شارلوت ملكة قبرص

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ملكة قبرص
ملكة بيت المقدس، وأرمينيا، وأميرة أنطاكية
شارلوت ملكة قبرص
(باليونانية: Καρλόττα تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Carlotta I di cipro.jpg 

ملكة قبرص
مع زوجها الثاني لويس
(1464-1459)
الفترة 28 يوليو 1458 - 1464
تاريخ التتويج 7 أكتوبر 1458
كنيسة سانت صوفيا
Fleche-defaut-droite.png جون الثاني
جيمس الثاني Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
الميلاد ديسمبر 1442  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
نيقوسيا  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 16 يوليو 1487 (44–45 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
روما  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن كاتدرائية القديس بطرس
مواطنة Flag of Cyprus.svg قبرص  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوج جون أمير أنطاكية (1455–1456)
لويس ملك قبرص (4 أكتوبر 1459–)  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
الأب جون الثاني ملك قبرص
الأم هيلانة باليولوج
أخوة وأخوات
معلومات أخرى
المهنة ملكة حاكمة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم اليونانية  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة اليونانية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

شارلوت دي لوزينيان (28 يونيو 1444 [2]- 16 يوليو 1487)؛ كانت ملكة قبرص وكذلك هي حاملة لقب ملكة بيت المقدس وأرمينيا وأميرة أنطاكية.

هي الابنة الكبرى لـ جون الثاني ملك قبرص وهيلانة باليولوج، في السن الرابعة عشر خلفت والده في العرش القبرصي بعد وفاته في 1458، ولكن شقيقها الذي كان الغير شرعي جيمس عارضها في الحكم وبدعم من المصريين أجبرها على الفرار من الجزيرة في 1463، وبذلك توج كـ ملك، لاحقاً قامت محاولة عسكرية لاستعادة عرشها ولكن لم تنجح، وتوفيت دون أبناء في روما.

الأسرة والطفولة[عدل]

ولدت شارلوت في نيقوسيا في 28 يونيو 1444 هي الابنة الكبرى والوحيدة التي وصلت إلى سن البلوغ لـ جون الثاني ملك قبرص وهيلانة باليولوج أابنة تيودور الثاني باليولوج، توفيت شقيقها الصغرى كليوفا في يونيو 1448 قبل دخولها الرابعة بوقت قصير، وبذلك أصبحت شارلوت الوريثة الوحيد للألقاب والدها، وأيضا كان لديه أخ غير الشقيق جيمس من نتاج علاقة والدها من محظية يونانية.[2]

نشأت شارلوت على التقاليد بيزنطية بحيث تحدثت اليونانية بطلاقة التي تعلمتها من والدتها،[3] وأيضا تستطيع الكتابة بالفرنسية والإيطالية وربما باللاتينية أيضا، ومع ذلك طوال حياتها كانت تحدث باليونانية،[4] بسبب أسلوبها الصريح لقبها البابا بيوس الثاني بـ "سيل اليونانية".[5]

ملكة قبرص[عدل]

شارلوت أصبحت في 1456 أميرة أنطاكية وفي نفس العام تزوجت من إنفانتي جواو دي كوبمبرا دي البرتغال ولكنها أصبحت أرملة في العام التالي، وفي 28 يوليو 1458 توفي والدها وبذلك أصبحت ملكة قبرص، توجت في كنيسة صوفيا في 7 أكتوبر من نفس العام.

حكومته لم تكن ناجحة، وأيضا قبضته على مملكة كانت ضعيفة بسبب معارضة أخيها جيمس بالاستمرار، وفي 7 أكتوبر 1459 تزوجت من ابن عمته الثاني لويس دي سافوي، رتب هذا الزواج من قبل جنويين الذي وعد لمساعدتهم في الحفاظ على تاجها ضد ادعاءات جيمس.[3]

في عام 1460 تمكن جيمس من الاستيلاء على فاماغوستا ونيقوسيا عاصمة المملكة بمساعدة من سلطان مصر سيف الدين إينال، وبعد ثلاثة سنوات من حصار على قلعة كيرينيا، فرت هي ولويس إلى روما في 1463، وبذلك توج أخيه كـ ملك، وبينما هي في روما أقامت في قصر كونفيرتندي.

في وقت لاحق شكلت بلاط صغير في جزيرة رودس اليونانية، وقد قامت بمحاولة عسكرية لاستعادة عرشها بدعم بابوي ضد وصية العرش كاثرين كورنارو ولكنها فشلت في الإطاحة بها من السلطة،[3]وعاشت من تبقى من حياتها في روما.

في فبراير 1485 في مقابل معاش سنوي قدره 4300 فلورين[2] تنازلت عن ادعائها إلى أحد أحفاد عمتها كارلو الأول، دوق سافوي وبذلك أصبح آل سافوي هم ورثة هذه الألقاب الصليبية.

دفنت شارلوت في مصلى القديس أندرو والقديس غريغوري بـ كاتدرائية القديس بطرس، تم دفع الجنازة من قبل البابا إينوسنت الثامن[3].

المراجع[عدل]

  1. ^ http://fmg.ac/Projects/MedLands/CYPRUS.htm — تاريخ الاطلاع: 9 فبراير 2017
  2. أ ب ت Cawley، Charles، Cyprus، Medieval Lands database، Foundation for Medieval Genealogy ,[بحاجة لمصدر أفضل]
  3. أ ب ت ث Women of History – C [استشهاد ناقص]
  4. ^ Mas Latrie, Histoire de l'île de Chypre sous le règne des princes de la maison de Lusignan. Paris, 1855, v. III, p. 152 نسخة محفوظة 14 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ K. Sathas, Mesaeonike Bibliotheke, v. 2, p. 99]:"sermone blando, et Craecorum more torrenti simili".