يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

شعر مسرحي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يوليو 2012)

الشعر المسرحي هو الفن الذي يتبنى الشعر سواء كان عموديا أو غير عمودي, لكتابة الحوار المسرحي و يطلق عليه أحيانا: المسرح الشعري, الدراما الشعرية, المسرحية الشعرية, الشعر الدرامي , ود لالة هذه المصطلحات جميعا متقاربة و ذلك في مقابل توظيف النثر فيما يعرف بالمسرح النثري.

وقد عرف الأدب العربي هذا اللون الشعري في العصر الحديث, و يعد أحمد شوقي رائده, سار على دربه عزيز أباظة و آخرون , تطور تطورا آخر على أيدي شعراء الجيل التالي من أمثال صلاح عبد الصبور و عبدالرحمن الشرقاوي و غيرهم.

المصادر[عدل]

  • مجمع اللغة العربية.

أعتقد أن هذا الاصطلاح يحتاج إلى تدقيق، ذلك أن الشعر المسرحي هو كتابة مسرحية تمت صياغتها وفق مواصفات شعرية تعتمد القصيدة مقفاة أو غير مقفاة أساسا لبناء  النص المسرحي، بحيث تتضمن مجموع العناصر الأساسية التي يتطلبها النص المسرحي بمفهومه التقليدي، من حيث  الدرامى والحوار والشخصيات، وبهذا المعنى تكون القصيدة الشعرية إحدى مكونات الفعل المسرحي المعروفة والتي هي النص والممثل والخشبة والجمهور. أما المسرح الشعري فمعناه العمل المسرحي الذي يعتمد على مرجعيات شعرية مقفاة أو غير مقفاة  وضعت لبناء عمل مسرحي أم  لم توضع له..  فالمفهومان إذن مختلفان في المضمون وإن كانا يتقاطعان في عناصر جوهرية  أهمها المسرح كظاهرة فنية والشعر كظاهرة أدبية. عبدالجبار بهم بحث حول: الشعر والمسرح أية علاقة؟. 

Midori Extension.svg
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.