هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

مركز تقليل المخاطر النووية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مركز تقليل المخاطر النووية هو جزء من وزارة الخارجية الأمريكية.[1][2][3] وقد كان له نظير في موسكو في وزارة الدفاع الروسية.

لقد تم إنشاء مركز تقليل المخاطر النووية في عام 1987 بموجب اتفاق بين وزير الخارجية الأمريكي ووزير الخارجية السوفييتي. وكان الغرض منه هو خلق قناة اتصال إضافية لمنع الحرب النووية، بجانب الخط الساخن [1] والقنوات الدبلوماسية. ويعمل مركز تقليل المخاطر النووية على شبكة الإنترنت على مدار 24 ساعة يوميًا ويقوم بنقل المعلومات المتعلقة بأنشطة الأسلحة من كلا البلدين وذلك لمنع اندلاع حرب نووية عرضية.

مراجع[عدل]

  1. ^ "FACT SHEET: U.S.-Russian Cooperation on Information and Communications Technology Security". White House Office of the Press Secretary. June 17, 2013. مؤرشف من الأصل في June 25, 2013. To prevent crises, the United States and Russia also recognize the need for secure and reliable lines of communication to make formal inquiries about cybersecurity incidents of national concern. In this spirit, we have decided to use the longstanding Nuclear Risk Reduction Center (NRRC) links established in 1987 between the United States and the former Soviet Union to build confidence between our two nations through information exchange, employing their around-the-clock staffing at the Department of State in Washington, D.C., and the Ministry of Defense in Moscow. As part of the expanded NRRC role in bilateral and multilateral security and confidence building arrangements, this new use of the system allows us to quickly and reliably make inquiries of one another’s competent authorities to reduce the possibility of misperception and escalation from ICT security incidents. 
  2. ^ Peters, Gerhard؛ Woolley, John T. "Ronald Reagan: "Remarks on Signing the Soviet-United States Nuclear Risk Reduction Centers Agreement," September 15, 1987". The American Presidency Project. University of California - Santa Barbara. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2016. 
  3. ^ Kelly، Mary Louise (December 8, 2016). "Trump Skips Intelligence Briefings, Denies Russian Election Mischief". الإذاعة الوطنية العامة. مؤرشف من الأصل في December 29, 2016. A second senior administration official reached by phone confirms the U.S. sent Moscow a message back on October 31. It was delivered via the Nuclear Risk Reduction Center through a special channel designed for crisis communication. The message - that cyber intrusions need to stop. 

وصلات خارجية[عدل]

USA Flag Map.svg
هذه بذرة مقالة عن الولايات المتحدة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.