أستراليون أصليون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أستراليون أصليون
مجموع السكان
606,164 (2011)[1]
2.7% سكان أستراليا
المناطق مع الدلالات الإحصائية
قالب:بيانات بلد المقاطعة الشمالية 29.8%
 كوينزلاند 4.2%
 أستراليا الغربية 3.8%
قالب:بيانات بلد نيو ساوث ويلز 2.9%
 جنوب أستراليا 2.3%
قالب:بيانات بلد فكتوريا 0.85%
اللغات

لغات أستراليا الأصلية، إنجليزية أستراليا الأصلية، لغة كريولية، إنجليزية أسترالية

الديانات

الأغلبية مسيحية (إنجيليون وكاثوليك) (mainly Anglican and Catholic),[2] لادينيون,[2] small numbers of other religions, various local indigenous religions الميثولوجيا الأسترالية الأصلية

المجموعات الإثنية المرتبطة

أنظر قائمة أسماء الأستراليين الأصليين، تسمانيون أصليون

السكان الأستراليون الأصليون هم مختلف الشعوب الأصلية في البر الرئيسي الأسترالي وفي تسمانيا وجزر تيوي. تشتمل هذه المجموعة على العديد من الشعوب المتميزة التي تطورت عبر أستراليا لأكثر من خمسين ألف عام. تمتلك هذه الشعوب تاريخًا وراثيًا مشتركًا على نطاق واسع على الرغم من تعقيده. لكن لم تُعرف هذه الشعوب كأمة واحدة إلا في المائتي عام الماضية. تغير تعريف مصطلح «السكان الأصليين-الأبوريجينيين» مع اختلاف الوقت والمكان، بالإضافة لأهمية نسب الأسرة وتحديد الهوية وقبول المجتمع. في الماضي، كان الأستراليون من السكان الأصليين يعيشون على أجزاء كبيرة من الجرف القاري، وكانوا معزولين في العديد من الجزر البحرية الصغيرة عندما غُمرت الأرض في بداية العصر الجليدي. ومع ذلك، فهم يختلفون عن شعب جزر مضيق توريس، على الرغم من التبادل الثقافي الواسع بينهم.[3][4][5][6][7][8][9][10][11][12][13][14][15][16]

شكل السكان الأصليون الأستراليون 3.1٪ من سكان أستراليا في عام 2016. كما أنهم يعيشون في جميع أنحاء العالم كجزء من الشتات الأسترالي. قبل الاستيطان الأوروبي الواسع في أستراليا، كان هناك أكثر من 250 لغة لدى السكان الأصليين. ومع ذلك يتحدث معظم السكان الأصليين اللغة الإنجليزية في الوقت الحالي، مع إضافة عبارات وكلمات من لغات السكان الأصليين لخلق لغة إنجليزية للسكان الأصليين تسمى الإنجليزية الأبوريجينية الأسترالية (والتي تمتلك أيضًا تأثيرًا ملموسًا على لغات السكان الأصليين في النطقيات والبنية النحوية). ويعاني السكان الأصليون من النقص في الصحة والاقتصاد مقارنة بالمجتمع الأسترالي الأوسع.[17][18][18][19][20]

المصطلح[عدل]

التعريفات القانونية والإدارية[عدل]

اقتُرح تعريف جديد في القسم الدستوري لإدارة شؤون السكان الأصليين «تقرير حول مراجعة إدارة التعريف العملي للسكان الأصليين وسكان جزر مضيق توريس» (كانبيرا، 1981):

الأبوريجينيون أو سكان جزر مضيق توريس هم أشخاص من أصل أبوريجيني أو من جزر مضيق توريس، ويُعرّفون عن أنفسهم أنهم من السكان الأصليين أو من جزر مضيق توريس ويقبلهم المجتمع المحلي الذي يعيشون فيه على هذا النحو.

وقد صرح القاضي جيرارد برينان في حكمه الرئيسي في قضية مابو ضد كوينزلاند (رقم 2):

يعتمد الانتماء إلى السكان الأصليين على النسب البيولوجي من السكان الأصليين وعلى الاعتراف المتبادل بانتماء شخص معين من قبل هذا الشخص والشيوخ أو غيرهم من الأشخاص الذين يتمتعون بالسلطة التقليدية بين هؤلاء الناس.

صاغ البريطانيون مصطلح «الأبوريجينيين في أستراليا» بعد أن بدأوا استعمار أستراليا في عام 1788، في إشارة إلى جميع الناس الذين كانوا يسكنون القارة حين وصولهم، ولينطبق المصطلح على نسل هؤلاء الأشخاص أيضًا. حتى الثمانينات، كان المعيار القانوني والإداري الوحيد للإدراج في هذه الفئة هو العرق، حيث صنفوا وفقًا للسمات الجسدية المرئية أو الأسلاف المعروفين. كما كان الحال في مستعمرات الرقيق البريطانية في أمريكا الشمالية ومنطقة البحر الكاريبي، ثم اعتُمد مبدأ «بارتوس سيكويتور فينتريم» من العام 1662، والذي يعني تحديد فئة الطفل بحسب فئة والدته، فإن ولد لأم من السكان الأصليين فهو من السكان الأصليين، بغض النظر عن انتماء والده.[21]

في عصر الحكومة الاستعمارية وما بعد الاستعمار، كان الوصول إلى حقوق الإنسان الأساسية يعتمد على عرقك. إذا كنت «من السكان الأصليين بدم صافٍ... أو أي شخص يبدو أنه مختلط الدم مع السكان الأصليين»، فإن نصف الطبقة الاجتماعية هو "أن تكون من أم من السكان الأصليين دونًا عن الأب» (ولكن ليس من أب من السكان الأصليين دونًا عن الأم)، أما «الكوادرون» (الذي ينتمي ربعه للسكان الأصليين) أو كان لديه «نسب» من دم السكان الأصليين فقد كان يُجبر على العيش في المحميات أو الإرساليات، ويعمل من أجل الطعام، ويعطى الحد الأدنى من التعليم، ويحتاج موافقة حكومية للزواج وزيارة الأقارب أو حتى استخدام الأجهزة الكهربائية.[22]

أشار دستور أستراليا، في شكله الأصلي عام 1901 إلى السكان الأصليين مرتين، ولكن دون تعريف. أعطى القسم 51 (26) لبرلمان الكومنولث سلطة التشريع فيما يتعلق بـ «الأشخاص من أي عرق» في جميع أنحاء الكومنولث، باستثناء الأشخاص من «عرق الأبوريجينيين». كان الغرض من هذا البند هو منح الكومنولث سلطة تنظيم العمال المهاجرين غير البيض، الذين سيتبعون فرص العمل بين الولايات. والإشارة الوحيدة الأخرى هي في المادة 127، وتقول «لن يُحسب السكان الأبوريجينييون الأصليون» من ضمن تعداد سكان الكومنولث أو في أي جزء منه. وكان الغرض من المادة 127 هو منع إدراج السكان الأصليين في المادة 24 من قرارات توزيع مقاعد مجلس النواب بين الولايات والأقاليم.[23][24]

بعد إزالة هذه الإشارات في استفتاء عام 1967، لم يعد في الدستور الأسترالي أي ذكر للسكان الأصليين. منذ ذلك الوقت قُدم عدد من المقترحات لتعديل الدستور لذكر السكان الأصليين الأستراليين على وجه التحديد.[25][26]

أتاح التغيير في المادة 51 (26) لبرلمان الكومنولث سن قوانين على وجه التحديد فيما يتعلق بالشعوب الأصلية باعتبارها «عرقًا». في قضية سد تسمانيا لعام 1983، طُلب من المحكمة العليا في أستراليا تحديد ما إذا كان تشريع الكومنولث مدعومًا من قبل المادة 51 (26) بشكلها الجديد، هذا التشريع الذي يمكن أن يرتبط تطبيقه بالشعوب الأصلية، ضمن قانون الحفاظ على ممتلكات التراث العالمي لعام 1983 (سي تي إتش) وكذلك التشريعات ذات الصلة. إذ تتعلق القضية بتطبيق التشريعات التي من شأنها الحفاظ على التراث الثقافي للسكان الأصليين في تسمانيا. وقيل إنه يمكن اعتبار السكان الأصليين الأستراليين وسكان جزر مضيق توريس، معًا أو بشكل منفصل وأي جزء منهما، "عرقًا" لهذا الهدف. فيما يتعلق بمعايير تحديد انتماء شخص ما لهذا «العرق»، أصبح تعريف القاضي دين مقبولًا كقانون سارٍ. حيث قال:

ليس من الضروري، لأهداف هذه القضية، النظر في المعنى الذي ينبغي إعطاؤه لعبارة «الأشخاص من أي عرق» في المادة 51 (26). بصراحة، للكلمات معنًا فضفاض وغير تقني .... العبارة هي، في رأيي، مناسبة للإشارة إلى جميع السكان الأصليين الأستراليين مجتمعين. يُزال أي شك موجود في هذا الصدد، بالرجوع إلى الصياغة الاسمية. (26) في شكله الأصلي. هذه العبارة مناسبة أيضًا للإشارة إلى أي مجموعة فرعية عرقية محددة بين السكان الأصليين الأستراليين. بعبارة «السكان الأصليين الأستراليين» أعني، وفقًا لما أفهمه أنه المعنى التقليدي لهذا المصطلح، فإن الشخص من نسب السكان الأصليين، وإن كان مختلطًا، ويُعرف نفسه على هذا النحو ويعترف به مجتمع السكان الأصليين على أنه من السكان الأصليين.[27]

على الرغم من أن تعريف دين المكون من ثلاثة أجزاء يتجاوز المعيار البيولوجي لتحديد هوية الفرد، فقد تعرض لانتقادات لأنه استمر في قبول المعيار البيولوجي كمبدأ أساسي. وقد وجد أنه من الصعب تطبيقه، في كلٍ من أجزائه وفيما يتعلق بالعلاقات بين هذه الأجزاء؛ «النسب» البيولوجي كان معيار التراجع.[28]

تعاريف من السكان الأصليين الأستراليين[عدل]

كتبت إيف فيسل، وهي امرأة من شعب غابي-غابي، في نشرة قانون السكان الأصليين وصفًا لما ترغب هي وربما غيرها من السكان الأصليين الآخرين أن يكون تعريفًا عن هويتهم:

تشير كلمة «السكان الأصليين» إلى الساكن الأصلي في أي بلد كان. وإذا كانت سوف تستخدم للإشارة إلينا كمجموعة محددة من الناس فيجب أن تكتب بحرف «A» كبير أي (Aborigine).

وبينما تستخدم الحكومة الأسترالية والمنظمات غير الحكومية مصطلح «السكان الأصليين» (indigenous) بشكل أكثر شيوعًا لوصف السكان الأصليين الأستراليين، قالت لويتا أودونوهيو، في تعليق على احتمال إجراء تعديلات على الدستور الأسترالي:

لا أستطيع أن أعرف حقًا متى أصبح مصطلح «السكان الأصليين» ساريًا، لكنني شخصياً لدي اعتراض عليه، وكذلك الحال بالنسبة للعديد من السكان الأصليين وسكان جزر مضيق توريس... لقد تسلل إلينا فعلًا... مثل اللصوص في الليل... نحن سعداء للغاية بمشاركتنا مع السكان الأصليين في جميع أنحاء العالم، في المنتدى الدولي... لأنهم إخواننا وأخواتنا. لكننا نعترض على استخدامه هنا في أستراليا.

كما قالت أودونوهيو إن مصطلح «السكان الأصليين» قد سلب المالكين التقليديين لأستراليا هويتهم، لأن بعض الناس من غير السكان الأصليين يريدون الآن أن يشيروا إلى أنفسهم على أنهم أصليون بحكم ولادتهم هنا.

مراجع[عدل]

  1. ^ "Estimates of Aboriginal and Torres Strait Islander Australians". المكتب الأسترالي للإحصاء. June 2011. مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب "4713.0 - Population Characteristics, Aboriginal and Torres Strait Islander Australians". Australian Bureau of Statistics. 4 May 2010. مؤرشف من الأصل في 04 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ "Aboriginal Land Rights (Northern Territory) Act 1976". Federal Register of Legislation. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) s 3: "Aboriginal means a person who is a member of the Aboriginal race of Australia."
  4. ^ "Aboriginal and Torres Strait Islander Act 2005". Federal Register of Legislation. مؤرشف من الأصل في 27 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) s 4: "Aboriginal person means a person of the Aboriginal race of Australia."
  5. ^ Venbrux, Eric (1995). A death in the Tiwi islands: conflict, ritual, and social life in an Australian aboriginal community. مطبعة جامعة كامبريدج. ISBN 978-0-521-47351-4. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link) Some definitions also include the Tiwi.
  6. ^ Clarkson, Chris; Jacobs, Zenobia; Marwick, Ben; Fullagar, Richard; Wallis, Lynley; Smith, Mike; Roberts, Richard G.; Hayes, Elspeth; Lowe, Kelsey; Carah, Xavier; Florin, S. Anna; McNeil, Jessica; Cox, Delyth; Arnold, Lee J.; Hua, Quan; Huntley, Jillian; Brand, Helen E. A.; Manne, Tiina; Fairbairn, Andrew; Shulmeister, James; Lyle, Lindsey; Salinas, Makiah; Page, Mara; Connell, Kate; Park, Gayoung; Norman, Kasih; Murphy, Tessa; Pardoe, Colin (2017). "Human occupation of northern Australia by 65,000 years ago". Nature. 547 (7663): 306–310. Bibcode:2017Natur.547..306C. doi:10.1038/nature22968. hdl:2440/107043. ISSN 0028-0836. PMID 28726833. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Walsh, Michael; Yallop, Colin (1993). Language and Culture in Aboriginal Australia (باللغة الإنجليزية). Aboriginal Studies Press. صفحات 191–193. ISBN 9780855752415. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Edwards, W.H. (2004). An introduction to Aboriginal societies (الطبعة 2nd). Social Science Press. صفحة 2. ISBN 978-1-876633-89-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ MacDonald, Anna (2013-01-15). "Research shows ancient Indian migration to Australia". ABC News (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Fesl, Eve D. "'Aborigine' and 'Aboriginal'". مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (1986) 1(20) Aboriginal Law Bulletin 10 Accessed 19 August 2011
  11. ^ "Don't call me indigenous: Lowitja". The Age. Melbourne. Australian Associated Press. 1 May 2008. مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Aboriginality and Identity: Perspectives, Practices and Policies" (PDF). New South Wales AECG Inc. 2011. مؤرشف من الأصل (PDF) في 5 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 1 أغسطس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Blandy, Sarah; Sibley, David (2010). "Law, boundaries and the production of space". Social & Legal Studies. 19 (3): 275–284. doi:10.1177/0964663910372178. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) "Aboriginal Australians are a legally defined group" (p 280).
  14. ^ Malbon, Justin (2003). "The Extinguishment of Native Title—The Australian Aborigines as Slaves and Citizens". Griffith Law Review. 12 (2): 310–335. doi:10.1080/10383441.2003.10854523. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) Aboriginal Australians have been "assigned a separate legally defined status" (p 322).
  15. ^ Rebe Taylor (2002). Unearthed: The Aboriginal Tasmanians of Kangaroo Island. Kent Town: Wakefield Press. ISBN 978-1-86254-552-6. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Australia Now – Aboriginal and Torres Strait Islander peoples". web.archive.org. 2006-10-08. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Estimates of Aboriginal and Torres Strait Islander Australians". المكتب الأسترالي للإحصاء. June 2016. مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. أ ب [https://web.archive.org/web/20200226100217/https://www.abs.gov.au/ausstats/abs@.nsf/Previousproducts/1301.0Feature%20Article42009–10?opendocument&tabname=Summary&prodno=1301.0&issue=2009�10&num=&view= "Languages of Aboriginal And Torres Strait Islander Peoples – a Uniquely Australian Heritage"]. المكتب الأسترالي للإحصاء. 23 November 2012. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); replacement character في |مسار أرشيف= على وضع 187 (مساعدة)
  19. ^ Statistics, c=AU; o=Commonwealth of Australia; ou=Australian Bureau of (2011-02-17). "Chapter – language, culture and socioeconomic outcomes". www.abs.gov.au (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ corporateName=Commonwealth Parliament; address=Parliament House, Canberra. "Indigenous Socioeconomics Indicators, Benefits and Expenditure". www.aph.gov.au (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 08 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Rick Morton (1 July 2015). "Indigenous ransom threat: pay up or you don't see kids". The Australian. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ De Plevitz, Loretta; Croft, Larry. "Aboriginality Under the Microscope: The Biological Descent Test in Australian Law". مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) (2003) 3(1) Queensland University of Technology Law and Justice Journal 105 doi:10.5204/qutlr.v3i1.121 accessed 21 November 2016.
  23. ^ Williams, George; Brennan, Sean; Lynch, Andrew (2014). Blackshield and Williams Australian Constitutional Law and Theory (الطبعة 6). Annandale, NSW: Federation Press. صفحات 986–987. ISBN 978-1-86287-918-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Korff, Jens (8 October 2014). "Australian 1967 Referendum". creativespirits.info. مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 09 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Mick Gooda (9 July 2010). "Indigenous inclusion is good for our constitution". Sydney Morning Herald. مؤرشف من الأصل في 01 سبتمبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Patricia Karvelas (5 February 2011). "Strong constitution needed for national consensus on Aboriginal recognition". The Australian. مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2011. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Justice William Deane in قالب:Cite AustLII.
  28. ^ قالب:Cite AustLII Full court "Attorney-General (Cth) v Queensland". مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) 43 (1990) 25 FCR 125; (1990) 94 ALR 515 Federal Court of Australia accessed 16 January 2016. The outcome was to fix the Queensland government with responsibility for an "Aboriginal" death in custody, when the deceased was of Aboriginal descent but who had denied being of Aboriginal identity.