ضغط بيانات منقوص

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
[[ملف:|200px|بدل=|الصورة الأصلية من نوع بي إن جي بضغط البيانات غير المنقوص بحجم 60.1 كيلوبايت — بدون ضغط بحجم 108.5 كيلوبايت]]
الصورة الأصلية من نوع بي إن جي بضغط البيانات غير المنقوص بحجم 60.1 كيلوبايت — بدون ضغط بحجم 108.5 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 84٪ من الفقدان لتصبح حجمها 9.37 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 84٪ من الفقدان لتصبح حجمها 9.37 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 92٪ من الفقدان لتصبح حجمها 4.82 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 92٪ من الفقدان لتصبح حجمها 4.82 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 98٪ من الفقدان لتصبح حجمها 1.14 كيلوبايت
صورة بي إن جي مضغوطة بنسبة 98٪ من الفقدان لتصبح حجمها 1.14 كيلوبايت

الضغط مع فقدان المعلومات


في تكنولوجيا المعلومات الضغط مع فقدان معلومات هو وصلة من وسائل تشفير البيانات التي تضغط المعطيات بخسارت بعض المعلومات . العملية تهدف إلا تقلل مقدار المعلومات التي تخزن أو ترسل عن طرق جهاز الحاسوب . الإصدارات المختلفة من صورة الكلب على شمال الصفحة . تشرح كفية الاستغناء عن بضع بيانات و كفية تحول الصورة إلى جودة أقل بعد خسارة المعلومات . من الطبيعي انهو نستطيع خسارة مقدار معين من البيانات من دون أن يلحظ المستخدم أي تغير في الصورة. الضغط مع فقدان المعلومات هو الأكثر تداولا لضغط ملفات الوسائط المتعددة (الصور ،ملفات الصوت ،الفيديو ) وخاصة في التطبيقات مثل تدفق وسائل الاعلام والاتصال الهاتفي عبر الإنترنت، على النقيض من ذلك، لا يمكن استخدام هذه الطريقة في الملفات النصية و سجلات البنوك بل من الأفضل استخدام وسائل ضغط أخرى لا تفقد بيانات .

من الممكن ضغط العديد من أنواع البيانات الرقمية بطريقة تقلل من حجم الملفات المراد تخزينها في الحاسوب ، بدون خسارة المعلومات الكامله في الملف الأصلي . الصورة ،كمثال ،تحول رقمين إلا مجموعة من النقاط الرقمية مع تحدد مستوى اللون و مستوى الصطوع في كل نقطة ، إذا كانت في الصورة تحتوي على نقاط من نفس اللون يمكن تقلل عدد هذه النقاط بدون أي خسارة.

النص الأصلي يحتوي على كمية معينة من المعلومات؛هناك حد أدنى لحجم الملف الذي يمكان أن اخزن جميع المعطيات ،كمثال معظم الناس تعلم أن ملف مضغوط بطريقة زيب هو أصغر من الملف الأصل ولكن لا يعني أنه إذا استمرينا في ضغطه سوف اصبح خالي ،على العكس سوف اصبح أكبر في الحجم .

في كثير من الحالات، الملفات و البيانات والجداول تحتوي على معلومات أكثر مما هو مطلوب لغرض معين. على سبيل المثال، قد يكون هناك صور أكثر تفصيلا مما يمكن للعين أن تميز عندما تكون في أكبر حجم لها ؛وبالمثل، ملف صوتي لا تحتاج إلى الكثير من التفاصيل الدقيقة أثناء مرور بصوت عال جدا. تطوير تقنية ضغط المعلومات مع الفقدان لتشابه الإدراك البشر عملية معقدة جدا. أحين الملف المثالي هو الملف الذي يشبه الإدراك البشري مع فقد أكبر كمية من المعلومات ؛ و في أحيان أخرى فقدان القليل من جودة الملف مقبول لتقليل الحجم.


[تحويل الترميز]


أكثر عموما، الضياع يمكن اعتبار كتطبيق من تحويل الترميز،- في حالة بيانات الوسائط المتعددة، الترميز الإدراك الحسي: أنه يحول البيانات الأولية إلى المجال الذي يعكس بدقة أكثر محتوى المعلومات. على سبيل المثال، بدلا من التعبير عن ملف الصوت على أنه مستويات السعة على الزمان ، يمكن للمرء التعبير عن ذلك على أنه الطيف الترددي على الزمن، وهو ما يعادل أكثر دقة للتصور الصوت البشري.

في حين تقليل البيانات (ضغط، سواء كان ذلك مع ضياع أو بدون ) هو الهدف الرئيسي من تحويل الترميز،فإنه يسمح أيضا تحقيق أهداف أخرى: واحدة قد تمثل بيانات أكثر دقة عن البيانات الأصلية ،على سبيل المثال، من حيث المبدأ، إذا يبدأ واحد مع سيد الرقمية أو التناظرية عالية الدقة،يجب من ملف (م ب ٣ ) ذات حجم معطى توفير تمثيل أفضل من الصوت غير مضغوط الخام في (و أ ف) أو (أ إ ف ف ) ملف من نفس الحجم. وذلك لأن الصوت غير مضغوط يمكن فقط تقليل حجم الملف عن طريق خفض معدل بت أو العمق، في حين ضغط الصوت يمكن أن تقلل من حجم مع الحفاظ على معدل بت وعمق.يصبح هذا الضغط خسارة انتقائية لأقل بيانات أهمية،بدلا من فقدان البيانات في جميع المجالات. وعلاوة على ذلك،قد يوفر تحويل الترميز مجال أفضل لمعالجة أو تحرير البيانات على سبيل المثال، يتم التعبير عن تكافؤ الصوت الأكثر طبيعية في مجال التردد (تعزيز البص، على سبيل المثال) وليس في المجال الزمني الخام .

من هذا المنظور، الترميز الإدراك الحسي ليس في الأساس حول تجاهل البيانات، ولكن بالأحرى عن تمثيل أفضل للبيانات. استخدام آخر هو من أجل [توافقية مع إصدرات الأقدم] و [تحمل الأخطاء] :في التلفزيون الألوان، وترميز اللون عبر مجال تحويل الإنارة التلون (مثل [واي يو في] ) يعني أن مجموعات الأسود والأبيض عرض الإنارة، في حين تجاهل معلومات اللون.

فقدان المعلومات


تكرار عملية الضغط و فك الضغط قد يأدي إلى فقدان تدريجي للجودة ،و هذا على عكس عملية الضغط بدون فقدان حيث أن المعلومات لن يتم فقدانها مثل النوع الآخر . يتم توفير الأسس النظرية، معلومات عن ضغط البيانات مع الفقد من قبل نظرية معدل التشوه. نظرية معدل التشوه تعتمد بشدة على تقدير النظرية الافتراضية ونظرية القرار من أجل تصميم نموذج تشويه الإدراك الحسي والحكم على الجمالية. و هذا مشابه لحد كبير مع نظرية الترميز.

أنواع


هناك نوع بسيطين من مخططات الضغط مع فقد البيانات : في تحويل ترميز الضغط مع فقد البيانات ،يتم أخذ عينات من الصور و الملفات الصوتية ، مقطعة إلى شرائح صغيرة، تم تحويلها إلى مكان آخر،و المكممة.و القيم ألمكممة الناتجة هي التي تم تشفيرها .

في تنبؤ ترميز الضغط مع فقد البيانات،يتم استخدام بيانات فك الشفرة التالية للتنبؤ بعينات الصوت الحالية أو إطار صورة.الخطأ بين البيانات المتوقعة والبيانات الحقيقية، جنبا إلى جنب مع أي معلومات إضافية اللازمة لإنتاج التنبؤ، هو الكم وترميزها.

في بعض النظم يتم الجمع بين الطريقتين، مع تحويل الترميز المستخدمة لضغط إشارات الخطأ التي تم إنشاؤها بواسطة مرحلة التنبؤية. المقارنة بين الضغط مع ضياع و بدون


ميزات طرق الضغط مع ضياع على طرق الضغط بدون ضياع هي في بعض بالحالات طرق الضغط مع ضياع لها القدرة على إنتاج ملف مضغوط أكثر من الضغط بدون فقدان ،مع ذلك يلبي متطلبات التطبيق . طريقة الضغط مع فقدان عادتن تستخدم لضغط الأصوات الصور و الفيدوهات ،هذا لأن هذه الأنواع من البيانات تهدف إلا تأويل الإنسان عندما العقل يقدر بسهولة ملئ الفراغات أو مشاهدات الأخطاء الماضي طفيفة أو التناقضات ، بطريقة مثالية الضغط مع ضياع هو شفاف (غير محسوس)، التي يمكن التحقق منها عبر اختبار (أ ب اكس ).

الشفافية عندما يحصل المستخدم على ملف ( ضغط مع ضياع ) مضغوط ، يمكن للملف المسترجع أن يكون مختلف تمامن عن الأصل بمستوى ألبت عندما يجري تميزو إلى أذون الإنسان أو عينوه إلا أغراض عمليا أكثر . العديد من طورق الضغط تركز على الخصوصيات فسيولوجيا البشرية، مع الأخذ بعين الاعتبار ، أنه يمكن لعين الإنسان أن ترى موجات معينة من الضوء فقط . يصف نموذج النفس بشكل سليم كيف يمكن للصوت أن يكون مضغوط كبير من دون تقليل الجودة المدركة.الخلل الذي يكون بسبب الضغط مع فقدان هو محسوس لعين الإنسان أو سمعه و الذي معروف بي الضغط المصنع . نسبة الضغط

نسبة الضغط (هي حجم الملف المضغوط مقارنتا مع المف الغير مضغوط ) من ئنطمات فك و تشفير الملفات المضغوطة مع فقدان ، هو دائما تقريبا أعلى بكثير للصوت و الصور المكافأة .

الفيديو يمكن ضغطها بشكل كبير (لغاية 100:1) مع القليل من فقدان جودة مرئية الصوت يمكن ضغطه لغاية ١ :١٠ مع فقدان غير محسوس من جودة

الصورة  يمكن ضغطه لغاية ١ :١٠  كما هو الحال مع الصوت، ولكن فقدان الجودة هي أكثر وضوحا، خاصة على توثيق التفتيش.

نقل الترميز و التعديل


تحذير مهم عن الضغط مع فقدان هو (رسميا ،تحويل الشفرة ) أو تعديل الملف المضغوط مع الفقدان يسبب فقدان الجيل الرقمي من إعادة الترميز . يمكن تجنب هذا فقط بإنتاج ملفات مضغوطة مع فقدان من (الضغط بدون فقدان ) الأصلي و فقط تعديل نسخة عن الملفات الأصلية ، مثال الصور في شكل الصورة الخام أو الصريح بدل من (ج أ إ ج ). إذا البيانات التي تم ضغطها بشكل ضغط بدون فقدان تم فك ترميزه و ضغطه بطريقة الضغط مع فقدان ،حجم النتيجة يمكن أن تكون قابلة للمقارنة مع حجم البيانات قبل الضياع، ولكن لا يمكن استرداد البيانات المفقودة بالفعل. عند التحديد بستخدام تحويل الضغط مع فقدان بدون الحفاظ على الأصل ،وينبغي للمرء أن يتذكر أنها قد تحتاج إلى تحويل الشكل في المستقبل لتحقيق التوافق مع البرامج أو الأجهزة (شكل التحول)،أو لتجنب دفع إتاوات براءات الاختراع من أجل فك رموز أو توزيع الملفات المضغوطة. البيانات لا يمكن ملاحظتها[1].

مراجع[عدل]

Science-symbol-2.png هذه بذرة مقالة عن موضوع علمي تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.