نيكولا بوسان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
نيكولا بوسان (1594-1665)

نيكولا بوسان (بالفرنسية: Poussin Nicolas) (عاش 1594-1665 م) هو رسّام فرنسي، عاش أغلب فترات حياته في مدينة روما. أظهر في أولى أعماله (إلهام الشاعر، وغيرها) والتي أنجزها في إيطاليا، تأثره بالرسَّام الإيطالي تيتيان. تحول بعدها إلى المدرسة الكلاسيكية، صارت أعماله أكثر دقة وتجلت فيها مدى سعة اطلاعه وعمق معارفه (رُعاة أركاديا، 1650-1655 - إلْيِزر ورِبيكا، 1648). وَضَع في رسوماته المنظرية (نسبة للمناظر الطبيعية) جوا من الشاعرية الساحرة (الفصول الأربعة، متحف اللوفر). كان له تأثير كبير على فن الرسم في القرنين السابع عشر والثامن عشر الميلاديين في أوروبا.

مطلع حياته[عدل]

اغتصاب النسوة السابين، روما، 1637-38, oil on canvas, 159 x 206 cm, اللوفر
Les Bergers d’Arcadie, late 1630s, oil on canvas, 85 x 121 cm, Louvre

وُلِدَ بوسان في أور بالقرب من ليزاندلي، قرب روان بفرنسا. ورحل إلى باريس وهو في الثامنة عشرة من عمره ليصبح رسامًا. إلا أنه لم يطور أسلوبه الخاص به، ويحقق النجاح إلا عندما سافر إلى إيطاليا بعد 12 عامًا. وأمضى في روما بقية حياته تقريبًا. وكان ثمة طلب شديد على لوحات بوسان خلال فترة حياته وبعدها. وشأن كل الرسامين الجيدين في عصره، رعاه أرستقراطيون، وتبوأ منصب الرسام الأول لملك فرنسا.

بوسان في فرنسا[عدل]

وشأن الكثير من الرسامين الغربيين في أواسط القرن السابع عشر، كان بوسان يؤمن بأن الرسم أساسًا أكثر أهمية من اللون في الرسم الزيتي. ويعكس وضوح أشكال بوسان اعتقاده هذا. بيد أنه، بالرغم من جميع أشكال بوسان الرصينة والهادئة، وشفافية ألوانها، فإن لوحاته لاسيما لوحاته الدينية، تظهر انفعالات وعواطف جياشة.

أعماله[عدل]

هليوس وفايتون مع ساترن والفصول الأربعة (ح. 1635)

كان بوسان فناناً غزير الإنتاج. وبين أعماله العديدة نجد:

الوباء في أشدود, 1630, oil on canvas, 148 x 198 cm, متحف اللوفر
Drama-icon.svg هذه بذرة مقالة عن حياة فنان تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.