هيدرا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

عدار (هيدرا)

Hydra-Foto.jpg
نوع من العدار

المرتبة التصنيفية جنس[1]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
المملكة: حيوان
العويلم: بعديات حقيقية
الشعبة: لاسعات
الشعيبة: ميدوزوزا
الطائفة: عداريات
الطويئفة: Leptolinae
الرتبة: لاغمديات
الرتيبة: Capitata
الفصيلة: هيدرا (عدارية)
الجنس: Hydra عدار
لينيوس, 1758[2]
الاسم العلمي
Hydra[1]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
كارولوس لينيوس  ، 1758  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 
نوع (تصنيف)[2]
القائمة ..
  • Hydra canadensis Rowan, 1930
  • Hydra cauliculata Hyman, 1938
  • Hydra circumcincta Schulze, 1914
  • Hydra daqingensis Fan, 2000
  • Hydra ethiopiae Hickson, 1930
  • Hydra hadleyi (Forrest, 1959)
  • Hydra harbinensis Fan & Shi, 2003
  • Hydra hymanae Hadley & Forrest, 1949
  • Hydra iheringi Cordero, 1939
  • Hydra intaba Ewer, 1948
  • Hydra intermedia De Carvalho Wolle, 1978
  • Hydra japonica Itô, 1947
  • Hydra javanica Schulze, 1929
  • Hydra liriosoma Campbell, 1987
  • Hydra madagascariensis Campbell, 1999
  • Hydra magellanica Schulze, 1927
  • Hydra mariana Cox & Young, 1973
  • Hydra minima Forrest, 1963
  • Hydra mohensis Fan & Shi, 1999
  • هيدرية الماء العذب Pallas, 1766
  • Hydra oregona Griffin & Peters, 1939
  • Hydra oxycnida Schulze, 1914
  • Hydra paludicola Itô, 1947
  • Hydra paranensis Cernosvitov, 1935
  • Hydra parva Itô, 1947
  • Hydra plagiodesmica Dioni, 1968
  • Hydra polymorpha Chen & Wang, 2008
  • Hydra robusta (Itô, 1947)
  • Hydra rutgersensis Forrest, 1963
  • Hydra salmacidis Lang da Silveira et al., 1997
  • Hydra sinensis Wang et al., 2009
  • Hydra thomseni Cordero, 1941
  • Hydra umfula Ewer, 1948
  • Hydra utahensis Hyman, 1931
  • Hydra viridissima Pallas, 1766
  • Hydra vulgaris Pallas, 1766
  • Hydra zeylandica Burt, 1929
  • Hydra zhujiangensis Liu & Wang, 2010


الهيدرا.

الهيدرا أو العُدار (مفردها عُدارة) هي حيوان من أكثر الجوفمعويات شيوعاً ويكثر في مياه البرك العذبة، ويمثل حيوان الهيدرا نموذجاً بسيطاً لتركيب الحيوان الجوفمعوي أسطواني الجسم. يبلغ طوله 2-20 مم ويلتصق بالأعشاب المائية وله 9 رؤوس، يلتصق بالأحجار بواسطة مادة لزجة تفرزها قاعدة الحيوان القرصية، وتوجد فتحة الفم على قمة ارتفاع يعرف بالمخروط الفموي Oral Cone ويحيط بفتحة الفم عدد من اللوامس الطويلة يتراوح عددها من 6-8 لوامس. يتركب جدار الجسم في حيوان الهيدرا من طبقتين هما الاكتودرم والإندودرم يوجد بينهما مادة جيلاتينية تعرف بالميزوجليا وتتكون طبقة الاكتودرم من أنواع الخلايا الآتية: ـ خلايا طلائية عضلية ـ خلايا معوضة ـ خلايا حسية ـ خلايا عصبية ـ خلايا تناسلية – خلايا مخاطية ـ وخلايا لاسعة. أما الإندودرم فتتكون من خلايا غذائية عضلية.

العُدار (الهيدرا) في الأساطير[عدل]

جاء في الأساطير الإغريقية القديمة أن حيوان الهيدرا كانت تعيش في المستنقعات بالقرب من مدينة تسمى ليرنا بالقرب من أرجوليس وكان لديها جسم ثعبان والعديد من الرؤوس اختلفت من نسخة إلى نسخة [1] ففي بعض نسخ الأسطورة كانت 5 رؤوس ووصلت في البعض الآخر لمائة رأس ولكن يمكنا أن نقول أنها عشرة رؤوس وإذا قطع لها رأس فإنها ينموا لها رأس آخر وفي بعض الروايات ينموا لها رأسان ولا يؤثر فيها سلاح مهما كان لأنها قادرة على معالجة نفسها وكانت قادرة على قتل أي رجل أو وحش وكانت تهاجم قطعان الغنم... إلخ، وجاء هرقل وقتلها بمساعدة أيولاس [3]

و تقول الأسطورة أن لديها القدرة على التجدد إذ أنها - وفقاً للأسطورة - ينموا لها رأس جديد في كل مرة يقطع لها رأس ولها نفس الاسم ويعتقد بأن الذي اكتشف الهيدرا الحقيقة إنما سماها هيدرا تيمناً بالأسطورة حيث لديهما القدرة على التجدد والهيدرا الحقيقة لديها من 5 إلى سبعة لوامس (قرون) بينما الأسطورية لديها عدة رؤوس أيضاً.

و في أساطير العرب، العُدار دابة في اليمن لها شيء أعظم من رؤوس عدار اليونان.[4]

ظاهرة التجدد[عدل]

ظاهرة التجدد كما وصفها العلماء المعاصرون، تشيع هذه الطريقة في كثير من النباتات وبعض الحيوانات كالأسفنج والهيدرا وبعض الديدان كالبلاناريا ونجم البحر والتي تمتلك القدرة على تجديد الأجزاء المفقودة منها عند تعرضها لحادث أو تمزق وفي بعض الحيوانات عندما يقطع الجسم إلى عدة أجزاء إن كلا منها ينمو إلى فرد كامل جديد ولكن هذه القدرة تقل بزيادة رقي الكائن حيث يقتصر في يعض القشريات والبرمائيات على تجديد واستعاضة الأجزاء المفقودة أما في الفقاريات العليا مثل الإنسان فإن هذه الخاصية تقتصر فقط على التئام الجروح وخاصة السطحية منها.

بعض مظاهر التجدد المثيرة:

  • أولاً دودة البلاناريا: وجد أن دودة البلاناريا إذا قطعت لعدة أجزاء على مستوى عرضي أو لجزئين على مستوى طولي فإن كل جزء سينموا إلى فرد جديد
  • ثانياً العدارة: إذا قطعت لعدة أجزاء ينمو كل جزء إلى فرد مستقل
  • ثالثاً نجم البحر: إذا قطع أحد أذرع نجم البحر مع جزء من قرصه الوسطي يمكن لهذا الذراع أن ينمو إلى فرد جديد مستقل

انظر أيضاً[عدل]

مراجع وهوامش[عدل]

  1. أ ب ت وصلة : مُعرِّف أصنوفة في نظام المعلومات التصنيفية المتكامل (ITIS TSN) — تاريخ الاطلاع: 22 أكتوبر 2013 — العنوان : Integrated Taxonomic Information System — تاريخ النشر: 2005
  2. أ ب Schuchert, P. (2011). P. Schuchert (المحرر). "Hydra Linnaeus, 1758". World Hydrozoa database. السجل الدولي للأنواع البحرية. اطلع عليه بتاريخ 20 ديسمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ ترجمة وتلخيص من مقال بعنوان هيدرا لرون ليدبتر "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 20 فبراير 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  4. ^ معجم الحيوان للفريق أمين معلوف دار الرائد العربي بيروت لبنان الطبعة الثالثة 1985 ص 129