هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

يوسف جمال (لاعب كرة قدم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
يوسف جمال
معلومات شخصية
الميلاد 1 أبريل 1984 (العمر 34 سنة)
بني سويف ، مصر
الاسم الكامل يوسف جمال كامل
الجنسية مصر مصري
الطول 1.79 م (5 قدم 10 بوصة)
الحياة المهنية
مركز اللعب مهاجم
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق مشاركات (أهداف)
2003–2004 بني سويف
2004–2010 الإسماعيلي 89 (16)
2010–2011 أسوان
2011–2013 وادي دجلة 7 (2)
2013 تورنهاوت (إعارة) 14 (10)
2013–2015 الهلال
2015–2016 بني سويف
2016 الأسيوطي سبورت

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط وهو محدث في 18 أكتوبر 2016 .

يوسف جمال كامل لاعب كرة قدم مصري في مركز الهجوم ، لعب بالدوري الممتاز بالعديد من الأندية أبرزها الإسماعيلي ووادي دجلة ، بالإضافة إلى احترافه بالخارج وانضمامه للمنتخب الوطني والمنتخب العسكري.

مسيرته الكروية[عدل]

بداياته[عدل]

من مواليد 1 إبريل 1984 بقرية دلاص بمركز ناصر شمال بني سويف ، بدأ لعب كرة القدم بالقرية منذ صغره حتى سن 14 سنة ، وبعدها تقدم لاختبارات الناشئين بنادي بني سويف ، ونجح باقتدار ، ليلعب بصفوف الناشئين حتى سن 17 سنة مع مجموعة متميزة من المدربين ، وصعد للفريق الأول مع الكابتن محمد شاكر لمباراة واحدة أمام أسمنت السويس بالقسم الثاني ، وعاد بعدها لأداء مباراة مع فريق 17 سنة أمام نادي الشمس بقطاعات الجمهورية ، وخلال المباراة فوجئ بحكم المباراة الكابتن محمد عبد الكافي من منطقة المنيا يشهر له الكارت الأحمر دون أى مخالفة ، فتشابك معه بالأيدي ، وتم إيقافة لمدة سنة.

الإسماعيلي[عدل]

انتقاله[عدل]

حكاية انضمامه للإسماعيلي كانت غريبة جدًّا ؛ حيث تقدم لاختبارات الإسماعيلي قبل نادي بني سويف ، ولكن الكابتن علي أبو جريشة والكابتن أبو طالب العيسوي كان ردهما أنه مهاري ولكن جسمه ضعيف ، فخاض اختبارات نادي بني سويف.
وجاء الكابتن أبو طالب العيسوي لحضور مباراة بين المنيا وبني سويف بالقسم الثاني للتعاقد مع اللاعبين المميزين بالفريقين ، وطالبته الجماهير بالتعاقد مع عادل بدوي نجم بني سويف فى ذلك الوقت ، وجلس العيسوي مع بدوي ، ولكن الصفقة لم تتم بعد أن فوجئ العيسوي بأن بدوي عمره 28 سنة ، لأن الإسماعيلى كان يبحث عن لاعبين صغار السن ، فما كان من نجم بني سويف إلا أنه قام بترشيحه للانضمام لنادي الإسماعيلي.
كان هناك صعوبات في إتمام صفقة انتقالك للإسماعيلي ، فبالطبع كان هناك العديد من الصفقات ، فعندما ذهب للكابتن أبو طالب العيسوي بناءً على ترشيح الكابتن عادل بدوي ، وعندما شاهده قرر إنهاء الصفقة دون اختبارات ، ولكن مسئولي الإسماعيلي كانوا يريدوا إرسال ملابس رياضية وكورة لنادي بني سويف مقابل إنهاء الصفقة ، وهذا ما رفضه ، ولكن الصفقة انتهت على دفع الإسماعيلي مبلغ 25 ألف جنيه ، و20 كورة ، وطاقمين من الملابس الرياضية لنادي بني سويف ، ولكن كان هناك مشكلة أخرى وهي إيقافهعلى خلفية تشابكه مع الحكم ، حيث تمكن الكابتن أبو طالب العيسوي من رفع الإيقاف بعد 6 شهور.

مشاركته[عدل]

انتقل للإسماعيلي في موسم 2003–2004 أي بعد حصوله على بطولة الدوري ، وكان يضم بين صفوفه نجوم الكرة المصرية بقيادة الألماني بوكيير ، ونزل التدريب مع هؤلاء النجوم لأول مرة ، وتألق خلال التريبات وبعد نهاية التدريبات طلب منه بوكيير تجهيز نفسه للمباريات المقبلة ، وأثنى على المستوى الذي ظهر عليه ، فضحك الكابتن محمود جابر المدرب والمترجم في نفس الوقت ، فقال له بوكيير: لماذا تضحك، فرد عليه أنه لاعب مقيد بنادي آخر ولم تنتهي إجراءات ضمه ، فتعصب بوكيير مطالبًا بإنهاء الإجراءات في أسرع وقت.
وكانت أول مباراة مع نادي الإسماعيلي بشكل رسمي أمام الزمالك بنهائي جريدة الجمهورية في 2004 ، وجلس معه بوكيير وشجعه وطالبه بالتألق وأكد له أننى سيلعب أساسي من بداية المباراة ، وبالفعل تألق في المباراة وأحرز هدفين ، ولكن المباراة انتهت بفوز الزمالك 3–2 ، وبسؤال المدير الفني بعد المباراة قال أنه بالفعل خسر المباراة ولكنه كسب لاعب اسمه (يوسف جمال).
وبعد هذه المباراة شارك أساسيًّا في جميع المباريات وكان يحرز أهداف كل مباراة ، حتى أصيب في مباراة أهلي جدة السعودي بالبطولة العربية 2004 بغضروف الركبة ، ولكن بعد تألقه في المباراة ، وغاب عن الملاعب لمدة 5 شهور ، ولكن من أغرب المواقف بعد هذه المباراة أن النادي السعودي أرسل فاكس للنادي للتعاقد معه بأي ثمن ، ولكن الصفقة لم تتم بسبب الإصابة.
وبعد شفائه من الإصابة عاد كما كان وشارك أساسيًّا لمدة 9 سنوات مع الفريق ، حيث قضى بالنادي أفضل فترات حياته مع مجموعة كبيرة من المدربين والنجوم مثل حسني عبد ربه ، وسامي قمصان ، ومحمد صبحي ، ومحمد حمص ، ومحمد محسن أبو جريشة ، حيث كانوا يشجعونه على التألق بصفة مستمرة.

حرس الحدود[عدل]

في موسم 2011 أصيب بالرباط الصليبي ، ومع انتهاء تعاقده مع الإسماعيلي فضلت إدارة النادي عدم التجديد له ، وبعد عودته من الإصابة قرر أن يعود أفضل من الأول ، وخلال هذه الفترة كان أبو طالب العيسوي يعمل بالجهاز الفني لحرس الحدود ، وطالب التعاقد معه وبالفعل تم الاتفاق على جميع البنود المادية وتوقفت الصفقة على الكشف الطبي ؛ حيث فؤجئ بالطبيب يخبره بإصابته بارتخاء بالقدم ، وقررت إدارة الحرس التراجع عن التعاقد معه.

أسوان[عدل]

تعاقد معه الكابتن محمود جابر الذي كان يدرب أسوان لمدة موسم ، وبالفعل تألق مع أسوان وأحرز 23 هدف وصعد بأسوان لدورة الترقي المؤهلة للممتاز.

وادي دجلة[عدل]

وبعد انتهاء دورة الترقي تلقى عروضًا من جميع أندية الدوري الممتاز بخلاف الأهلي والزمالك ، ففضل عرض وادى دجلة لوجود علاقة وطيدة بمعظم لاعبيه فى ذلك الوقت ، بالإضافة إلى أنه كان النادي الوحيد الذي يطبق الاحتراف بجميع بنوده ، ولعب معه موسم ثم توقف الدوري ، ليحترف بعدها بنادي تورنهاوت ببلجيكا لمدة موسم واحد.

الهلال[عدل]

عاد لمصر مرة أخرى ووقع لبتروجيت ، ولكن جاءه عرض أفضل من نادي الهلال الليبي فقرر خوض تجربة الاحتراف مرة أخرى ، حيث نجح مع النادي الليبي وحصل معه على المركز الثالث بالدوري الممتاز.

بني سويف[عدل]

وخلال تألقه بليبيا تلقى عروض كثيرة للعودة لمصر كأن أفضلها وادي دجلة ، حيث تنازل على مبلغ 150 ألف دولار للعودة لوادي دجلة ، وبعد عودته لمصر وتوقيع العقود فوجئ بتراجع وادي دجلة عن التعاقد معه ، فقرر عدم لعب كرة القدم.
ولكن طلب منه العديد من محبي نادي بني سويف المساهمة في صعود بني سويف للدوري الممتاز وعلى رأسهم مدير شئون اللاعبين بنادي بني سويف ، فلم يتردد لحظة واحدة ووافق على العودة في يناير 2016 ، ولعب مع الفريق 7 مباريات أحرز خلالهم 10 أهداف ، وهذا معدل كبير في ظل عدم خوضه لفترة إعداد مثل باقي اللاعبين ، حيث أنه في حالة عودته مع بداية الموسم لصعد الفريق للدورى الممتاز.

الأسيوطي[عدل]

رغم تلقيه العديد من العروض ، ولكن لم يفكر فيها إلا بعد انتهاء الموسم ، احترامًا لنادي بني سويف.
وفي 25 أبريل 2016 انضم لنادي الأسيوطي ولمدة عامين ، ولكن في 4 أكتوبر 2016 أجرى عملية الغضروف في الركبة بأحد مستشفيات القاهرة ، وغاب عن تدريبات الفريق ، ويعود بعد تعافيه للمشاركة مع الفريق.
أصيب مرة أخرى ولكن خلال عمليات الإحماء التي سبقت مباراة طامية بالأسبوع الثامن عشر من مجموعة الصعيد بالقسم الثاني ، وفي 25 فبراير 2017 عاد لتدريبات الفريق بعد تعافيه من الإصابة ،
وبعد نهاية موسم 2016–2017 ، وفي 8 مايو 2017 دخل نادي بني سويف في مفاوضات معه لضمه بداية من الموسم المقبل بالقسم الثاني ، بعد الإصابة التي حرمته من المشاركة مع الأسيوطي هذا الموسم.

مع المنتخبات[عدل]

انضم لصفوف جميع المنتخبات الوطنية ، وخاصة المنتخب العسكري ، حيث كنت مرافقًا لأبو تريكة بالغرفة في جميع الرحلات ، بالإضافة إلى انضمامه للمنتخب الأول.

روابط خارجية[عدل]