772 ق م

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ألفية: ألفية 1 ق م
قرون: قرن 9 ق مقرن 8 ق مقرن 7 ق م
عقود:   عقد 790 ق م  عقد 780 ق م  – عقد 770 ق م –  عقد 760 ق م  عقد 750 ق م  عقد 740 ق م
سنين: 775 ق م 774 ق م 773 ق م772 ق م771 ق م 770 ق م 769 ق م
772 ق م في التقاويم الأخرى
تقويم ميلادي772 ق م
DCCLXXI ق م
تقويم هجري1436 ق هـ – 1435 ق هـ
تقويم هجري شمسي1393 BP – 1392 BP
تقويم أمازيغي179
حقبة مصر القديمةالأسرة الثالثة والعشرون، 109
حقبة اليونان القديمالأولمبياد الـ 2 (المنتصر
تقويم سرياني3979
تقويم بنغالي−1364
تقويم بوذي−227
تقويم بورمي−1409
تقويم بيزنطي4737–4738
تقويم صيني戊辰(التنين الأرضي)
1925 أو 1865
    — إلى —
己巳年 (الأفعى الأرضي)
1926 أو 1866
تقويم قبطي−1055 – −1054
تقويم ديسكوردي395
تقويم إثيوبي−779 – −778
تقويم عبري2989–2990
تقويمات هندية
 - بيكرم سامفات−715 – −714
 - شاكا سامفاتغ/م
 - كالي يوغا2330–2331
تقويم هولوسين9229
تقويم إيراني1393 BP – 1392 BP
تقويم يوليانيغ/م
تقويم كوري1562
تقويم مينغوو2683 قبل إعلان جمهورية الصين
民前2683年
تقويم تايلندي−229 – −228

772 ق م أو 772 قبل الميلاد هي سنة من العقد 77 ق م في التقويم اليولياني البروليبتي (التقويم الميلادي). تسبقها سنة 773 ق م وتليها سنة 771 ق م.[1][2][3][4]

أحداث[عدل]

مواليد[عدل]

وفيات[عدل]

كتب[عدل]

  • Yves Denis Papin (1998). Chronologie de l'histoire ancienne. Éditions Jean-paul Gisserot. ISBN 9782877473460. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • أحمد محمد عوف (2000). موسوعة حضارة العالم. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

مراجع[عدل]

  1. ^ صفحة السنة على موقع onthisday.com نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Yves Denis Papin (1998). Chronologie de l'histoire ancienne. Éditions Jean-paul Gisserot. ISBN 9782877473460. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ حروب ما قبل التاريخ حسب السنة على موقع historyofwar.org نسخة محفوظة 04 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ أحداث ما قبل التاريخ حسب السنة على موقع au.af.mil نسخة محفوظة 26 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]


DBP 1982 1155 400 Jahre Gregorianischer Kalender.jpg
هذه بذرة مقالة عن تقويم ميلادي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.