سيدة إسماعيل كاشف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
سيدة إسماعيل الكاشف
معلومات شخصية
الميلاد 1309ـ 1376هـ
القاهرة، مصر
تاريخ الوفاة 2018م
الجنسية  مصر
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة القاهرة
المهنة كاتبة، مؤرخة
أعمال بارزة «مصر في فجر الاسلام»

سيدة إسماعيل الكاشف من كبار المؤرخين والباحثين المصريين، عضو في المجمع العلمي العربي بدمشق، أستاذ جامعي.

سيرة حياته[عدل]

الاستاذة الدكتورة سيدة إسماعيل كاشف من مواليد سنة 1915 تقريبا. أي ان عمرها ناهز ال 100 عام.. متخصصة بالتاريخ الإسلامي.. زوجة المؤرخ زكي محمد حسن وهي من الرعيل الأول من المؤرخين المصريين درست اجيالا كثيرة واشرفت على مئات الرسائل والاطروحات واسهمت في ندوات ومؤتمرات كثيرة داخل مصر وخارجها. لها كم كبير من الدراسات والبحوث المنشورة في المجلات العلمية والثقافية...ألفت وحققت كتبا في غاية الاهمية تعد من المراجع المهمة في تاريخنا الإسلامي عرفت بدقتها وموضوعيتها وحيويتها والتزامها بالمنهج التاريخي[1]

كانت منذ مطلع شبابها ذواقة للأدب العربي يحفظ كثيراً من الشعر العربي القديم، وكانت منتديات الإسكندرية الأدبية تجمع بينها وبين أصدقائها من أدباء وشعراء من أمثال: عبد الرحمن شكري، وإبراهيم مصطفى وعبد اللطيف النشار، والشاعر حسن فهمي. أسس العبّادي لجنة لوضع كتب علمية حديثة سنة 1914، سميِّت (لجنة التأليف والترجمة والنشر)، وأخرج عدداً من الكتب من مطبوعات هذه اللجنة، وأسهم مع طه حسين في نشر كتاب النثر المنسوب لقدامة وقدَّم له وعلق عليه، وأما دراساته التاريخية وكتبه فقد حوَّل العبّادي التاريخ من رواية أو قصة تُحكى إلى مرتبة العلم بالنقد والمقارنة والدراسة الدقيقة على أسس ومناهج علمية ثابتة.

نشر أبحاثه التاريخية في مجلتي «الرسالة» و»الثقافة» ثم في مجلات الجامعات العلمية، وجُمِعَتْ في مجلدين بعنوان «صور من التاريخ الإسلامي».

مؤلفاته[عدل]

لها العديد من الكتب التاريخية:

  • عبد العزيز بن مروان -- 1967 -- ك
  • السمائلي، سالم بن حمود بن شامس تحقيق سيدة إسماعيل كاشف -- اصدق المناهج في تمييز الاباضية من الخوارج -- 1979 -- ك
  • مصادر التاريخ الإسلامي ومناهج البحث فيه -- د.ت -- ك
  • مصر في عصر الولاة من الفتح العربي إلى قيام الدولة الطولونية -- 1988 -- ك
  • عمان في فجر الإسلام -- 1989 -- ك
  • السير والجوابات لعلماء وأئمة عمان/ج1 -- 1986 -- ك
  • مصر في عصر الطولونيين -- 1960 -- ك
  • مصر في عصر الاخشيديين -- 1950 -- ك[2]

قالوا فيه[عدل]

وكانت «الكاشف» يجمع إلى قوة النقد وطرافة الاستنباط، فطرة سليمة تجعله يسعى إلى فهم كل شئ، وقدرة ممتازة على فهم النصوص، وإدراك أساليب اللغة، وفهم دقيق لمعانيها، وكان واسع المعرفة، دقيق الفهم، جدلاً من قواعدها النحوية، وكان كثير الرواية للشعر، وحفظ المأثور.[3]

وفاتها[عدل]

أُحيلت على التقاعد سنة 1977، ولم تنقطع عن الكتابة والتأليف حتى وفاتها 2018.

المصادر[عدل]

  1. ^ موسوعة المؤرخين ابراهيم العلاف ج1 ص33
  2. ^ رحيل المؤرخة المصرية الكبيرة الاستاذة الدكتورة سيدة اسماعيل كاشف ابراهيم العلاف
  3. ^ الخربوطلي.. فَلْسَفَ التاريخ وربطه بحقائق الحياة والحضارة ، مجلة المصري نشر في أكتوبر يوم 27 - 05 - 2012