جائحة فيروس كورونا في كونيتيكت 2020

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جائحة فيروس كورونا في كونيتيكت 2020
COVID-19 Cases in Connecticut by counties.png
 

المكان كونيتيكت  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 0   تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 41   تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات


شُخّصت أول حالة كوفيد-19 في ولاية كونيتيكت الأمريكية يوم 8 مارس، على الرغم من وجود العديد من الحالات المُشتبه بها التي أظهرت نتيجة سلبية قبل ذلك التاريخ. سُجّلت 45,715 حالة و4,251 وفاة في الولاية حتى يوم 20 يونيو 2020. [1]

الجدول الزمني[عدل]

يناير-فبراير[عدل]

في أواخر يناير 2020، رُصِد طالبان مقيمان في ولاية كونيتيكت بعد أن ظهرت عليهما أعراضًا مشابهة لأعراض فيروس كورونا. التحق الطالب الأول بجامعة ويسليان في ميدلتاون وأُكدت عدم إصابته بالفيروس، وظهرت عليه أعراض إنفلونزا في 27 يناير.[2] حَضَر الطالب الثاني الذي رُصد مؤتمر نموذج الأمم المتحدة لجامعة ييل 2020 في جامعة ييل في نيو هيفن، وشُخص أيضًا بالإنفلونزا وليس فيروس كورونا، يوم 31 يناير.[3] في 28 يناير، اشتُبه بأن طالبًا من بلدة أونكاسفيل كان في الصين ويحمل الفيروس، وسُمح له بالعودة إلى المدرسة في 29 يناير.[4]

أصدرت إدارة الصحة العامة بولاية كونيتيكت في 6 فبراير، وثيقةً تتضمن معلومات مُعدّة للمدارس لتجنب انتشار الفيروس. دعت الوثيقة أولئك الذين ذهبوا إلى الصين مؤخرًا للمراقبة الذاتية لمدة 14 يومًا، ويمكنهم العودة إلى حياتهم الطبيعية، في حال لم تظهر عليهم أي أعراض بعد 14 يومًا.[5][6]

اتخذت منظمات مختلفة احتياطات أكبر للتحضير للانتشار النهائي للفيروس داخل كونيتيكت.[7] اقترحت جامعة نيو هافن في 25 فبراير عودة جميع الطلاب في إيطاليا إلى الولايات المتحدة.[8] مُنح مختبرٌ في روكي هيل على الموافقة من قبل مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة لاختبار الكشف عن فيروس كورونا.[9]

مارس[عدل]

1-2[عدل]

حاكم ولاية كونيتيكت نيد لامونت مع السناتور ريتشارد بلومنتال وكبير الجراحين الأمريكي جيروم آدمز يناقشان استجابة الولاية والاستجابة الفدرالية لجائحة كوفيد-19 في 2 مارس.

مارس[عدل]

في 1 مارس، أُكدت إصابة اثنتين من الولايات المجاورة لكونيتيكت، رود آيلاند ونيويورك، بحالات فيروس كورونا.[10] تحدث في اليوم نفسه كل من حاكم ولاية كونيتيكت نيد لامونت وكبير أطباء الولايات المتحدة في مختبر قسم الصحة العامة في ولاية كونيتيكت في روكي هيل، والذي حصل على الموافقة سابقًا لاختبار الكشف عن الفيروس.[11] في 2 مارس، أُكدت سلبية حالتان من الحالات المشتبه بإصابتهما بفيروس كورونا في ولاية كونيتيكت.[12]

3-4 مارس[عدل]

ثلاجات فارغة تقريبًا في متجر بقالة بيج واي في تشيشاير (كونيتيكت) في 14 مارس 2020 بعد هيستيريا الشراء الجماعية ردًا على وباء كوفيد-19.

علّقت جامعة جنوب كونيتيكت جميع الرحلات المدعومة مؤسسيًا إلى الدول الموبوءة بما في ذلك إيطاليا والصين وكوريا الجنوبية واليابان في 3 مارس لمحاولة منع انتشار الفيروس.[13] أعلنت شركة ميردن في 4 مارس أنها بدأت البحث عن لقاح لفيروس سارس-كوف-2. [14]

5-6 مارس[عدل]

في 5 مارس، نُصح أكثر من 200 شخص في ولاية كونيتيكت ظهرت عليهم أعراض بالمراقبة الذاتية.[15] أُكدت إصابة أحد العاملين في مستشفى دانبري ومستشفى نوروولك بفيروس كورونا في 6 مارس، والذي يمثل أول حالة فيروس كورونا مؤكدة يمكن ربطها بولاية كونيتيكت. ومع ذلك، عاشت المصابة في نيويورك، وعُزلت في مقاطعة ويستتشستر، حيث تقيم.[16]

7-8 مارس[عدل]

في 8 مارس، أُبلغ عن أول حالة مؤكدة في الولاية في بلدة ويلتون. تراوح عمر المريض ما بين 40 و50 عامًا ويُعتقد أنه أصيب بالفيروس خلال رحلة إلى كاليفورنيا. [17]

9 مارس[عدل]

أُكدت حالة إيجابية ثانية من فيروس كورونا في 9 مارس. وكانت المريضة أنثى في الستينات تعمل في مجال الرعاية الصحية في مستشفى بريدجبورت.[18]

10 مارس[عدل]

في 10 مارس، أعلن الحاكم نيد لامونت عن حالة تأهب مدني وطوارئ لقطاع الصحة العامة استجابةً لفيروس كورونا.[19]

13 مارس[عدل]

في 13 مارس، أمر الحاكم لامونت بإغلاق جميع المدارس من تاريخ 16 مارس وحتى 31 مارس على الأقل. [20]

24 مارس[عدل]

بدأ جنود من فوج المشاة 102 بالحرس الوطني التابع لولاية كونيتيكت بتوزيع معدات الحماية الشخصية على أفراد المرافق الطبية في مخزن الأسلحة البريطاني الجديد. قام أعضاء الحرس الأول والثاني وسلاح الفرسان الثاني بتجهيز مستشفى ميداني متنقل في مستشفى سانت فرانسيس في هارتفورد، كونيتيكت.[21]

27 مارس[عدل]

أُلقي القبض على الدكتورة كوري إدغار، 48 عام، في مدرسة طب جامعة كونيتيكت واتُهمت بخرق جنحة السلم لسعالها واحتضانها زملاء العمل. كانت إدغار في صحة جيدة ولا يُعتقد أنها كانت مصابة بكوفيد-19.[22] قال السناتور كريس ميرفي (عضو في الحزب الديمقراطي في ولاية كونيتيكت) أن مسؤولي الإدارة رفضوا عرضًا بتمويل من الكونجرس قُدّم في 5 فبراير. [23]

28 مارس[عدل]

قرر الرئيس ترامب عدم فرض حظر واسع النطاق لمدة أسبوعين على نيويورك ونيوجيرسي وكونيتيكت. ومع ذلك، نصحت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، سكان الولايات بعدم السفر إلا للضرورة.[24]

أبريل[عدل]

11 أبريل[عدل]

عمل الحرس الوطني في كونيتيكت على تشييد مستشفى ميداني مُزوّد بـ 646 سريرًا في مركز مؤتمرات كونيتيكت.[25]

مايو[عدل]

20 مايو[عدل]

بدأت ولاية كونيتيكت المرحلة الأولى من خطة ثلاثية المراحل لإعادة فتح ولاية كونيتيكت. سمحت المرحلة الأولى بإعادة فتح المتاحف وحدائق الحيوان (في الهواء الطلق فقط)، والمكاتب والمطاعم (في الهواء الطلق فقط)، وتجارة التجزئة ومراكز التسوق والأنشطة الترفيهية في الهواء الطلق والبحث الجامعي. [26]

يونيو[عدل]

1 يونيو[عدل]

أُعيد افتتاح اثنين من أكبر أرباب العمل في كونيتيكت، كازينو موهيجان صان وكازينو منتجع فوكسوودز. في حتى ذلك الحين، حثّ لامونت علنًا الكازينوهات على البقاء مغلقة، نظرًا لطبيعة السيادة القبلية الأمريكية التي تمتلك الكازينوهات، فهي قادرة على فتح أبوابها قبل السماح لمشاريع تجارية مماثلة في كونيتيكت.[27] وضعت الدولة لافتات كهربائية على الطرق المؤدية إلى الكازينوهات في محاولة لثني الناس عن الذهاب إليها. [28]

سُمِحَ بفتح صالونات تصفيف الشعر وصالونات الحلاقة الرجالية.[26]

17 يونيو[عدل]

بدأت ولاية كونيتيكت المرحلة الثانية من إعادة الفتح. سُمِح بإعادة فتح أماكن تناول الطعام الداخلية والفنادق والصالات الرياضية. [29]

التأثير[عدل]

الرياضة[عدل]

ألغت الرابطة الوطنية لرياضة الجامعات جميع مباريات دوريات الشتاء والربيع، وأبرزها بطولة كرة السلة للرجال والنساء في الرابطة الوطنية للرياضات الجماعية الشعبة الأولى، والتي تشمل الكليات والجامعات على مستوى الولاية.[30] في 16 مارس، ألغت الرابطة الوطنية للناشئين في الكلية الرياضية بقية مواسم الشتاء وكذلك مواسم الربيع.[31] بالإضافة إلى ذلك، ألغى اتحاد مدارس كونيتيكت الرياضي، المنظم لألعاب القوى بالمدارس الثانوية في الولاية، بطولات الشتاء وأفادت التقارير أنها تناقش حاليًا مستقبل موسم رياضات الربيع.

البطالة[عدل]

قُدّم أكثر من 30,000 طلب بطالة بين يومي الجمعة 13 مارس والثلاثاء 17 مارس في ولاية كونيتيكت.[32] ارتبطت العديد من مطالبات البطالة هذه بتسريح موظفي الشركات غير القادرين على تحمل تكاليف موظفيهم بالكامل خلال الفاشية، وكذلك بسبب إغلاق الشركات التي تعتمد على النشاط العام والاجتماعي مثل الحانات وصالات الرياضة.[33][34]

كراهية الأجانب والعنصرية[عدل]

صرّح حاكم ولاية كونيتيكت نيد لامونت خلال خطاب ألقاه في مختبر إدارة الصحة العامة في ولاية كونيتيكت في روكي هيل، وذلك ردًا على العنصرية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا، «لا توجد صلة بين العرق أو الإثنية وانتشار فيروس كورونا. الفيروسات لا تفرّق».[12]

التعليم[عدل]

وقّع الحاكم نيد لامونت على أمرٍ تنفيذي يقضي بإغلاق جميع مدارس كونيتيكت العامة في 17 مارس وحتى 20 مايو؛ مُدّد القرار لاحقًا لبقية العام الدراسي. كما شجع لامونت المدارس الخاصة والمدارس الأخرى غير الحكومية على اتباع التقويم السنوي ذاته. تحولت العديد من الكليات في كونيتيكت إلى التعلم الافتراضي.[35][36]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Coronavirus". CT.gov – Connecticut's Official State Website (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "2 students in CT monitored for coronavirus, school releases results for 1". WFSB (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Governor Lamont Announces Second Connecticut Patient Tests Negative for Coronavirus". CT.gov – Connecticut's Official State Website (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Montville Student Who Experienced Symptoms Similar to Coronavirus Cleared to Return to School". NBC Connecticut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Coleman-Mitchell, Renée (2020). Information on the 2019 Novel Coronavirus (2019-nCoV) for K-12 Schools (PDF). Connecticut Department of Public Health. مؤرشف من الأصل (PDF) في 20 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "CT DPH Issues New Guidance on Coronavirus". NBC Connecticut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Lambert, Ben (2020-02-26). "Connecticut officials preparing for coronavirus to spread". New Haven Register. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Lambert, Ben (2020-02-25). "University of New Haven recommends students in Italy return as coronavirus spreads". New Haven Register. مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "CT lab approved to test for Coronavirus rapidly speeding up response". fox61.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Brindley, Emily. "Rhode Island, New York announce first coronavirus cases". Hartford Courant. مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "US Surgeon General, Gov. Lamont speak at DPH lab in Rocky Hill". Fox 61 (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. أ ب "Two Test Negative For Coronavirus In CT". Fairfield Daily Voice (باللغة الإنجليزية). 2020-03-02. مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Coronavirus Update from President Joe | Southern Connecticut State University". Inside Southern. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Graziano, Frankie. "Effort To Develop Coronavirus Vaccine Underway In Connecticut". New England Public Radio (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "At Least 200 People in CT Have Been Told to Self-Monitor for Coronavirus Symptoms". NBC Connecticut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Conn. Hospital Employee Marks First Case of Coronavirus Connected to the State". NBC Connecticut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Times, The New York (8 March 2020). "Coronavirus in Connecticut: Governor Announces First Case of Resident". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "THE LATEST: 68 test positive for COVID-19 in the state". WFSB (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Gov. Lamont declares civil preparedness, public health emergencies in response to coronavirus. What does that mean for you?". WTNH.com. 10 March 2020. مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Gov. Lamont Issues Executive Order to Close All Schools After Monday". مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Connecticut Military Department assists with COVID19 relief efforts". Defense Visual Information Distribution Service. 24 March 2020. مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ A Connecticut doctor has been charged after authorities said he deliberately coughed on his coworkers by Sarah Al-Arshani, Business Insider, 27 Mar 2020 نسخة محفوظة 2020-07-20 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ Senator says White House turned down emergency coronavirus funding in early February by Suzanne Smalley, Yahoo News, 27 March 2020 نسخة محفوظة 2020-07-20 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ Coronavirus: Trump decides against quarantine of New York region by Paul HANDLEY, AFP, 28 Mar 2020 نسخة محفوظة 2020-03-30 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ Moody, Dominique. "Conn. National Guards Helps Assemble State's Largest Field Hospital". CT. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. أ ب "Sector Rules for Reopen". portal.ct.gov. 2020-06-06. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Teitz, Liz (2020-05-18). "Lamont, tribes in standoff over casinos' reopening". Connecticut Post. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "As Foxwoods, Mohegan Sun reopen, state puts up coronavoirus warnings". Boston Herald (باللغة الإنجليزية). 2020-06-01. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Here's What's Open as CT Begins Phase 2". NBC Connecticut. مؤرشف من الأصل في 19 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ NCAA cancels remaining winter and spring championships NCAA, March 12, 2020 نسخة محفوظة 2020-07-09 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ NJCAA cancels spring sports, basketball nationals amid coronavirus outbreak MLive.com, March 16, 2020 نسخة محفوظة 2020-05-24 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ Singer, Stephen. "Connecticut unemployment claims reach 30,000 since Friday as coronavirus takes toll on state's economy". courant.com. مؤرشف من الأصل في 15 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Coronavirus closures: Nearly 8,000 people have applied for unemployment since Friday, CT Department of Labor says". WTNH.com (باللغة الإنجليزية). 2020-03-16. مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Keating, Alex Putterman, Chris. "Daily updates: Connecticut likely has thousands of cases of COVID-19, top health official says, as coronavirus continues to affect all aspects of state". courant.com. مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "Coronavirus Closures: What's Open and What's Closed". NBC Connecticut (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "Governor Lamont Announces Classes at K-12 Public Schools Will Remain Canceled for the Rest of the Academic Year". CT.gov. مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)