هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
تحتاج هذه المقالة إلى مصادر أكثر

الأنبا ميخائيل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. فضلاً ساهم في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. من الممكن التشكيك بالمعلومات غير المنسوبة إلى مصدر وإزالتها. (ديسمبر 2017)


الأنبا ميخائيل
Coptic cross.svg
 

معلومات شخصية
الميلاد 4 يوليو 1921  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مصر  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 23 نوفمبر 2014 (93 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Egypt.svg مصر  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة قسيس  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

أنبا ميخائيل مطران أسيوط (قنا 4 يوليو 1921- اسيوط 23 نوفمبر 2014) ولد في عائلة من المسيحيين الأقباط المصريين في قرية "الرحمانية" ، في "نجع حمادى " في "قنا".[1][2]

رهبنته[عدل]

ترهبن بدير الأنبا مقار وعمره أقل من عشرون سنة باسم متياس المقارى في 19-2-1939

مطران[عدل]

رسم مطران بيد البابا يوساب يوم 25 أغسطس 1946 عندما كان عمره 25 سنه وكان وقتها أصغر مطران، وهو من أقدم مطارنة الكرازة المرقسية، يلقبوه بعميد أساقفة الصعيد، ويلقبوه بأسد الصعيد، ويلقبوه بشيخ مشايخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

مقالات[عدل]

الدستور الجمعة 25/7/2008 العدد 416

الأنبا ميخائيل.. عميد أساقفة الصعيد

«لأكثر من 60 عاماً منذ رسامته كأسقف وهو يرفض الصلاة بعيداً عن إيبراشية أسيوط حتي إنه رفض السفر للخارج لتلقي العلاج!»

ترهبن في 19 فبراير 1939 م تمت رسامته كأسقف 25 أغسطس 1946 م مطران أسيوط ورئيس دير أبو مقار منذ حوالي 62 عاماً «الأنبا ميخائيل» مطران أسيوط ورئيس دير أبو مقار من أقدم مطارنة الكرازة المرقسية، فقد سيم مطراناً بيد البابا يوساب في 25 أغسطس 1946 أي منذ ما يزيد علي 62 عاماً، كماأنه المطران الوحيد في تاريخ الكنيسة الذي رفض الصلاة خارج إيبراشيته ولا مرة واحدة، كما أنه لم يترك مقر إيبراشية أسيوط لعشرات السنين، ولمواقفه يلقبه أقباط أسيوط بعدة ألقاب يذكر منها إنهم يلقبونه بعميد أساقفة الصعيد، ويلقبونه أيضاً بشيخ مشايخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، هذه الألقاب لم تأت من فراغ، بل إنها نتاج مواقفه الحاسمة تجاه القضايا والمشكلات الخاصة بالكنيسة في أسيوط، والتي يتبع فيها أسلوباً غريباً بعض الشيء هو الامتناع عن الاحتفال وكان قراره منع الاحتفال هو أكبر عقوبة يمكن أن يصدرها، منها عندما قام بتهديد محافظ أسيوط اللواء نبيل الغربي بإلغاء الاحتفالات بعيد السيدة العذراء بديرها بدرنكة والتي تأتي في شهر أغسطس من كل عام، عندما قامت المحافظة برفض بيع قطعة أرض بجوار الدير، بعد أن طلب منه الأنبا ميخائيل شراءها عدة مرات ووعده بشرائها، ولكن لم يف به، بل قام ببيعها لشخص آخر، وكان رد فعل مطران أسيوط ذا أثر بالغ علي قرارات محافظ أسيوط الذي عقد اجتماعاً موسعاً يضم المجالس الشعبية المحلية والمساحة وأملاك الدولة ليقدموا حلاً للمشكلة، واستقروا علي تقديم مساحة 13 فداناً في المنطقة الجبلية التي تقع في نطاق دير السيدة العذارء بدرنكة مجاناً، ولكن عمدة أساقفة الصعيد أراد أن يشكرهم فقرر شكرهم ببيان رسمي من مطرانية أسيوط حتي يعرف الجميع أنه لا خلافات بينه وبين المحافظة، وأن الاحتفال بصوم العذراء سيكون في ميعاده السنوي كالمعتاد في أغسطس. ومن المعروف عن الأنبا ميخائيل أنه لا يذهب خارج مصر للعلاج جاء ذلك أثناء مرضه المفاجئ في يوليو من العام الماضي والذي اضطر الأطباء إلي أخذه للقاهرة للعلاج، في مستشفي الحياة وعندها تجمع الآلاف من أقباط أسيوط وبكوا كأنهم أطفال تركهم أبوهم، وتوالت البيانات منه كان أولها ثاني يوم لذهابه للقاهرة ليطمئن أبناءه في أسيوط علي صحته، ومحبتهم هذه لم تظهر حيث ذهب للقاهرة لكنه أيضاً عند رجوعه إلي مقر المطرانية، حيث الزغاريد والتجمعات الكثيرة وتجمع الآلاف أيضاً، ليكونوا في استقبال أبيهم الذي غاب عنهم للعلاج

جريدة وطني 29/7/2007 م السنة 49

عن مقالة بعنوان [ نيافة أنبا ميخائيل يتماثل للشفاء ] عاد نيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط إلي مقر كرسيه الأسبوع الماضي بعد زيارة خاطفة لمركز الحياة الطبي بالقاهرة حيث نجح الأطباء في السيطرة علي الأزمة الصحية العارضة التي تعرض لها وبدأ يتماثل للشفاء. وخلال الفترة الأخيرة التي قضاها بمركز الحياة زاره البابا شنودة الثالث للاطمئنان عليه وكان بصحبته كل من أصحاب النيافة الأنبا موسي أسقف الشباب والأنبا يوأنس الأسقف العام والأنبا يسطس رئيس دير الأنبا أنطونيوس والأنبا أرميا الأسقف العام.

جريدة وطني بتاريخ 16/3/2008 م السنة 50 العدد 2412 م

عن خبر بعنوان [ لقطات من الزمن الجميل...تذكار نياحة البابا كيرلس السادس - مواقف جمعت قداسته مع نيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط ] باسمة وليم - أسيوط تستدعي كنيستنا القبطية في مثل هذه الأيام تذكارات السيرة العطرة التي لأبينا البابا كيرلس السادس: رعويته، صلواته, خدمته وكلماته وافتقاداته لأبنائه حتي بعد وفاته... يصنع شهادة علي ذلك تزاحم مئات الآلاف من محبيه من سائر الأقاليم ليلتفوا حول مزاره بدير شفيعه الشهيد مارمينا العجايبي بمريوط لنتذكر سيرته وغني تراثه. وإذا كانت علاقة المتُوفي البابا كيرلس السادس بشعبه هكذا فكم بالحري علاقته مع آباء الكنيسة المطارنة والأساقفة المعاصرين لحبريته.. اخترنا جوانب من هذه العلاقة بشيخ المطارنة نيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط... يروي لنا الشماس الإكليركي صفوت فكري بمطرانية أسيوط قصة بعض اللقطات النادرة التي تعود إلي الزمن الجميل في بدايات حقبة الستينيات من القرن الماضي ويجمع ما بين المتُوفي البابا كيرلس السادس ونيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط.

  • اللقطة الأولي: صورة نادرة للمجمع المقدس الذي انعقد في يناير 1960 بمقر البطريركية القديمة الكاتدرائية المرقسية بكلوت بك والصورة يتوسطها المتُوفي البابا كيرلس السادس مع بعض المشاركين في المجمع ومنهم الأنبا أنطونيوس مطران سوهاج والأنبا مرقس مطران أبوتيج والأنبا أثناسيوس مطران بني سويف والأنبا لوكاس العلامة مطران منفلوط والأنبا بطرس مطران أخميم والأنبا يوأنس مطران الجيزة والأنبا تيموثاوس أسقف دمياط ثم أنبا ميخائيل مطران أسيوط.

ومن المجامع القليلة التي انعقدت في حبرية المتُوفي البابا كيرلس السادس مجمع عام 1963 الذي اعترف فيه الآباء الأساقفة بقداسة الأنبا إبرآم أسقف الفيوم وأبونا ميخائيل البحيري والأنبا صرابامون أبوطرحة، وكان ذلك أول مجمع مقدس يحضر فيه البابا شنودة الثالث بصفته أسقفا للتعليم، وتم تسجيل قراراته بناء علي طلبه، والمجمع الثاني الذي سجلت قراراته أيضا الذي انعقد عام 1965 بعد عودة البابا كيرلس السادس من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا حيث انعقد المؤتمر الكنسي العالمي الذي ضم الكنائس الأرثوذكسية وبحضور الإمبراطور هيلا سيلاسي والذي طلب فيه أن تكون الرئاسة للبابا كيرلس السادس ودعي إليه كل بطاركة العالم حيث وقع علي اتفاقية الحوار الكنسي التي تعمل بها الكنائس القبطية حتي الآن في حواراتها اللاهوتية. بدأ نشر قرارات المجامع المقدسة التي انعقدت في عهد البابا كيرلس السادس بيد نيافة الأنبا غوريغوريوس في باب وثائق المجامع المقدسة في كتابه الرائع وثائق الوطن الذي يضم ثمانية مجلدات كبيرة وهذه المجامع كان قد حضرها بنفسه مشاركا بصفته أرشيدياكون. ثم بصفته أبونا باخوم المحرقي ثم بصفته نيافة الأنبا غوريغوريوس أسقف الدراسات اللاهوتية والبحث العلمي. جمعت البابا كيرلس السادس بنيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط علاقة حميمية فكان رفيقا لسفرياته في رحلة الفاتيكان عام 1973 ورحلة لندن 1979, كما كان ضمن الوفد الرسمي الذي رافق جسد القديس مرقس الرسول في رحلة عودته إلي القاهرة عام 1968, كما عهد إليه البابا كيرلس السادس بالإشراف علي بناء الكاتدرائية المرقسية بالأنبا رويس بالقاهرة حيث أقام متفرغا إقامة دائمة للإشراف علي عمليات البناء ومن الجدير بالذكر أن له مقرا خاصا بمبني المطارنة بالكاتدرائية المرقسية بكلوت بك والذي شيدت في عهد البابا يوساب.

  • اللقطة الثانية: جمعت ما بين البابا كيرلس السادس ونيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط، كان ذلك عام 1960 يوم سيامة الأنبا مينا مطران جرجا ونجع حمادي والذي يظهر في الصورة ساجدا وبحضور نيافة أنبا ميخائيل مطران أسيوط بصفته رئيسا لدير الأنبا مقار ببرية شيهيت فكان ضمن طقس السيامة أن يقوم رئيس الدير بتسليم ابنه في الرهبنة للبابا ويزكيه لديه، ومن المعروف أن ذلك تزامن مع سيامة أنبا ميخائيل مطرانا لأسيوط في 25 أغسطس 1946 وحينها عهد إليه البابا يوساب: برئاسة دير الأنبا مقار رسميا.
  • اللقطة الثالثة: يجمع طقس التناول في إحدي المناسبات ما بين البابا كيرلس السادس ونيافة أنبا ميخائيل.

وطني 24/8/2008 م السنة 50 العدد 2435

عن خبر بعنوان [ الاحتفال بحبرية مطران أسيوط ] تقيم كنائس أسيوط عبر الأسبوع الحالي القداسات الاحتفالية بمناسبة حلول العام الثاني والستين علي رسامة نيافة الأنبا ميخائيل مطرانا لكرسي أسيوط في 25أغسطس1946,ويوسف سيدهم وأسرة 'وطني' يتقدمون بخالص التهنئة للحبر الجليل نيافة أنبا ميخائيل ضارعين إلي الرب أن يديم رعايته وأبوته الحانية لشعبه

استقالة الأنبا ميخائل من رئاسة دير أبو مقار[عدل]

في شهر مارس 3/2009 م أعلن الانبا ميخائيل اسقف اسيوط ورئيس دير أبو مقار وأكبر الاساقفة سنا على مستوى الجمهورية استقالتة من رئاسة دير أبو مقار الموجود في الكليو 92 بطريق مصر إسكندرية الصحراوى ورفض الانبا مخائيل الإعلان عن أسباب استقالتة التي كانت مفاجاة بالنسبة للجميع ويعتقد أن سبب الاستقالة هو كبر سنه وعدم استطاعته السفر والاهتمام برئاسة الدير ومن جانبة اكد البابا انة حاول كثير مع الانبا ميخائيل حتى يتراجع عن قرارة ولكن الانبا ميخائيل اصر على قرارة وكان الانبا ميخائيل قد تولى رئاسة دير أبو مقار بعد وفاة الأب متى المسكين الأب الروحى للانبا ميخائيل ومما يذكر أن الانبا مخائيل لم يحضر اجتماع المجمع المقدس الذي يراسة البابا شنودة منذ عشرين عاما وكان قد رفض ان تكون للبابا واى من الاساقفة أي سيطرة على دير أبو مقار أثناء فترة رئاستة وعندما اعلن الانبابشوى انة سوف يحكم أحد رهبان دير أبومقار بسب مشاركتة بورقة عمل لتغير لائحة انتخاب البابا في مؤتمر العلمانين الأول رفض الانبا ميخائيل ذلك وارسل إنذار شديد اللهجة إلى البابا شنودة يحذرة فية من الاقتراب من رهبان دير أبومقار وهناك تخوف بين الرهبان من أن يتولى ر ئاسة الدير أحد الاساقفة الموجودين حول البابا مثل الانبا يؤانس اسقف الخدمات وسكرتير البابا الخاص أو الانبا بشوى سكرتير المجمع المقدس واسقف دمياط، ومن جانبهم ارسل رهبان دير أبو مقار إلى البابا مذكرة يرشحون فيها القمص باسليوس المقارى وهو أحد رهبان لتولى رئاسة الدير أبومقار بدلا من الانبا ميخائيل ويذكر ان دير أبو مقار من أغنى الاديرة الموجودة في مصر حيث يمتلك حوالي 3000 فدان زراعية علاوة على وجود بعض مزارع الحيوانات بداخله وانه يصدر منتجاته لخارج مصر .

الوفاة[عدل]

يوم الأحد 23/11/2014 بأسيوط-مصر عن عمر يناهز 93 عام رأس صلاة الجنازة ( يوم الاثنين 24/ 11 / 2014 ) البابا تواضروس الثانى ولفيف من الاباء المطارنة والاساقفة ودفن بمزاره بدير السيدة العذراء بجبل درنكة - باسيوط

مراجع[عدل]

  1. ^ [1] نسخة محفوظة 16 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "Archived copy". مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2008. اطلع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2008. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link)