إنريكو دي نيكولا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
إنريكو دي نيكولا
De Nicola ritratto.jpg
رئيس الجمهورية الإيطالية
في المنصب 1 يوليو 1946-12 مايو 1948
سبقه لا أحد[1]
خلفه لويجي إيناودي
تاريخ الميلاد 9 نوفمبر 1877
مكان الميلاد نابولي، إيطاليا
تاريخ الوفاة 1 أكتوبر 1959 (العمر: 81 سنة)
مكان الوفاة توري دل غريكو، إيطاليا

إنريكو دي نيكولا (بالإيطالية: Enrico De Nicola) ـ (9 نوفمبر 1877 ـ 1 أكتوبر 1959) هو قانوني وصحفي وسياسي إيطالي، شغل منصب رئيس الجمهورية الإيطالية بصفة مؤقتة بين عامي 1946 و1948.

حياته[عدل]

ولد إنريكو دي نيكولا في نابولي، واشتهر كواحد من أبرز المحامين الجنائيين في إيطاليا. دَرَس دي نيكولا القانون في جامعة نابولي وتخرج فيها سنة 1896. انتخب عضوًا بمجلس النواب للمرة الأولى سنة 1909، ثم شغل مناصب حكومية صغرى بين عامي 1913 و1921، ثم تقاعد عن العمل السياسي عند صعود الفاشية في إيطاليا.

من بين المناصب التي شغلها دي نيكولا منصب نائب وزير المستعمرات في وزارة جيوفاني جوليتي (من نوفمبر 1913 إلى مارس 1914)، ثم نائبًا لوزير الخزانة في حكومة فيتوريو إمانويلي أورلاندو (من يناير إلى يونيو 1919).

في 26 يونيو 1920 انتخب دي نيكولا رئيسًا لمجلس النواب الإيطالي، وظل في منصبه هذا حتى يناير 1924. وفي سنة 1929 عينه الملك فيكتور عمانويل الثالث عضوًا بمجلس الشيوخ (سيناتور)، ولكنه رفض شغل مقعده البرلماني ولم يشارك مطلقًا في جلسات المجلس[2].

عاد دي نيكولا لممارسة المحاماة، ولم يعد إلى السياسة إلا بعد سقوط الفاشية الإيطالية. حاول الملك فيكتور عمانويل الثالث عقب سقوط نظام موسوليني سنة 1943 أن يتنصل من تعاون الملكية الإيطالية مع النظام الفاشي، فبدأ في نقل صلاحيات الملك إلى ابنه أومبرتو، ثم خُلع فكتور عمانويل وتبوأ ابنه العرش تحت اسم أومبرتو الثاني، ثم نُظم استفتاء دستوري فاز فيه التوجه الجمهوري، فانتُخب مجلس تأسيسي جديد وأصبح رئيس الوزراء ألتشيدي دي غاسبيري هو رئيس الدولة المؤقت لأسابيع قليلة بعد نفي أومبرتو الثاني.

رئاسته للدولة[عدل]

الرئيس دي نيكولا يقوم بالتوقيع على الدستور الإيطالي في 27 ديسمبر 1947

قام المجلس التأسيسي في 28 يونيو 1946 بانتخاب دي نيكولا (الذي يرجح أنه كان من أبرز الأسماء التي دفعت تحول إيطاليا في تلك المرحلة) رئيسًا مؤقتًا للدولة بأغلبية 80% من أصوات أعضائه في أول جولة من التصويت.

ذكر جوليو أندريوتي لاحقًا أن دي نيكولا ـ بتواضعه المعروف ـ كان مترددًا في قبول المنصب، وأنه قبل المنصب تحت ضغوط عديدة من عدة قادة سياسيين إيطاليين، وقد كتب إليه أندريوتي وقتها: "يا صاحب الفخامة، أرجوك أن تقرر ما إذا كنت ستقرر أنك سوف تقبل أن تقبل.."[3].

وفي 25 يونيو 1947 تقدم دي نيكولا باستقالته من منصبه متعللًا بأسباب صحية، غير أن المجلس التأسيسي سرعان ما أعاد انتخابه في اليوم التالي، معتبرًا استقالته علامة على النبل والتواضع. وبعد أن وُضع الدستور الإيطالي موضع التنفيذ حمل دي نيكولا رسميًا لقب "رئيس الجمهورية الإيطالية" في 1 يناير 1948. وفي مايو من العام ذاته أعلن دي نيكولا رفضه الترشح في أول انتخابات دستورية، وهي الانتخابات التي أسفرت عن فوز لويجي إيناودي بأول ولاية رئاسية في تاريخ الجمهورية الإيطالية[4].

المناصب السياسية والقضائية الرفيعة التي شغلها[عدل]

الأوسمة[عدل]

OSSIbis3.png - وسام نجمة التضامن الإيطالي

Cordone di gran Croce di Gran Cordone OMRI BAR.svg - وسام استحقاق الجمهورية الإيطالية (1956)[5]

وفاته[عدل]

توفي دي نيكولا في توري دل غريكو بمقاطعة نابولي في 1 أكتوبر 1959.

المراجع والهوامش[عدل]

  1. ^ أنشئ منصب رئيس الجمهورية الإيطالية بعد إنهاء الملكية في إيطاليا رسميًا في 12 يونيو 1946؛ حيث كان أومبرتو الثاني هو آخر ملوك إيطاليا
  2. ^ S.M. Sergio, Elogio dell'Avvocato, Pironti [1] (إيطالية)Accessed 27 October 2010
  3. ^ B. Vespa, Storia d'Italia da Mussolini a Berlusconi, p. 32 (إيطالية)
  4. ^ Cristina Mascheroni, Enrico De Nicola, Infobergamo (2006) [2] (إيطالية)Accessed 26 January 2012
  5. ^ Italian Government website: details of award to De Nicola
Giuseppemazzini.jpg هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية إيطالية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.