محمد نشيد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من محمد ناشيد)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
محمد نشيد
މުހައްމަދު ނަޝީދު
صورة معبرة عن محمد نشيد

رؤساء المالديف
في المنصب 11 نوفمبر 2008 - 7 فبراير 2012
Fleche-defaut-droite-gris-32.png مأمون عبد القيوم
محمد وحيد حسن مانيك Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 17 مايو 1967 (العمر 49 سنة)
ماليه،  المالديف
مواطنة Flag of Maldives.svg جزر المالديف   تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة إسلام
الحزب Maldivian Democratic Party   تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
الزوجة Laila Ali Abdulla (2008–)   تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم Liverpool John Moores University 
Overseas School of Colombo 
Dauntsey's School   تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي، وصحفي   تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الجوائز
James Lawson Award (2012) 
صندوق آنا ليند التذكاري 
Champions of the Earth 
Grand Commander of the Order of the Star and Key of the Indian Ocean   تعديل قيمة خاصية جوائز (P166) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع http://raeesnasheed.com/   تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات

محمد نشيد[1] (مواليد 17 مايو 1967) هو رئيس جمهورية المالديف بين 11 نوفمبر 2008 إلى غاية 7 فبراير 2012، ويعتبر الرئيس محمد نشيد أول رئيس منتخب ديمقراطياً في جمهورية المالديف.

مطالبة[عدل]

كان للرئيس محمد نشيد مطالب غريبة بشراء وطن جديد لشعب المالديف وذلك للهروب من ظاهرة الاحتباس الحراري التي تهدد المالديف.[2]

احتجاجات 2011[عدل]

في 1 مايو 2011 خرج الآلاف في العاصمة ماليه مطالبين برحيل الرئيس محمد نشيد.[3] واحتج المتظاهرون على سوء الإدارة وتبديد المال العام، خاصة بعد تخفيض قيمة العملة الوطنية وما تبعها من رفع للأسعار.

قدم محمد نشيد استقالته يوم الثلاثاء 7 فبراير 2012 بعد ثلاثة أسابيع من احتجاجات قادتها المعارضة والتي تحولت إلى عصيان من الشرطة، حيث وجهت له اتهامات بأنه تحول إلى ديكتاتور، بعد أن كان ينسب له الفضل في جلب الديمقراطية إلى البلاد.[4] وسلم السلطة إلى نائبه محمد وحيد حسن مانيك.

اعتقال 2015[عدل]

في 13 مارس 2015، أصدرت محكمة مالديفية حكماً بالسجن 13 عاماً للرئيس السابق محمد نشيد بتهمة الإرهاب وإلقاء القبض على قاض بالمحكمة الجنائية، وتوجه تهم إلى محمد نشيد أنّه أمر في يناير 2012 باعتقال كبير قضاة المحكمة "عبد الله محمد"، الذي قضى بالإفراج عن معتقل سياسي معارض بينما كان محمد نشيد في السلطة، وهي تهمة ينفيها الرئيس السابق ويؤكد برائته ويدعو في المقابل أنصاره إلى النزول إلى الشارع.[5] وتوجه تهم أخرى إليه بعصيان أوامر المحكمة والإدلاء بتصريحات كاذبة.[6] وأتى هذا الحكم، الذي لقي تنديد حكومة المالديف وحزب الرئيس السابق الديمقراطي واهتمام كلاً من الإتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والهند، بعد أن انسحب محامو محمد نشيد واصفين المحكمة بأنها منحازة وتسعى لتدمير مستقبله السياسي.[7][8][9] وبتاريخ 13 مارس 2015 أدانت المحكمة مُحمَّد نشيد بتُهمٍ إرهابيَّة مُتعددة وحكمت عليه بالسجن طيلة 13 سنة.[10]

المصادر[عدل]