المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

المركز الديموجرافي بالقاهرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2009)

• تم إنشاء المركز الديموجرافي في فبراير 1963 طبقا لاتفاقية بين الأمم المتحدة والحكومة المصرية ليكون أول مركز إقليمي للدراسات والبحوث السكانية. وقد كان في الأصل يسمي المركز الديموجرافي لشمال أفريقيا حيث قام بتقديم خدمات للدول النامية في أفريقيا وكذلك الدول العربية خارج أفريقيا.

• وفي نوفمبر 1968 تجددت الاتفاقية معلنة أنتهاء مرحلة الأنشاء والتكوين وبداية مرحلة جديدة من التوسع والمحاولات النشطة لتلبية احتياجات التدريب والبحوث في مجال الديموجرافيا في دول الشرق الأوسط وكذلك الدول الأفريقية والآسيوية. ومنذ بداية السبعينات من القرن الماضي ومع تجديد الأتفاقية مع الأمم المتحدة تركز الاهتمام علي برامج البحوث في المجال الجغرافي الذي يخدمه المركز.

• ومع بداية السبعينات كانت الأمم المتحدة قد أصبحت تعطي اهتماما فائقا بالقضايا السكانية. وقد أدت الأستعدادات الوشيكة للسنة العالمية للسكان ومؤتمر السكان العالمي في بوخارست عام 1974 الي منح الأهمية والشهرة للمركز الديموجرافية بما فيها المركز الديموجرافي بالقاهرة. وقد أحتلت هذه المراكز المستويات المتقدمة بين أعرق المنظمات واقواها فعالية وتأثيرا والتي تعمل في ظل الأمم المتحدة.

• وحتي عام 1968 كان الدبلوم العام هو برنامج التدريب الرئيسي في المركز. وما بين 1968 و1972 أستهل المركز برنامج الأبحاث الخاصة به في قالب منهج بحثي للحصول علي الدبلوم الخاص في الديموجرافيا. وكان عام 1972 بداية برنامج جديد يؤدي الي الحصول علي درجو الماجستير.

• في يناير 1992 تم إعلان المركز الديموجرافي مؤسسة مستقلة مسجلا بذلك نهاية ثلاثة عقود من مساندة ودعم الأمم المتحدة. ومنذ ذلك التاريخ بدأ المركز في العمل تحت رعاية الحكومة المصرية، وفي عام 2003 تم إلحاقه بوزارة التخطيط.

وقد تزامنت المرحلة الجديدة بالتوسع الجغرافي للمركز. فقد ازداد عدد الدول المستفيدة من خدمات المركز حين تم قبول دارسين من الدول الأوروبية والجمهوريات السوفيتية المستقلة وكذلك التعاون مع صندوق الدعم الفني لدول الكومنولث. وعلي كل حال، وبصفة عامة، لا زالت أغلبية طلبة المركز تأتي من دول شمال أفريقيا (بما فيها مصر) وأيضا دول غرب آسيا.

• وحتي يونيو 1968 كان المركز يشغل ثمانية شقق علي مساحة طابقين في أحد المباني الضخمة المطلة علي نهر النيل بالجيزة وبعد ذلك تنقل المركز بين عدة أماكن حتي استقر أخيرا في مقره الحالي بالمقطم، حيث يشغل مبني ذي أربع طوابق علي مساحة ما يزيد علي الف متر مربع والذي تم إنشاؤه عام 1990 بتمويل خاص من الحكومة المصرية.