يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة

نظام تقييم خطورة الأوبئة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مايو 2020)

قيد التطوير

نظام تقييم خطورة الوباء:

نظام تقييم خطورة الوباء هو نظام تقييم يستخدم الأرباع لتقييم كُّل مِن قابلية انتقال الوباء وشدته السريرية ودمجه في تقدير تأثير الوباء العام.  يتم احتساب الشدة السريرية من خلال اساليب متعددة بما في ذلك نسب الوفيات، ونسب الحالات القادمة إلى المستشفى ، ونسب الوفيات في المستشفى ، في حين يتم قياس قابلية الانتقال الفيروس من خلال  بيانات معدلات انتشاره الأسري ، انتشاره المدرسي ، ومعدلات انتشاره في مكان العمل ، ومعدلات انتشاره المجتمعي ،  و معدلات قسم الطوارئ وزيارات العيادات الخارجية للأمراض الشبيهة بالإنفلونزا.  حَّل نظام تقييم خطورة الوباء عام 2007 ، مؤشر شدة الجائحة الخطي ، الذي افترض انتشار 30 ٪ وقياس نسبة موت الحالات لتقييم شدة وتطور الوباء.

مقارنة بين الأنفلونزا ووباء كورونا: تم تقييم العديد من الأوبئة باستخدام نظام تقييم الاوبئة. تم تقييم أوبئة الإنفلونزا أولاً ، ولكن تم تقييم وباء فيروس كورونا 2019-20 كتقييم مبدئي.


SARS-CoV-2 (CDC-23312).png
هذه بذرة مقالة عن كوفيد-19 بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.