طيور ناطقة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ڤيديو مُصوَّر لأمازونيَّة برتقاليَّة الجناح تقول "مرحبًا" (بالإنگليزية: Hello) بعد أن حثَّها على ذلك بعض الأشخاص.

الطُيورُ النَاطقة هي تلكَ الطيور القادرة على تقليد كلام البشر، وهي طيورٌ تَتَمتع بمقاديرَ مُختلفة من الذكاء والمَقدرة على التواصل: فبعضها، كالغربان والزيغان، فائقةُ الذكاء وقادرةٌ على تقليد بعض الكلمات والجُمَل، أما بعضها الآخر كببغاوات الدرَّة، فقد أظهرت مَقدرةً على حفظ مُصطلحاتٍ كثيرة وصلت إلى ما يقرب من ألفيّ كلمة. من الطيور المنزليَّة المعروفة بتقليدها لأصوات أصحابها من الإنس: مينة التلال المألوفة، المشهورة بقدرتها على النطق،[1] وكذلك قريبها الزرزور الأوروبي القادر على مُحاكاة بعض الأصوات. يُعرَفُ أن بعض ببغاوات الكوكاتو البريَّة في أستراليا قد تعلَّمت بعض الكلمات البشريَّة من طيورٍ كانت أسيرة وأُطلقت عمدًا أو هربت بنفسها، واندمجت في السرب البرّي.[2]

ببغاوات الدرَّة[عدل]

سپاركي ويليامز[عدل]

سپاركي ويليامز مُحنَّطًا.

كان هذا الطائر قد حَفظ مُعجم كلماتٍ بلغ عددها 500 كلمة، كما حفظ ثمان أغانٍ للأطفال، وأصبح مشهورًا على المستوى المَحلّي في بريطانيا، بعد أن ظهر على غلاف إحدى مُعلبات حبوب الطيور، وسُجّلت له شرائط أغانٍ بيع منها 20,000 نسخة.[3][4]

فاز ويليامز بجائزة طيور القفص الناطقة العالميَّة، التي نظمتها شبكة قنوات BBC، وذلك خلال شهر يوليو من عام 1958. وقد بلغ من شدّة إتقانه الكلام أن مُنعَ من المُشاركة ثانيةً في البرنامج ليفسح المجال أمام غيره من الطيور، التي كان من الواضح أنها لن تقدر على مُنافسته.[5] حُنِّط ويليامز بعد نفوقه وعُرض في متحف هانكوك بمدينة نيوكاسل.[6]

پوك[عدل]

هو ذكرُ درّة كان يمتلكه أمريكيٌّ يُدعى كميل جوردن، دخل إلى موسوعة گينيس للأرقام القياسية عام 1995 بصفته الطائر صاحب أكبر مُعجم، إذ بلغ تعداد المُفردات التي حفظها قبل نفوقه، 1,728 مُفردة ومُصطلح.[7]

الببغاوات الرماديَّة الأفريقيَّة[عدل]

ببغاء رمادي أفريقي.

تشتهر الببغاوات الرماديَّة الأفريقيَّة بقدرتها على تقليد الأصوات البشريَّة، ولعلّها أكثر الطيور مُقلّدة الأصوات شُهرةً بين الناس. من أبرز الببغاوات الرماديَّة الأفريقيَّة الناطقة: ألكس، وپرودل، ونكيز، ونجمٌ صاعدٌ جديد يُعرف باسم "أينشتاين".

ألكس[عدل]

كان هذا الببغاء قد حفظ حوالي 100 كلمة فقط،[8] فلم يكن أكثر تميزًا عن غيره من الببغاوات من هذه الناحيَة، لكن ما ميَزه كان مقدرته على حل المُعضلات. ففي سنة 2005 أفاد الخُبراء أن ألكس أدركَ مفهوم الصفر. نفق هذا الطائر في السادس من سبتمبر سنة 2007.[9]

پرودل[عدل]

قبع هذا الببغاء في المركز الأوَّل في موسوعة گينيس للأرقام القياسية بصفته الطائر صاحب أكبر مُعجم كلمات في العالم على مدى عدّة سنوات، برصيدٍ بلغ 800 كلمة.[10]

نكيز[عدل]

يشتهر نكيز بقدرته الهائلة على استخدام كلمات وجُمل إنگليزيَّة في سياقها الصحيح، وقد بلغ رصيده من المُصطلحات 950 كلمة اعتبارًا من شهر يناير من عام 2004، كما أظهر علاماتٍ تُشير إلى حسٍ فُكاهي. يُعتقد أن نكيز هو أحد أكثر الحيوانات إدراكًا للغة البشريَّة وقُدرةً على استخدامها والتعبير بواسطتها، في العالم أجمع.[11]

أينشتاين[عدل]

ظهرت هذه الببغاء في برامج عَديدة على شاشة التلفاز، واشتهر بقدرته على إعادة تشكيل الإصوات وإصدارها، بما فيها الكلام البشري. تُظهرُ بَعض مقاطع الڤيديو المُصوَّرة أينشتاين وهي تُقلّدُ صوت شُعاع الليزر وضحكةً شريرة، وقد دُرِّبت على يد المُربيّة ستيفاني وايت.[12]

بيبي[عدل]

تُعرف بيبي، وهي ببغاء أفريقية رماديَّة كونغوليَّة، بقدرتها على نطق تحيَّات من 20 لُغة،[13] الأمر الذي جعل البعض يُطلق عليها "الببغاء مُتعددة اللغات". حفظت بيبي، وهي ما زالت تبلغ من العُمر ثلاث سنواتٍ فقط، حوالي 300 كلمة، كما استوعبت مفهوم اللون والشكل الخارجي للأجسام.

الأمازونيَّات[عدل]

كثيرٌ من أنواع الأمازونيَّات (وبالأخص تلك صفراء الرأس) قادرةٌ على التحدّث بطلاقة. ومن أبرز الأنواع المعروفة بنُطقها الواضح: صفراء قفا العنق، ومزدوجة صفار الرأس، وصفراء التاج، والپناميَّة.

ببغاوات أخرى[عدل]

إن أكثر أنواع الببغاوات قادرة على إصدار وتَقليد أصوات البشر، وأغلبها قادرٌ على استعمال جُملٍ في سياقها الصحيح؛ كما يُمكن تلقينها تقليد أيّ صوتٍ آخر سواء أكان بشريًا أو غير بشريّ. من أبرز الببغاوات الأليفة الشهيرة بكلامها الواضح، الپاراكيتات الراهبة.

مينة التلال المألوفة[عدل]

يُعرف عن مينات التلال قُدرتها العظيمة على تقليد أصوات مالكيها من البشر، وقد زعم كثيرٌ من الناس أنَّ هذه الطيور هي أفضل من يُقلّد الصوت البشري في العالم أجمع.[14]

أنظر أيضًا[عدل]

  • الطائر القيثاري، اسمٌ يُطلق على نوعان من الطيور تشتهر بقُدرتها على تقليد الأصوات الطبيعيَّة والاصطناعيَّة المُحيطة بها على حد سواء.
  • العصفوريَّات، رُتبة من الطيور الغِرّيدة ذات الصوت الرقراق العذب.
  • تغريد الطيور

المراجع[عدل]

  1. ^ Talking Starlings
  2. ^ "Birds of a feather talk together" Retrieved September 15, 2011
  3. ^ David Alderton - Guardian newspaper (2002-04-06). "Talk the squawk". The Guardian (London). اطلع عليه بتاريخ 2009-03-25. 
  4. ^ BBC website (2006-03-23). "Tongue-twisting budgie is CD star". BBC News. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-25. 
  5. ^ The Journal newspaper (2009). "Sparkie Williams Part 2". اطلع عليه بتاريخ 2009-03-25. 
  6. ^ Northern Echo newspaper (2002). "Straight from the budgie's beak". اطلع عليه بتاريخ 2009-03-25. 
  7. ^ Claire Folkard (ed.) (الناشر). Guinness World Records 2004. Guinness World Records Limited. صفحة 54. ISBN 0-85112-180-2. 
  8. ^ Amazon.com: The Alex Studies: Cognitive and Communicative Abilities of Grey Parrots: Books: Irene Maxine Pepperberg
  9. ^ Researchers explore whether parrot has concept of zero
  10. ^ African Grey Parrot
  11. ^ "Animal world's communication kings". BBC News. May 1, 2007. اطلع عليه بتاريخ May 24, 2010. 
  12. ^ Einstein the Parrot | Profile on TED.com
  13. ^ Parrot Speaks 20 Languages على يوتيوب
  14. ^ Hill Mynahs

كتب[عدل]

وصلات خارجية[عدل]