مجتمع العار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مجتمع العار، أو "مجتمع العيب" هو مصطلح يستعمل في مجال دراسات الإنسانية يدل على مجتمع يسيطر على أطفاله عن طريق تلقين قيم العار وبالتالي، نبذ كل من يخالف قيمه. مجتمع العار هو غير مجتمع الذنب الذي يستخدم الشعور بالذنب، وانتظار العقاب إما مباشرة أو بعد الموت، كوسيلة لضبط أعمال أفراده، كما هو غير مجتمع الخوف الذي يعتمد الإرهاب أو الخوف كأسلوب تنظيم مجتمعي.

التسمية[عدل]

التسمية هي ترجمة للمصطلح الإنكليزي "Shame society" والتي يمكن أن يكون لها مترادفات أخرى مثل "مجتمع العيب" أو "مجتمع الحرام". وفي أداب علوم الإنسانيات، تستخدم مصطلحات أخرى مثل "ثقافة العار" و"ثقافة الشرف" أو "مجتمع العار" أو "ثقافة الحياء".

المجتمعات الشرقية[عدل]

الصين[عدل]

ثقافة العار منتشرة في الصين التي تتأثر بأفكار كونفوشيوس الذي دعت لإستخدام العار كوسيلة تفرض على الفرد أن يقوِّم نفسه بنفسه.

اليابان[عدل]

ذكرت روث بينيدكت في كتابها "البنفسجة والسيف" أن فكرة العار هي أساسية في تنظيم المجتمع الياباني. ولكن ووجهت انتقادات لعملها إذ أنها لم تزر اليابان أبدا واستحوذت على بياناتها من الصحف.[1]

البلاد العربية[عدل]

تعتمد معظم البلاد العربية على فكرى الشرف والعيب كمقياس لتحديد ما هو مقبول اجتماعيا وما يعتبر مرفوض والذي يؤدي للعقاب لدرجة تصل للموت. ويستعمل مصطلح "ماء الوجه" للدلالة على حفظ الشرف وتعكيره يعني العار.[2]

الهند[عدل]

تعتبر العزة (इज़्ज़त، إزا) من أهم قيم السلوك الإجتماعي في شبه الجزيرة الهندية والتي تفرض المحافظة على المكانة الإجتماعية وأي عار يصيب الفرد أو المجموعة يجب أن يواجه بالإنتقام.[3]

المجتمعات الغربية[عدل]

تتجه المجتمعات الغربية على استعمال "الإحساس بالذنب" أكثر من فكرة العار في فرض السيطرة والتنظيم في مجتمعاتها. إلا أنها بدأت تتجه أكثر ناحية إعتماد قوانين قضائية في المدة الأخيرة.[4]

الغجر[عدل]

الغجر هم أقليات تعيش في مجتمعات أكثرها مسلم أو مسيحي لكن مبداء العيب (يسمونعا "لاجاف") شديدة الأهمية، بينما فكرة الخطيئة (يسمونها بيزاكس) لا تملك أي أهمية.[5]

للإستزادة[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Benedict, Ruth (1946). The Chrysanthemum and the Sword. (البنفسجة والسيف)
  2. ^ Anatomie eines Ehrdelikts ("تشريح جرائم الشرف") , by Werner Schiffauer.
  3. ^ Owen M. Lynch, Divine passions: the social construction of emotion in India, University of California Press, 1990 العطف الإلاهي، الهيكلية المجتمعية للعواطف في الهند نسخة محفوظة 27 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Hiebert, Paul G. (1985). Anthropological Insights for Missionaries. (رؤى إنسانية للمبشرين) Grand Rapids: Baker Book House
  5. ^ Delia Grigore, Rromanipen-ul (rromani dharma) şi mistica familiei "Rromanipen (Rromani Dharma) and the Family Mystics" (2001, Salvaţi copiii, Bucharest)
Psi2.svg
هذه بذرة مقالة عن علم النفس بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.