المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى إضافة قالب معلومات متعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

سعيد باشا لطفي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يناير 2014)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

سعيد باشا لطفى

== مواليد ==: 1887 . 

درس التاريخ بجامعة أكسفورد ببريطانيا.

أول رئيس للإذاعة المصرية.[عدل]

رئيس قطاع الإذاعة في الفترة من 31/5/1934 وحتى22 /12/1947 .

  • كان شقيقا لشخصية من أبرز شخصيات العصر وهو أستاذ الجيل أحمد لطفى السيد.

الخبرات الوظيفية[عدل]

• عين مأمورا فور عودته إلى مصر. • تدرج في السلك الإداري بوزارة الداخلية حتى أصبح مديرًا للجيزة والقليوبية. • كان مولعا بالتاريخ ودروسه بحكم دراسته التاريخية في أكسفورد.

أنجازاته[عدل]

• كان على حظ وافر من المعرفة بالأدب والفن وذواقة للشعر والموسيقى. • ركز في عمله كرئيس إذاعة على ثلاث جوانب الجانب الأول اختيار المتحدثين في الإذاعة من علماء مصر وأدبائها من أمثال د/ طه حسين و د/ مصطفى مشرفة و سهير القلماوى. • الجانب الثاني اختيار قصائد من أجور الشعر القديم والمعاصر وهو ما أطلق علية" مختارات الإذاعة". • الجانب الثالث اختيار قراء القران الجدد واعتماد المذيعين الجدد.

  • ظل يعمل بجد وإخلاص في وظيفته كرئيس للإذاعة حتى انتهاء مدة رئاسته في 21/12/1947
News reader.png
هذه بذرة مقالة عن مذيعة أو مذيع يعمل بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.