تعددية هيكلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

التعددية الهيكلية مفهوم يستخدم لدراسة الطريقة التي يتم بها تنظيم المجتمعات وعلى وجه التحديد وسيلة لشرح تغطية الاختلافات في أسواق وسائل الإعلام. ويرتبط ذلك بالأدب الفلسفي والاجتماعي والتواصلي.

التعددية الهيكلية هي ما يجعل المجتمع المدني شكلاً فريدًا من أشكال المجتمع المتحضر (مورتون، 2000). وتمثل التعددية الهيكلية مدى ما للمجتمع من بنية مفتوحة وشاملة لتسمح لأصوات الأقليات والآراء بأن تُسمع عندما يعالج المواطنون ومجموعات المواطنين المشاكل المجتمعية (يونج، 1999).

تُناقش المجتمعات من حيث وجود مؤسسات مشتركة، مثل الحكم أو الهيئات السياسية الأخرى والدينية والمؤسسات التعليمية والاقتصادية. حيث تساعد هذه الهيئات أو المؤسسات في الحفاظ على النظام الاجتماعي داخل المجتمع.

يأتي هذا المفهوم من مجال علم الاجتماع، ولكن تنبع قبل ذلك في كتابات هيجل (1821) عن المجتمع المتحضر. كما يأتي ذلك أيضًا من الكتابات الوظيفيةلـ إميلي دوركهايم و هربرت سبينسر (هندمان، 1999).

يكتب دوركهايم بأن هناك نوعين من مبادئ تنظيم المجتمعات وأن معظمها مثل مجتمعات ما قبل الحداثة والتي تسمى مجتمعات التضامن الميكانيكي التي كانت فيها الأسر العرقية والموسعة مركزية وهذا ما سُمي بـ التضامن العضوي الذي يتناول علاقات الاعتماد المتبادل القائم على مكونات أخرى مثل العمل والمنظمات الاجتماعية (دوركهايم، 1933). تتساوى هذه المجتمعات اليوم مع المجتمعات الريفية والحضرية على التوالي.

مفهوم التعددية الهيكلية في الصحافة[عدل]

ساعد أولين ودونوهيو وتيتشينور (1978، تيتشينور، أولينودونوهيو، 1980) على طي هذا المفهوم في أنظمة الاتصالات عندما لاحظوا أن التعددية الهيكلية لها تأثير على الطريقة التي يتم بها تقديم الأخبار. فقاموا ببناء نموذج للتعددية الهيكلية من خلال العديد من الدراسات والمنشورات التي أظهرت فيما بعد كيفية عمل قوة العلاقات خلال نهج النظم (دونوهيو، أولين وتيتشينور، 1985؛ تيتشينور، أولين ودونوهيو،1980).

وحيث إنه عادة ما تكون وسائل الإعلام داعمة للنظام الاجتماعي والمؤسسات وهي كذلك معتمدة عليهم للوصول إليهم وجمع المواد التي من شأنها أن تكون مفيدة للجمهور، فإنهم غالبًا ما يعكسون هيكل السلطة للمجتمع. غالبًا ما يتم استبعاد الحركات أو الجماعات أو المناقشات التي تنتقد البنية الاجتماعية من الصحف في المجتمعات التي يوجد فيها هيكل سلطة مركزي قوي. ومثالاً على هذا المجتمع أن يكون البلدة التي يعمل فيها جزء كبير من البالغين في عمل واحد أو صناعة واحدة. فربما يؤدي انتقاد هذا العمل التجاري أو الصناعة لتقويض إيمان أفراد المجتمع فيها ويؤدي إلى اضطرابات اجتماعية.

في البداية سمحت أعمال معسكر أولين وتيتشينور ودونوهيو لنا بأن نرى كيفية انعكاس التنوع في المجتمعات في أسلوب الإبلاغ لوكالات الأنباء. فكثيرًا ما يبلغ عن الصراع داخل المجتمعات في المناطق الأكبر والأقل تجانسًا.

بالرغم من ذلك، جاءت كتابات بريد (1958) وباليتز وريشتر ومكلنتاير (1971) قبل كتابات أولين وتيتشينور دونوهيو تلك. ففي هذه القطع الأصلية، نوقش عدم وجود انتقادات من قبل الصحافة على أصحاب السلطة المركزية.

لقد بحثت دراسات أخرى أثر التعددية الهيكلية على الصحافة وأظهرت أن المرأة غالبًا ما تكون أكثر تمثيلًا في المناطق التي فيها تنوع عرقي كبير (أرمسترونغ، 2002)؛ إن الصحف في المجتمعات الأكثر تنوعا ستكون أقل عرضة لتجاهل مواضيع الاحتجاج أو الكتابة عنهم بطريقة مختصرة (ستين وآخرون،2003)، وغيرهم.

وقد نوقشت التعددية الهيكلية في مذكرات القانون كتحول نمطي بشأن خصخصة المؤسسات الحكومية (روبرتس، 2001).


انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  • Armstrong, C. (2002). Papers give women more attention in ethnically diverse communities. Newspaper Research Journal, 23(4): 76–80.
  • Donohue, G. A., Olien, C. N., & Tichenor, P. J. (1985). Reporting conflict in the press by pluralism, newspaper type, and ownership. Journalism Quarterly, 62, 489–499, 507.
  • Durkheim, E. (1933). The division of labor in society. New York: The Free Press.
  • Hegel, G.W.F. 1821. Philosophy of Right. Translated by T.M. Know 1967. Oxford University Press, UK.
  • Hindman, D. B. (1996). Community newspapers, community structural pluralism, and local conflict with nonlocal groups. Journalism and Mass Communications Quarterly, 73, 708–721.
  • Hindman, D. B. (1999). Social control, social change and local mass media. In D. Demers, & K. Viswanath (Eds.), Mass media, social control, and social change: A macrosocial perspective. Ames, IO: Iowa State UP.
  • Morton, L. W. (2000). The Impact of Civic Community on Rural Community Quality Summary. Paper submitted to the annual meeting of the Rural Sociological Society.
  • Olien, C. N., Donohue, G. A., & Tichenor, P. J. (1978). Community Structure and Media Use. Journalism Quarterly, 55, 445–455.
  • Roberts, A. (2001). Structural Pluralism and the Right to Information. University of Toronto Law Journal, 51, 243–271.
  • Stein, S., McCluskey, M., Boyle, M., Devanathan, N., McLeod, D., Hillback, E., & Shevy, M. (2003). Community influences on newspaper coverage of social and political protests. Paper presented at the annual meeting of the International Communication Association, San Diego, CA.
  • Tichenor, P. J., Donohue, G. A., & Olien, C. N. (1980). Community Conflict and the Press. Beverly Hills, CA: Sage Publications.
  • Young, F. W. (1999). Small Towns in Multilevel Society. Lanham, New York: University Press of America.