جون فلامستيد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جون فلامستيد
تمثال لجون فلامستيد

جون فلامستيد فلكي إنكليزي (مواليد 19 أغسطس 1646 وتوفي في 31 ديسمبر 1719) وأول فلكي ملكي وقام بتصنيف أكثر من 3000 نجم.[1]

حياته[عدل]

ولد جون فلامستيد في ديربي شاير في إنكلترا والده ستيفين فلامستيد و زوجته هي ماري سبادمان. درس جون فلامستيد في تلقى تعليمه في مدرسة ديربي شاير في باحة كنيسة القديس بطرس قريب من مكان عمل أبيه حيث كان يعمل والده على صناعة الخمر في ذلك الوقت, كان فلامستيد يجيد اللغة اللاتينية الضرورية لقراءة الأدب و كان مولعاً بالتاريخ وترك مدرسته ليدرس التاريخ في أيَّار من العام 1662, تقدم إلى جامعة جيسوس في كامبريدج, التي نصحه بها القائم على مدرسة ديربي شاير لكنه أصيب بمرض بعض السنوات و لم يتمكن من الدراسة و تعلم من والده الحساب و الكسور و في تلك السنوات ازداد اهتمامه بالرياضيات و علوم الفلك و الفضاء,في تموز من العام 1662 كان يهتم بأعمال الأدباء من القرن الثالث عشر خصوصاً جون دي سكرابُسكو و دي سفيرا موندي , و في 12 أيلول من العام 1662 رأى فلامستيد كسوف شمسي لأول مرة. و في بداية العام 1663 قرأ فلامستيد كتاب يتحدث عن الساعات الشمسية للكاتب توامس فل و منذ ذلك الوقت أصبح فلامستيد يهتم بأمر الساعات الشمسية, و في ذلك الوقت قرأ عدد من الكتب المشابهة و التي تهتم بعلم الفلك و في ذلك الوقت قرر أن يكون أحد الأشخاص المهتمين بعلم الفلك و ذلك بعد اعجابه بشخصيات محلية عديدة من أبرزهم ويليام ليتشفورد و أُعجِبَ أيضاً بـ جِرميا هوروكس , في آب من العام 1665 كتب أوَّل ورقة في علم الفلك و كانت هدية لصديقه ليتشفورد و كانت بعنوان "مقالات رياضية" . في أيلول من العام 1670 زار فلامستيد كامبريدج و دخل على أنه طالب جامعي في جامعة جيسوس , و ظلَّ حتى عام 1674 علماً أنه لم يستقر هناك مع عائلة لكَّن الفرصة أتاحت له أن يستمع إلى محاضرات العالم إسحاق نيوتن . و عندما كان ينوي العودة إلى ديربي شاير جائته دعوة إلى لندن و عُيِّنَ أول فلكي ملكي في الرابع من آذار عام 1675 مع بدل 100 جنيه استرليني كُلَّ عام و في حزيران من العام 1675 صدر قرار ملكي لبناء مرصد فلكي في غرينتش , و في شباط عام 1676 وضع فلامستيد أول حجر بناء في ذلك المرصد , و عُيِّنَ زميل في الجمعية الملكية و في تموز 1676 انتقل للعيش في مرصده و ظلَّ يعيش هناك حتى عام 1684 عندما عُيِّن راهب في كنيسة برستو و شَغِلَ ذلك المنصب حتى وفاته إضافة إلى أنه فلكي ملكي , و حين توفي عام 1684 دُفِنَ في كنيسة برستو و سُميَّت النافذة الشَّرقية باسمه تكريماً له .

أعماله العلمية[عدل]

حَسَبَ فلامستيد بِدِقَّة زَمَنَ كسوف الشَّمس في عاميّ 1666 و 1668 , في تشرين الثاني و كانون الأول من عام 1680 رصد فلامستيد مرور مذنبين و لم يكونا منقطعين و لكنه اقترحَ أنهما مذنب واحد يسافرنحو الشَّمس و من ثم بعيداً عن ذلك , و قَضَى فلامستيد أربعين عام في مراقبة النجوم و ذلك ليُكَوِّن قائمة بـثلاثة آلاف نجم , و بعض التسميات التي وضعها فلامستيد لا تزال مستخدمة حتى يومنا هذا نجم.[1]

قام بحسابات دقيقة لكسوف سنة 1666 و1668 كما كان أول من رصد أورانوس سنة 1690 لكنه أخطأ في تقديره واعتبره نجم. كما صنف نجم في كوكبة ذات الكرسي والذي لم يستطع بعد ذلك اي فلكي من رصده وبقي أمر هذا النجم حتى 300 عام عندما أقترح الفلكي الأمريكي ويليام آشورث بأن هذا النجم كان عبارة عن مستعر أعظم وقد أطلق عليه اسم ذات الكرسي A وبإجراء الحسابات عن طريق الأمواج اللا سلكية يعتقد أن رصد جون فلامستيد كان خاطئ في تحديد موقع النجم.

امضى فلامستيد أكثر من 40 سنة في رصد وعمل سجلات دقيقة لتصنيفات النجوم

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Robert Chambers, Book of Days