هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

خزف أغلبي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الخزف الأغلبي في محراب جامع عقبة بالقيروان

يتميز الخزف الأغلبي بوجود ثلاث ألوان رئيسيّة على التوالي: الأصفر – الأخضر - البنّي. أما اللّون البنّي فعادة ما يستعمل في الزّخارف التّي تنقسم إلى أربعة محاور رئيسيّة : الزّخارف النباتية—الزّخارف الهندسيّة -- الزخارف الكتابيّة -- الزّخارف الحيوانيّة هذا، مع التّأكيد بأن الخزف الأغلبي انعدمت فيه الزّخارف الإنسانيّة أي تلك الحاملة لصور الآدميّين. مع الملاحظة بأنّ الزّخارف الحيوانيّة تغلب عليها البساطة، بمعنى أنّها تتجنّب التّجسيد و ذلك على خلاف الزّخارف التّي ستبرز خلال الفترة الفاطميّة.[1] أمّا اللّون الأخضر فيُستعملُ في تأطير الأواني و في تأطير الزّخارف بمختلف أنواعها.[2]

أمّا حول طريقة استخراج الألوان في تلك الفترة، فكانت على النّحو الآتي : اللون الأصفر : أكسيد الحديد اللّون الأخضر : أكسيد النّحاس اللّون البنّي : أكسيد المنغنيز

مراجع للتوسع[عدل]

حرّازي نور الدين-فوزي محفوظ، المبتدأ في الآثار، آثار للنشر، تونس 1966، صفحات 64-85.

كل الكتب والمقالات الهامة حول المسائل المتعلّقة بالفنون الإسلاميّة بشتّى أنواعها و التي نشرت حتى أول جانفي 1960 واردة في كتاب ك.أ.س كريزويل ، ببليوغرافية العمارة و الفنون و الصّنع الإسلاميّة، القاهرة 1961 .

مراجع المقال[عدل]

  1. ^ ( K.A.C. Creswell ) : A bibliography of Architecture, Arts, and Crafts of Islam to 1st January(1960 ).
  2. ^ - حرّازي نور الدين-فوزي محفوظ، المبتدأ في الآثار، آثار للنشر، تونس 1966، صفحات 64-85.
Head of the Great Sphinx (icon).png
هذه بذرة مقالة عن قطعة أثرية أو موقع أثري أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.