مؤسسة الإمارات للطاقة النووية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مؤسسة الإمارات للطاقة النووية
مؤسسة الإمارات للطاقة النووية
علم

تفاصيل الوكالة الحكومية
تأسست 2009
المركز أبوظبي  تعديل قيمة خاصية مكان المقر الرئيسي (P159) في ويكي بيانات
الإدارة
موقع الويب الموقع الرسمي

مؤسسة الإمارات للطاقة النووية هي الجهة المسؤولة عن تطوير محطات الطاقة النووية في دولة الإمارات العربية المتحدة وإدارتها وتشغيلها.

تأسست المؤسسة في شهر ديسمبر 2009 بموجب مرسوم أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية وتنويع مصادر الطاقة وتحقيق أمن الطاقة في الدولة. تعمل المؤسسة على تطوير أولى محطات الطاقة النووية في الدولة في موقع براكة في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي، وسيضم الموقع بحلول عام 2020 أربعة من مفاعلات الطاقة النووية المتقدمة 1400. ومن المتوقع أن تبدأ المحطة الأولى عملياتها التجارية عام 2017، مع تشغيل محطة إضافية بعدها في كل عام حتى حلول عام 2020، وذلك حسب الموافقات الرقابية والتنظيمية[1]

بدأت الأعمال الإنشائية في المحطة الأولى في شهر يوليو 2012[2] بعد صب خرسانة السلامة الأولى، وبدأت للمحطة الثانية في شهر مايو 2013 وذلك بعد استلام رخصة الإنشاء[3] من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية وشهادة عدم الممانعة من هيئة البيئة - أبوظبي. تتضمن إنجازات المشروع حتى الآن إنهاء أعمال تركيب لوح البطانة المعدني في مبنى احتواء المفاعل للمحطة الأولى في شهر نوفمبر 2013[4] ، وتركيب جهاز تكثيف البخار للمحطة الأولى في شهر فبراير 2014[5] ، وتركيب حاوية المفاعل الأولى لمحطات الطاقة النووية السلمية في الدولة في شهر مايو 2014[6] .

واحتفلت المؤسسة في شهر سبتمبر 2014 ببدء أعمال صب خرسانة مبنى احتواء المفاعل في المحطة الثالثة[7] ، ويأتي هذا الإنجاز بعد استلام رخصة إنشاء المحطتين الثالثة والرابعة من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية[8].

وستتقدم المؤسسة في عام 2015 بطلب ترخيص التشغيل للمحطتين الأولى والثانية على أن يبدأ تشغيل المحطة الأولى عام 2017. الجدير بالذكر أن المؤسسة افتتحت في شهر أبريل 2014 مركز التدريب على أجهزة المحاكاة في موقع براكة[9] ، ويضم جهازي محاكاة مطابقان لغرف التحكم الرئيسية الحقيقية، وسيحاكيان الظروف وبيئة العمل الحقيقية في المحطات وذلك لتحضير مشغلي المفاعلات النووية في المؤسسة لبدء العمليات التشغيلية.

يشغل سعادة المهندس محمد إبراهيم الحمادي[10] منصب الرئيس التنفيذي للمؤسسة، تحت إشراف مجلس إدارة مكون من أهم المسؤولين في الدولة وخبراء الطاقة الدوليين[11] .

شهادات الجودة[عدل]

حصلت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية على ست شهادات ISO من شركة «إنترتك» الرائدة في خدمات الجودة والسلامة ومجموعة من إجراءات مراجعة الأعمال وخدمات الدعم لقطاعات كثيرة متنوعة حول العالم.[12]

التعاون الدولي[عدل]

تعمل مؤسسة الإمارات للطاقة النووية وفقًا لتوجيهات شبكة واسعة من المؤسسات من بينها المجلس الاستشاري الدولي والوكالة الدولية للطاقة الذرية والاتحاد الدولي للمشغلين النوويين ومعهد مشغلي الطاقة النووية.

المقاول الرئيسي: الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو)[عدل]

في 29 ديسمبر 2009، منحت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عقد تصميم محطة براكة للطاقة النووية وبنائها وتشغيلها[13] للشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو). وبلغت قيمة العقد نحو 20 مليار دولار أمريكي[14] .

ويتضمن العقد بنود لوضع برامج تدريبية مكثفة وبرامج تنمية الموارد البشرية وبرامج تعليمية، وذلك من أجل دعم مؤسسة الإمارات للطاقة النووية في بناء القدرات البشرية اللازمة لتعزيز قطاع الطاقة النووية في الدولة.

التكنولوجيا: مفاعلات الطاقة النووية المتقدمة (APR1400)[عدل]

قامت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية باختيار تصميم شركة كيبكو من مفاعلات الطاقة النووية المتقدمة 1400 من الجيل الثالث بقدرة تشغيلية تبلغ 1400 ميغاواط لمحطاتها المستقبلية. وصُممت المحطات لمقاومة المظاهر الطبيعية مثل موجات تسونامي والهزات الأرضية والتأقلم مع الظروف المناخية في الإمارات العربية المتحدة وتلبية متطلبات الهيئة الاتحادية للرقابة النووية[15] .

وتعمل شركة كيبكو حاليًا على إنشاء أول مفاعلي طاقة نووية المتقدمة 1400 في كوريا الجنوبية، وستكون هذه المحطات بمثابة المحطات المرجعية لدولة الإمارات العربية المتحدة[16] .

اختيار الموقع[عدل]

اختارت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية موقع براكة في المنطقة الغربية من إمارة أبوظبي لإنشاء المحطات النووية الأربعة ويبعد نحو 53 كيلومترًا نحو الجنوب الغربي من مدينة الرويس. ومنحت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية موافقتها على الموقع المُختار في رخصة الإنشاء للمحطتين الأولى والثانية والتي صدرت في شهر يوليو 2012.

واختير موقع براكة استنادًا إلى عوامل بيئية وتقنية وتجارية من بينها:

  • تاريخ الزلازل في المنطقة
  • البعد عن المناطق السكنية
  • القرب من مصادر المياه
  • القرب من شبكات الطاقة الكهربائية
  • القرب من مرافق البنية التحتية للصناعة والنقل
  • الظروف المناسبة للبناء وتحقيق الأمن وإخلاء الطرق
  • القدرة على الحد من الأثر البيئي

التطوير الصناعي[عدل]

يحتاج تطوير برنامج الطاقة النووية السلمية في دولة الإمارات إلى تطوير سلسلة توريد متخصصة وقوى عاملة كفؤة لخدمة هذا القطاع الجديد والمتطور[17] . ونتيجةً لذلك، وضعت المؤسسة فريقًا خاصًا وهو فريق التطوير الصناعي بهدف مساعدة الشركات المحلية للارتقاء بمعايير الجودة لديها لتطابق معايير الجودة النووية العالمية، مما يتيح لها المشاركة في المناقصات التي تطرحها المؤسسة.

وحتى شهر أبريل 2014، ساهمت أكثر من 1000 شركة إماراتية في برنامج المؤسسة، ونجحت بالحصول على عقود تبلغ قيمتها أكثر من 1.7 مليار دولار أمريكي لتوريد مجموعة من الخدمات والمواد التي ستدعم عمليات إنشاء أولى محطات الطاقة النووية[18] .

وقد مُنحت العقود للشركات بالتعاون بين المؤسسة ومقاولها الرئيسي المتمثل في شركة كيبكو ، ومن هذه الشركات: شركة ديسكون للهندسة وشركة بن عشير وشركة الجرافات البحرية الوطنية ومجموعة بينونة الغربية وشركة حديد الإمارات[19] وشركة دبي المحدودة للكابلات (دوكاب) [20] .

زيارات كبار الشخصيات إلى موقع براكة[عدل]

استضافت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية منذ تأسيسها العديد من الوفود الرسمية في موقع براكة، للتعريف بآخر تطورات الأعمال الإنشائية لأولى محطات الطاقة النووية. وفي شهر سبتمبر 2012، رحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، بفخامة الرئيس لي ميونج باك رئيس جمهورية كوريا في موقع براكة لإطلاعه على أهم الإنجازات التي حققتها المؤسسة في الموقع، ومناقشة المزيد من سبل التعاون المشترك بين الدولتين[21] . وفي شهر مايو 2014، استضافت المؤسسة وفدًا رفيعًا برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وفخامة بارك غوين-هي رئيسة جمهورية كوريا الجنوبية. وأقيمت الزيارة بمناسبة وصول حاوية المفاعل لأولى محطات الطاقة النووية السلمية في براكة[22] .

وفي شهر يناير 2014، استضافت المؤسسة الوزير يون سانغ وهو وزير التجارة والصناعة والطاقة لكوريا الجنوبية، لتعريفه بآخر المستجدات الإنشائية وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين[23] .

وفي شهر يناير 2013، استضاف ممثلو المؤسسة يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية واصطحبوه في جولة حول موقع براكة، وقد أشاد السيد أمانو في هذه الزيارة بمستوى السلامة المعمول به في عمليات إنشاء محطات الطاقة النووية السلمية[24] .

ومن زيارات الوزارية الأخرى كانت زيارة السيد كيم هوانغ سيك رئيس وزراء جمهورية كوريا الجنوبية في شهر يناير 2012[25] ، وسعادة سوك ووهونك وزير اقتصاد المعرفة لجمهورية كوريا الجنوبية في شهر مارس 2012[26] .

المصادر[عدل]

  1. ^ ENEC : التراخيص نسخة محفوظة 31 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Construction - starts on UAE's first nuclear plant - Construction - ArabianBusiness.com نسخة محفوظة 15 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ ENEC : Official Statement in Response to Construction License Award from FANR نسخة محفوظة 04 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Enec completes vast inner wall at UAE nuclear reactor | The National نسخة محفوظة 02 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Condenser installed at Abu Dhabi nuclear plant | The National نسخة محفوظة 06 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Barakah 1 reactor vessel delivered نسخة محفوظة 01 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Construction starts on third Barakah unit نسخة محفوظة 12 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Abu Dhabi gets licence for third and fourth reactors at Barakah | The National نسخة محفوظة 24 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Nuclear plant training simulator centre opens in Western Region | The National نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ ENEC : Mohamed Al Hammadi نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ ENEC : Board of Directors نسخة محفوظة 07 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "6 شهادات جودة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية - جريدة الاتحاد". تمت أرشفته من الأصل في 06 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 28 مايو 2015. 
  13. ^ South Korea wins $20bn UAE nuclear power deal - FT.com
  14. ^ http://www.uae-mission.ae/Editor/Fact_Sheet_Barakah%20NPP.pdf
  15. ^ Kepco to Provide Design, Construction and Maintenance of Nuclear Reactors - Khaleej Times نسخة محفوظة 02 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ ENEC Board visits UAE Reference Plants in Korea | OANA NEWS نسخة محفوظة 25 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ ENEC : سعادة محمد الحمادي: "إن معايير الجودة في قطاع الطاقة النووية تعزّز القدرات التنافسية لدى الشركات الإماراتية" نسخة محفوظة 04 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Nuclear gives $1.7bn boost to UAE companies | utilities-me.com نسخة محفوظة 05 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ A local first: Emirates Steel delivers nuclear-grade steel for Abu Dhabi reactor | The National نسخة محفوظة 05 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Cabling delivered to UAE nuclear plant | utilities-me.com نسخة محفوظة 05 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ UAE's civilian nuclear energy programme hits new milestone | The National نسخة محفوظة 28 ديسمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ UAE nuclear reactor vessel a ‘milestone’ | The National نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ ENEC welcomes Republic of Korea Minister to Barakah | GulfNews.com نسخة محفوظة 09 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ UAE Permanent Mission in Vienna » News and Media-UAE - IAEA News » IAEA Director General visits UAE
  25. ^ Prime Minister of S. Korea visits UAE's proposed Nuclear Energy siteUAE - The Official Web Site - News نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ ENEC : ENEC Hosts Republic of Korea’s Minister of Knowledge Economy at Preferred Site Barakah نسخة محفوظة 09 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.

المراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]