هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

واجهة الطاقة والتكوين المتقدم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (يوليو 2020)
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات ويكيبيديا. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (يوليو 2020)

واجهة الطاقة والتكوين المتقدم أو ما يسمى كذلك التكوين المتقدم وواجهة الطاقة(ACPI) يوفر معيار مفتوح بحيث أن أنظمة التشغيل يمكن استخدامها لاكتشاف وتكوين أجهزة الكمبيوتر، لأداء إدارة الطاقة التي اعدتها (على سبيل المثال) وضع المكونات غير المستخدمة في حالة إسبات، ومتابعة حالة الطاقة .[1] تم إصدار ACPI لأول مرة في ديسمبر 1996 ، ويهدف إلى استبداله بالطرق السابقة مثل إدارة الطاقة المتقدمة (APM) ، ومواصفات المعالجات المتعددة(MPS) ، ومواصفات BIOS للتشغيل بحيث تكون إدارة الطاقة جزء في نظام التشغيل ولا يتمركز على البرامج الثابتة (BIOS).

مراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن واجهة الطاقة والتكوين المتقدم على موقع academic.microsoft.com". academic.microsoft.com. مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
Computer.svg
هذه بذرة مقالة عن الحاسوب أو العاملين في هذا المجال، بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.