انتقل إلى المحتوى

ليمور فلبيني طائر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

ليمور فلبيني طائر

 
حالة الحفظ   تعديل قيمة خاصية (P141) في ويكي بيانات

أنواع غير مهددة أو خطر انقراض ضعيف جدا [1]
المرتبة التصنيفية نوع[2]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  أبواكيات
مملكة  بعديات حقيقية
عويلم  كلوانيات
مملكة فرعية  ثانويات الفم
شعبة  حبليات
شعيبة  فقاريات
شعبة فرعية  مسقوفات الرأس
عمارة  ثدييات الشكل
طائفة  ثدييات شمالية
طويئفة  وحشيات حقيقية
صُنيف فرعي  مشيميات
رتبة ضخمة  وحشيات شمالية
رتبة كبرى  فوق رئيسيات
رتبة كبرى  أسلاف حقيقية
رتبة متوسطة  أشباه رئيسيات
رتبة  جلديات القوائم
فصيلة  Cynocephalidae
جنس  Cynocephalus
الاسم العلمي
Cynocephalus volans[2]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
كارولوس لينيوس  ، 1758  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 
 
خريطة انتشار الكائن
معرض صور ليمور فلبيني طائر  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

الليمور الفلبيني الطائر أو الكولوجو الفلبيني (الاسم العلمي: Cynocephalus volans)، والمعروف محليًا باسم kagwang، هو واحد من نوعين من الليمور أو «الليمور الطائر».

على الرغم من أنه يسمى الليمور الطائر، إلا أنه لا يستطيع الطيران وليس ليمور. في الحقيقة هو ينزلق أثناء القفز بين الأشجار.

ينتمي الكولوجو إلى رتبة Dermoptera الذي يحتوي على نوعين فقط، أحدهما موجود في الفلبين، بينما يوجد الآخر (ليمور سوندا الطائر) في إندونيسيا، وتايلاند، وماليزيا، وسنغافورة.

تشير الأبحاث الحديثة من التحليل الجيني إلى وجود نوعين آخرين، الليمور الطائر من بورنيا والليمور الطائر من جافان، قد يوجدان أيضًا، ولكن لم يتم تصنيفهما رسميًا بعد.

وتصنف كلا النوعين من Dermoptera تحت فوق رتبة أسلاف حقيقية، والذي يتضمن زبابيات الشجر والقرود، وPlesiadapiformes.[3]

الموطن

[عدل]

الليمور الطائر الفلبيني يستوطن في جنوب الفلبين.[4] تحديداً في منطقة مينداناو وبوهول. وتم العثور على الكولوجوس في مناطق الغابات الكثيفة، ويعيش بشكل عام في أعلى الأشجار في الغابات المنخفضة والجبلية أو في بعض الأحيان في مزارع جوز الهند والمطاط، ونادراً ما ينزل إلى الأرض.

يقضي معظم الوقت في الجزء العلوي من الغابات المطيرة أو في المستوى المتوسط منها.

يعد الليمور الطائر الفلبيني متسلق بطيء، حيث يصعد جذوع الشجرة في سلسلة من الممرات البطيئة رافعاً رأسه لأعلى ومتمسكاً بأطرافه حول الأشجار.

خصائص الجسمانية

[عدل]
Cynocephalus volans

يزن الليمور الفلبيني حوالي وطول جسمه 33-38   سم (13-15 بوصة).

طول الذيل 17-27   سم (6.7-10.6 بوصة).[5]

الإناث أكبر بقليل من الذكور. لديها رأس واسع، آذان صغيرة، وعيون كبيرة مع تعديلات مستقبلات ضوئية فريدة تتكيف مع نمط الحياة الليلي.

تسمح العيون الكبيرة برؤية ممتازة، والتي يستخدمها الكولوجو للقفز والانزلاق بدقة من شجرة إلى أخرى. [6]

أقدامها المزودة بالمخالب كبيرة وحادة مع قوة قبضة، مما يسمح لها بتسلق الأشجار بمهارة ولكن ببطء، والتعلق من الفروع، أو تثبيت نفسها على جذع شجرة. إحدى السمات الفريدة في الكولوجو هي الزوائد الجلدية بين الاطراف (باتاجيوم)، وهي الغشاء الشبكي الجلدي الذي يربط أطرافه للسماح بالانزلاق. على عكس الثدييات الأخرى ويمتد من الرقبة إلى الأطراف، وبين عقل الأصابع، وحتى خلف الأطراف الخلفية والذيل. باتاجيوم هو الغشاء الأكثر اتساعًا الذي يستخدم في الانزلاق في الثدييات ويعمل أيضًا كحقيبة لحمل صغاره. يساعد هذا الغشاء على انزلاق مسافات 100 م أو أكثر، وهو مفيد للعثور على الطعام والهروب من الحيوانات المفترسة، مثل العقاب الفلبيني (Pithecophaga jefferyi) والثعابين.[7] [8]

الغذاء

[عدل]

الكولوجو يتغذى بشكل أساسي على الأوراق الصغيرة وأحيانًا الفاكهة الناعمة والزهور والبراعم النباتية والحشرات. كما يحصل على كمية كبيرة من الماء من لعق الأوراق المبتلة ومن الماء في النباتات والفواكه نفسها.[6] ويحصل على معظم غذائه عن طريق القفز والانزلاق بين الأشجار العالية في أعالي الغابات؛ ونادراً ما يأكلون على أرضية الغابة.

السلوك

[عدل]

الليمور الفلبيني الطائر ذو تحرك شجري ونشاط ليلي، ينام الكولوجو في الأشجار المجوفة أو يتمسك بالفروع في أوراق الشجر الكثيفة خلال النهار.[8] عندما يكونون في هذا الوضع المعلق من الفروع، فإنهم يحافظون على رؤوسهم منتصبة، على عكس الخفافيش.[4]

أما على الأرض، الكولوجو بطيء، وغير قادر على الوقوف منتصبًا، لذلك نادرًا ما يتركون المستوى العلوي في الغابة، حيث ينزلقون من شجرة إلى أخرى للوصول إلى الطعام أو أعشاشهم، والتي تكون أيضًا أعالي في الأشجار.

التكاثر

[عدل]

لا يُعرف إلا القليل عن السلوك التناسلي في الكولوجو. عادة ما تلد الأنثى صغيرها بعد فترة حمل شهرين. [9] تولد الصغار غير متطورة ولا حول لها ولا قوة لها، وتلتصق ببطن أمها، في كيس يتكون من غشاء ذيل الأم.

يتم فطامها عند عمر 6 أشهر، وتترك أمها. يتم البلوغ والنضج الجنسي بين عمر سنتين وثلاث سنوات.[6] وعادة ما يحدث التزاوج بين يناير ومارس.[8]

التهديدات الكبرى

[عدل]

الليمور الطائر الفلبيني هو الفريسة الأساسية للنسر الفلبيني، ويصطاده البشر أيضًا للحصول على الطعام.

المراجع

[عدل]
  1. ^ The IUCN Red List of Threatened Species 2022.2 (بالإنجليزية), 9 Dec 2022, QID:Q115962546
  2. ^ ا ب ج Don E. Wilson; DeeAnn M. Reeder, eds. (2005). Mammal Species of the World: A Taxonomic and Geographic Reference (بالإنجليزية) (3rd ed.). Baltimore: Johns Hopkins University Press. ISBN:978-0-8018-8221-0. LCCN:2005001870. OCLC:57557352. OL:3392515M. QID:Q1538807.
  3. ^ Moritz، Gillian L.؛ Lim، Norman T.-L.؛ Neitz، Maureen؛ Peich، Leo؛ Dominy، Nathaniel J. (2013). "Expression and Evolution of Short Wavelength Sensitive Opsins in Colugos: A Nocturnal Lineage That Informs Debate on Primate Origins". Journal of Evolutionary Biology. ج. 40 ع. 4: 542–553. DOI:10.1007/s11692-013-9230-y. PMC:3832777. PMID:24293738.
  4. ^ ا ب Feldhamer، George A.؛ Drickamer، Lee C.؛ Vessey، Stephen H.؛ Merritt، Joseph F.؛ Krajewski، Carey. Mammalogy: Adaptation, Diversity, Ecology (ط. 3). Baltimore: The Johns Hopkins University Press. ص. 253–254. ISBN:978-0--8018-8695-9. مؤرشف من الأصل في 2020-04-13.
  5. ^ Shepherd، Chris R.؛ Shepherd، Loretta Ann (2012). A Naturalist's Guide to the Mammals of Southeast Asia. Wiltshire, UK: John Beaufoy Publishing. ص. 18. ISBN:978-1-906780-71-5.
  6. ^ ا ب ج MacKinnon, K. (2006) Colugos. In: Macdonald, D.W. (Ed) The Encyclopedia of Mammals. Oxford University Press, Oxford.
  7. ^ "Philippine Eagle". مؤرشف من الأصل (Video) في 2010-02-04. اطلع عليه بتاريخ 2012-11-22. Philippine eagle hunting and catching flying lemur
  8. ^ ا ب ج "Philippine Flying Lemur (Colugo)." Encyclopedia Of Animals (2006): 1. Middle Search Plus. Web. 3 Dec. 2014.
  9. ^ Nowak, R.M. (1999) Walker’s Mammals of the World. Sixth edition. Johns Hopkins University Press, Baltimore and London.

روابط خارجية

[عدل]