طيموثاوس الأول

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من طيماثيوس الأول)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
طيموثاوس الأول
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة يناير 9, 0823
الديانة المسيحية
منصب
بطريرك كنيسة المشرق
الحياة العملية
المهنة قس  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

طيموثاوس الأول (بالسريانية: ܣܘܪܝܝܐ)، كان بطريرك كنيسة المشرق من 780 إلى 823 ويعتبر أحد أهم بطاركة هذه الكنيسة خلال تاريخها. حيث حاز على شهرة لنشاطه الأدبي وكقائد ديني ودبلوماسي. قام خلال عهده بعد إصلاحات أعطى خلالها صلاحيات أكبر للبطركيات التبشيرية، غير أنه لم يعطها حق المشاركة في الانتخابات البطريركية. ساهمت هذه الإصلاحات في زيادة ونجاح الإرسالات التبشيرية لكنيسة المشرق في آسيا الوسطى والصين.

بداية حياته وصعوده للبطريركية[عدل]

ولد طيموثاوس في هيزا بحدياب (أربيل حاليا). وتتلمذ على يد إبراهيم بار داشنداد في مدرسة باشيشوع في مقاطعة عقرة. سيم لاحقا أسقفا على بيث بجداش في ولاية حدياب البطريركية، وحاز على رضا أبو موسى ابن مصعب والي الموصل ووزيره أبو نوح الأنباري. لدى وفاة البطريرك حنانيشوع الثاني سنة 778 تمكن طيموثاوس من الوصول لكرسي البطريركية باستخدام الحيلة والدهاء حيث وعد أحد منافسيه، إيشوعيهب بترقيته مطران لكرسي حدياب في حال فوزه بينما توفي منافسه الثاني كيوركيس المفضل لدى الخليفة في ظروف غامضة. كما قام برشوة مؤيديه لانتخابه. غير أنه حال اعتلائه كرسي البطريركية غير أسلوبه فحارب الرشوة داخل المؤسسة الدينية.[1]

غير أن مناوئيه ساءهم أسلوبه هذا فعقد يوسف مطران مرو مجمعا في دير بيث هالي، قام فيه بحرمان طيموثاوس وتعيين رستام أسقف حنيثا مطرانا مكان إيشوعيهب. غير أن الكلمة الأخيرة عادت لطيموثاوس فعزل يوسف الذي تحول إلى الإسلام بعد فشله استعطاف الخليفة المهدي للتدخل. أدت سلسة من قرارات العزل التي اتخذها طيموثاوس إلى أعمال شغب واحتجاج بين مسيحيي بغداد لم تخمد إلى بعد تدخل طبيب المهدي المسيحي عيسى ابن قريش.[2]

إسهامه الأدبي[عدل]

عرف طيموثاوس ككاتب وباحث في اللاهوت والليتورجية والعلوم الطبيعية. ولم تصل من اعماله سوى 59 رسالة تغطي الجزء الأول من بطركيته وفيها يناقش فيها شتى القضايا الكتابية والعقائدية، كما تعطي نظرة دقيقة عن واقع الكنيسة في ذلك العهد. حيث تسجل إحدى الرسائل قيامه برسامة اساقفة على الترك والتيبتيين وعلى عدا مدن في بلاد فارس وآسيا الوسطى كري وشهرزور وغرغان. ويظهر كذلك معرفة دقيقة بالأدب المسيحي القديم. كما أدى قربه من البلاط العباسي بعد تحوله إلى بغداد إلى انشغاله بالحركة الأدبية فقام بترجمة عدة أعمال تعول إلى أرسطو وآخرون إلى العربية.

أحد أشهر ما وصل عن نشاطه الأدبي كان عمل أدبي قد يكون بأسلوب قصصي تذكر فيه مجادلة بين علماء مسيحيين ومسلمين في بلاط الخليفة المهدي سنة 782. لا تنتهي المجادلة إلى غلبة طرف ما كما تستعمل لغة شديدة الاحترام للإسلام لذا يعتقد أن المقصود منها كان إرضاء قارئيها من المسلمين والمسيحيين. نشر هذا العمل بالسريانية ومن ثم ترجم للعربية. وقام ألفونس منغنا بترجمته للإنكليزية سنة 1928 تحت عنوان "دفاعية طيموثاوس المسيحية".[3]

اهتمامه بالعمل الإرسالي[عدل]

أظهر طيموثاوس اهتماما كبيرا بتوسيع كنيسة المشرق ونشر المسيحية فرسم مطارنة على دمشق، وأرمينيا والديلم وغيلان في أذربيجان وري في طبرستان وسبرز في ساجستان. بالإضافة إلى إرساله لإرساليات للشعوب التركية والتيبت والصين.[4] وفصل كذلك مطرانية الهند عن مطرانية فارس لأول مرة جاعلا منها ولاية بطركية منفصلة.[5]

المصادر[عدل]

  1. ^ Bar Hebraeus, Ecclesiastical Chronicle (ed Abeloos and Lamy), ii. 168–70
  2. ^ Wright, A Short History of Syriac Literature, 191–3
  3. ^ Minghana، Alfonse. "Timothy I, Apology for Christianity (1928) pp.v-vii, 1-15". Bulletin of the John Rylands Library. اطلع عليه بتاريخ 12 January 2012. 
  4. ^ Fiey, POCN, 47 (Armenia), 72 (Damascus), 74 (Dailam and Gilan), 105 (China), 124 (Rai), 128–9 (Sarbaz), 128 (Samarqand and Beth Turkaye) and 139 (Tibet)
  5. ^ Fiey, POCN, 94–6

المراجع[عدل]

References[عدل]

  • Abbeloos, J. B., and Lamy, T. J., Bar Hebraeus, Chronicon Ecclesiasticum (3 vols, Paris, 1877)
  • Assemani, J. A., De Catholicis seu Patriarchis Chaldaeorum et Nestorianorum (Rome, 1775)
  • Berti, Vittorio, Vita e studi di Timoteo I, patriarca cristiano di Baghdad. Studi sull'epistolario e sulle fonti contigue, Cahier de Studia Iranica 41, Chrétiens en terre d'Iran III (Paris: Association pour l'avancement des études iraniens - Peeters Publishers, 2010).
  • Bidawid, Raphaël J., Les Lettres du Patriarche Nestorien Timothée I, Studi e Testi 187 (Vatican: Biblioteca Apostolica Vaticana, 1956).
  • Bogoslovskie sobesedovanija mezhdu Katolikosom Tserkvi Vostoka Mar Timateosom I (727-823) i khalifom al-Mahdi, povelitelem pravovernykh / Russian translation by Nikolai N. Seleznyov in consultation with Dmitry A. Morozov. Moscow: Assyrian Church of the East, 2005, 48 pp.
  • Chabot, J. B., Synodicon Orientale (Paris, 1902)
  • Fiey, J. M., Pour un Oriens Christianus novus; répertoire des diocèses Syriaques orientaux et occidentaux (Beirut, 1993)
  • Gismondi, H., Maris, Amri, et Salibae: De Patriarchis Nestorianorum Commentaria I: Amri et Salibae Textus (Rome, 1896)
  • Gismondi, H., Maris, Amri, et Salibae: De Patriarchis Nestorianorum Commentaria II: Maris textus arabicus et versio Latina (Rome, 1899)
  • Hunter, Erica C. D., Interfaith dialogues: The Church of the East and the Abbassids, in Der Christliche Orient und seine Umwelt ed. S.G.Vashaolmidze and L. Greisiger, Harrassowitze (2007), pp. 289–302.
  • Suermann, H., Timothy and his dialogs with Muslims, in The Harp VIII,IX (1995-1996), 263-275
  • Suermann, H., Timothy and his Concern for the School of Bašōš, in: The Harp X, (1997), 2, 51-58
  • Suermann, H., Der nestorianische Patriarch Timotheos I. und seine theologischen Briefe im Kontext des Islam, in Zu Geschichte, Theologie, Liturgie und Gegenwartslage der syrischen Kirchen ed. M. Tamcke and A. Heinz = Studien zur Orientalischen Kirchengeschichte 9, (Münster 2000) pp.&bnsp:217-230
  • Suermann, H., Timotheos I, † 823, in Syrische Kirchenväter, ed. W. Klein (Stuttgart 2004), 152-167
  • Wallis Budge, E. A., The Book of Governors: The Historia Monastica of Thomas, Bishop of Marga, AD 840 (London, 1893)
  • Wright, W., A Short History of Syriac Literature (London, 1894)