المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

السنوسي سليمان الوزري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2017)


السنوسي الوزري
Major General Sanussi EL-wezri.jpg
مؤتمر مكافحة الإرهاب بتونس

أمين اللجنة الشعبية العامة للأمن العام

(وزير الداخلية)

في المنصب
22 فبراير – 20 أغسطس 2011
رئيس الوزراء البغدادي المحمودي
Fleche-defaut-droite-gris-32.png عبد الفتاح يونس
أحمد حسين الضراط Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 1948 (العمر 71 سنة)
سلوق، بنغازي
الجنسية ليبي
الديانة إسلام
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية الشرطة
المهنة موظف مدني  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب حركة الضباط الوحدويين الأحرار
الخدمة العسكرية
الولاء ليبيا الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى
الرتبة لواء
الجوائز

اللواء السنوسي سليمان الوزري (مواليد 1948) هو آخر أمين للجنة الشعبية العامة للأمن العام في حقبة الجماهيرية بليبيا.

مسيرته[عدل]

خريج كلية الشرطة سنة 1967 ارتبط بعلاقة مع الشهيد الصائم معمر القذافي منذ سنة 1967 عمل بعد تخرجه مدرساً في كلية الشرطة في العلوم الشرطية والجنائية من أشهر طلبته : الفريق سيد محمد قذاف الدم الفريق مصطفى السنوسي عراب الفريق المرحوم/ محمد عبده الفريق المرحوم/ علي الدعوكي الفريق مصباح العروسي الفريق محمد سالم بوزويته العميد المرحوم/ علي محمود هويدي العقيد المرحوم/ جمعة بن النيران وآخرين وهؤلاء تم انضمامهم في تنظيم الضباط الوحدويين الاحرار وهم طلبة في السنة الأخيرة بالكلية... عمل الوزري بعد تخرجه مدرسًا بكلية الشرطة في العلوم الشرطية والجنائية، وبعد انقلاب الفاتح شغل منصب رئيس قسم التحقيق بإدارة المباحث العامة، ثم مديراً لأمن بنغازي. استمر صعود الوزري على السلم الوظيفي إذ عمل بعد ذلك مديرًا لفرع جهاز الأمن الداخلي في بنغازي، فيما عُين بعد ذلك نائبًا لرئيس جهاز الأمن الداخلي.كما عمل منسقاً للعلاقات الأمنية في مجال مكافحة الإرهاب بين مصر وليبيا.

مع اندلاع أحداث 17 فبراير سنة 2011، رفض السنوسي الوزري الإنضمام لها ، وآثر عدم الانشقاق عن القذافي، وانتقل إلى طرابلس في مارس 2011. وعُين أمينًا للجنة الشعبية للأمن العام خلفًا للواء عبد الفتاح يونس حتى سقوط طرابلس في اغسطس 2011.

الإمتيازات[عدل]

  • تم ترقيته إلـى رتبة عقيد ترقية استثنائية لإكتشافه عدة قضايا هامة
  • منح وسام الفاتح العظيم من الدرجة الأولى
  • منح وسام الخدمة الطويلة
  • منح نوط الواجب العسكري من الدرجة الاولى
  • منح نوط الواجب العسكري من الدرجة الثانية

تلقى دورات عدة في الخارج وشارك في مؤتمرات دولية في مجال تخصصه شارك في مؤتمرات تتعلق في مكافحة الجريمة المنظمة ومكافحة الإرهاب في المملكة العربية السعودية وتونس والجزائر والمغرب، شارك مندوباً عن ليبيا في إعداد الإتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب.

مراجع[عدل]