction to Computer Architecture. Springer. صفحة 158. ISBN 978-1-84882-255-9. 
  16. ^ Mike Hally (2005). Electronic brains: stories from the dawn of the computer age. National Academies Press. صفحة 96. ISBN 978-0-309-09630-0. 
  17. ^ Emerson W. Pugh (1995). Building IBM: shaping an industry and its technology. MIT Press. صفحة 136. ISBN 978-0-262-16147-3. 
  18. ^ Olley، A. (2010). "Existence Precedes Essence - Meaning of the Stored-Program Concept". IFIP Advances in Information and Communication Technology. IFIP Advances in Information and Communication Technology 325: 169–178. doi:10.1007/978-3-642-15199-6_17. ISBN 978-3-642-15198-9.  edit