الصالون الدولي للكتاب بالجزائر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الصالون الدولي للكتاب بالجزائر
Logo SILA.jpg
شعار الصالون
Le Salon du livre d'Alger.jpg
معلومات عامة
النوع
الحالة
نشط
التكرر
سنوي
المبنى
قصر المعارض
المكان
الصنوبر البحري، الجزائر العاصمة
الإحداثيات
البلد
الحدث الحالي
الحضور
حوالي 1،600،000 زائر في 2011
مدير
حميدو مسعودي
موقع الويب

الصَّالُون الدُّولِيّ لِلكِتَاب بِالجزائِر (بالفرنسية: Salon international du livre d'Alger "SILA")‏ هو حدث ثقافي سنوي مخصص للكتب والكتابة، ينظم تحت رعاية وزارة الثقافة، ويقام في كل عام في قصر المعارض بالصنوبر البحري في مدينة الجزائر عاصمة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية ، شهدت الطبعة الـ 15 لعام 2010، إقبال ما لا يقل عن 1.2 مليون زائر وسجلت حالات ذروة قدرت بـ 200 ألف زائر يومياً.[1] معظم المؤلفات المعروضة كتبت باللغة العربية أو الفرنسية. هذا الحدث هو الحدث الرئيسي الذي يشكل رمزاً كبيراً لبداية موسم أدبي جديد. ويدعو منظمو الصالون شخصيات بارزة في مجالات تخصصهم المعرفي لتأكيدا على نهج المعرض ومبررات وجوده.[2]

الأهداف[عدل]

الأهداف الرئيسية للصالون هي:

  • تشجيع الترويج للكتاب كوسيط أساسي في نقل المعرفة؛
  • إتاحة فرصة فريدة للاطلاع على الإنتاجات الفكرية الجديدة، الأدبية والعلمية والفنية في الجزائر وجميع أنحاء العالم؛
  • مساعدة في حث وتعزيز القراءة وإرضاء أذواق القارئ؛
  • توفر إطارا لتطوير شراكات مهنية في مجالات النشر والتوزيع للكتاب وطنيا ودوليا؛
  • تعزيز الحوار والتبادل الثقافي والفكري.
  • ترويج الكتب وتنمية مهارة الشخص.

مكان وتاريخ الانعقاد[عدل]

الصالون الدولي الكتاب بالجزائر

يحتضن فعاليات الصالون كل عام قصر المعارض (سافيكس) ـ الصنوبر البحري بالجزائر العاصمة. وقد تم عقد الطبعات من 13 ـ 16 بالمركب الأولمبي ملعب 5 جويلية محمد بوضياف ليعاد إلى "سافيكس" ابتداءاً من دورته 17.[3] ويحرص القائمون كل عام على ضبط تاريخ انعقاده بالتزامن مع احتفالات الجزائر بثورة التحرير في 1 نوفمبر من كل عام.[4]

الزوار[عدل]

يتجاوز عدد زوار الصالون الدولي للكتاب مليون زائر كل عام[5]، حيث ينافس الصالون الدولي للكتاب بالجزائر أكبر المعارض الدولية على احتلال "المرتبة الأولى " عالمياً من حيث الإقبال.[6]

العارضون[عدل]

وصل عدد الدول المشاركة في الصالون لعام 2015 إلى 53 دولة.[5] وقد قدر عدد العارضين الأجانب بـ 620 ناشراً مقابل 659 ناشراً سنة 2014. أما عدد العارضيين من مهنيي الكتاب الجزائريين فبلغ 290 عارضا مقابل 267 عارضا لسنة 2014 حسب محافظ الصالون.[7]

الفعاليات[عدل]

تسطر محافظة الصالون الدولي للكتاب برنامجاً يومياً يطرح على الزوار طيلة أيام الصالون يتنوع بين الندوات الفكرية واللقاءات الأدبية، كما تحرص مختلف دور النشر على تنظيم برامجها الخاص الموازية للبرنامج الرسمي.

الندوات[عدل]

يعقد الصالون الدولي للكتاب ندوات ومحاضرات فكرية طيلة أيام المعرض تدعى لها شخصيات ثقافية وأدبية دولية وجزائرية، حيث تحرص الوجوه الأدبية والثقافية البارزة على التواجد في هذه النشاطات نظراً للتغطية الإعلامية الكبيرة التي يحظى بها الصالون من طرف وسائل الاعلام المكتوبة والسمعية البصرية.

تقديم أبرز الإصدارات[عدل]

تحرص كبريات دور النشر على برمجة لقاءات مباشرة مع القراء في أجنحتها يدعى لها زوار المعرض لتقديم أبرز إصداراتها السنوية، بحضور المؤلفين من أجل مناقشة مواضيع كتبهم مع القراء.

البيع بالتوقيع[عدل]

تعد جلسات البيع بالتوقيع من أبرز ملامح الصالون الدولي للكتاب بالجزائر حيث تبرمج أغلب دور النشر جلسات بيع بالإهداء لكتّابها. وهي الجلسات التي تجلب انتباه الزوار وتثير اهتمامهم في مختلف أجنحة العرض.[8]

جائزة آسيا جبار للرواية[عدل]

أطلق الصالون الدولي للكتاب في الطبعة العشرين جائزة آسيا جبار للرواية في ثلاث فئات للرواية المكتوبة بالعربية، الفرنسية والأمازيغية.[9]

انتقادات[عدل]

تسبب تغيير مقر احتضان الصالون الدولي للكتاب في الدورات 13، 14، 15، و16 في انتقادات واسعة من الناشرين لمحافظة الصالون ووزارة الثقافة نظرا لميلان الأرضية والرطوبة [10] وهو ما دفع السلطات لإعادة الصالون لفضاء سافيكس. كما أن عدم دعوة بعض الكتاب لنشاطات الصالون تثير كل عام حفيظة الأسماء الأدبية غير المدعوة، وهو ما دفع ببعضها لاتهام السلطات الوصية باتباع سياسة الاقصاء والتهميش الممنهج في حقهاعلى غرار ربيعة جلطي.[11]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ الموقع الرسمي للصالون SILA نسخة محفوظة 27 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ الصالون الدولي للكتاب نسخة محفوظة 19 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ الإعلاميون الجزائريون والدورة 17 من الصالون الدولي للكتاب نسخة محفوظة 25 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ مشاركة حوالي أربعين بلدا في الطبعة ال19 للصالون الدولي للكتاب بالجزائر نسخة محفوظة 17 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. أ ب المعرض الدولي 20 للكتاب بالجزائر - تقدّم ملحوظ[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 10 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ جزايرس : اختتام فعاليات الطبعة ال " 18" للصالون الدولي للكتاب نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ الطبعة ال20 للصالون الدولي للكتاب : تراجع طفيف للعارضين الأجانب و انخفاض الميزانية
  8. ^ متفرقات - سيلا 2015: البيع بالإهداء.. يجذب إنتباه زوار صالون الكتاب في يومه الأول[وصلة مكسورة]
  9. ^ Accueil[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ جزايرس : يقام مجددا في خيمة 5 جويلية·· وسويسرا ضيف شرف:حرب جديدة بين الناشرين ومحافظة صالون الكتاب تلوح في الأفق نسخة محفوظة 29 أكتوبر 2010 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ البلاد الثقافي / ربيعة جلطي تصدر بيانا عن مقاطعة معرض الكتاب نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.